انتفاخ الوجه بسبب الحساسية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٢٤ ، ٣٠ يناير ٢٠٢١
انتفاخ الوجه بسبب الحساسية

انتفاخ الوجه

يعرف انتفاخ الوجه على أنه الحالة التي يظهر فيها تورم أو تضخم في أي منطقة من الوجه، والذي يكون بالعادة أكثر وضوحاً على جفون العينين، والخدود والشفتين. قد يمتد تورم الوجه في بعض الحالات إلى الرقبة، ويحدث انتفاخ الوجه لعدة أسباب والتي تتسبب بتجمع السوائل في الجسم، أو الإصابة ببعض الأمراض والاضطرابات الجسمية أو الحساسية تجاه شيء ما.[١]


كيف أميز انتفاخ الوجه الذي يحدث بسبب الحساسية؟

يمكن تمييز انتفاخ الوجه الذي يحدث بسبب الحساسية من الأعراض والعلامات التي قد تظهر. وفيما يلي توضيح لهذه العلامات والأعراض بناءً على المسبب الأساسي للحساسية:[٢]

التهاب ملتحمة العين التحسسي

يحدث هذا الالتهاب نتيجة رد فعل تحسسي من بعض المؤثرات مثل: الجراثيم المسببة للعفن، والغبار، وحبوب اللقاح ووبر الحيوانات الأليفة مما يسبب انتفاخ في العين المصابة والوجه. ويمكن تمييز هذا النوع من الانتفاخات في الوجه من خلال ظهور الأعراض التالية:

  • الشعور بالحكة والحرقان في العين.
  • انتفاخ العين واحمرارها.
  • تساقط الدموع من العين المصابة.
  • قد يرافق أعراض العين أعراض أخرى مثل


الحساسية المفرطة

وهي من أنواع الحساسية المهددة للحياة والتي تتطلب رعاية طبية فورية. ويحدث هذا النوع من الحساسية نتيجة التعرض لمسببات الحساسية مثل بعض المواد السامة، الطعام أو الأدوية. وتظهر الأعراض في مثل هذا النوع من الحساسية مباشرة بعد التعرض للمسبب، ومن أهم هذه الأعراض:

  • ظهور الطفح الجلدي المنتشر في جميع مناطق الجسم.
  • الشعور بالحكة.
  • انتفاخ وتضخم قد يحدث في مناطق مختلفة من الجسم ومنها الوجه.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • فقدان الوعي.
  • تسارع في ضربات القلب.
  • مشاكل وصعوبات في التنفس.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ.
  • الإسهال.
  • وجع البطن.


حساسية من الدواء

وهو من أنواع الحساسية التي تحتاج إلى رعاية طبية فورية، وتتضمن الأعراض الرئيسية المرافقة لهذا النوع من التحسس والتي تظهر بعد عدة أيام أو أسابيع من تناول الدواء: ظهور طفح جلدي أحمر خفيف، والشعور بالحكة ، وفي حالات الحساسية الشديدة تجاه الأدوية والتي تعدّ مهددة للحياة تظهر الأعراض الآتية:

  • تسارع ضربات القلب.
  • مشاكل وصعوبات في التنفس.
  • الانتفاخ والتورم في مناطق مختلفة من الجسم.

ومن الأعراض الإضافية التي قد تظهر في بعض الأحيان:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • مشاكل واضطرابات في المعدة.
  • ظهور بقع صغيرة أرجوانية أو حمراء على الجلد.


الوذمة الوعائية

وهو تورم وانتفاخ شديد يصيب الأنسجة الواقعة تحت سطح الجلد، ويحدث هذا الانتفاخ كرد فعل تحسسي نتيجة التعرض لمسببات الحساسية مثل الطعام أو الدواء. ومن الأعراض الأساسية له المعاناة من الحكة، أما بالنسبة للأعراض الإضافية التي قد تحدث في كما يأتي:

  • ظهور الطفح الجلدي
  • وجود بقع متغيرة اللون على اليدين والذراعين والقدمين.
  • اضطرابات في المعدة تشمل الشعور بتقلصات المعدة.


ما الحل للتخفيف من انتفاخ الوجه بسبب الحساسية؟

يمكن لبعض العلاجات الدوائية والعلاجات المنزلية أن تساهم في تخفيف أعرا ض الحساسية الخفيفة بما في ذلك انتفاخ الوجه، ولكن يفضل قبل اللجوء لمثل هذه العلاجات أخذ مشورة الطبيب المعالج لتجنب أية آثار جانبية محتملة. وتتمثل هذه العلاجات في:[٣][٤]


العلاجات الدوائية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية

تتوفر بعض الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية، ويمكن استخدامها لتخفيف انتفاخ الوجه المصاحب للحساسية، ونوصي باستشارة الطبيب والصيدلاني لمرعفة الجرعة المناسبة منها:[٣]

  • مضادات الهيستامين بجميع أشكالها (حبوب، كريمات، بخاخات أو قطرات).
  • وكريمات الكورتيكوستيرويد.


العلاجات المنزلية

والتي تتضمن:[٤]

  • استخدام كمادات الماء الباردة أو الثلج لتخفيف التورم.
  • أخذ قسط كافٍ من الراحة والنوم.
  • الإكثار من شرب الماء والسوائل.
  • استخدام كمادات الماء الدافئة في حال وجود تراكم للسوائل في المنطقة المتورمة مما يعزز من حركتها.


كيف يمكن تفادي انتفاخ الوجه بسبب الحساسية؟

يمكن اتباع طرق عديدة ومختلفة لتفادي الاصابة بانتفاخ الوجه بسبب الحساسية ومن هذه الطرق:[٥]

  • الابتعاد فدر الإمكان عن المواد المسببة للحساسية.
  • في حال المعاناة من حساسية تجاه نوع معينة من الأغذية؛ يجب قراءة الملصقات الموجودة على الأطعمة جيداً لمعرفة المكونات وتجنبها في حال احتوائها على المادة المسببة للحساسية. وكذلك الأمر بالنسبة لتناول الأطعمة من المطاعم فإنّه يجب السؤال وطلب المزيد من المعلومات عن الطعام الذي سيتم تناوله.
  • في حال المعاناة من الحساسية تجاه وبر الحيوانات الأليفة؛ يجب إبقاء الحيوانات خارج المنزل أو في ركن واحد من المنزل. كما يجب المحافظة على نظافتهم ونظافة المفارش والأغطية الخاصة بهم باستمرار.
  • إذا كان المرء يعاني من الحساسية تجاه حبوب اللقاح؛ فيتعين عليه البقاء داخل المنزل وتجنب الخروج في مثل هذا الموسم. أما إذا كان مضطراً للخروج فإنّه يجب أخذ الأدوية المضادة للحساسية معه، وارتداء نظارة شمسية لمنع وصول حبوب اللقاح إلى العينين.
  • لتفادي الحساسية الناتجة من الغبار، يجب المحافظة على نظافة الفراش باستمرار، تنظيف الأرض باستخدام المكنسة الكهربائي، استخدام الأغطية والوسائد المقاومة لحساسية الغبار واستبدال السجاد بالأرضيات الخشبية إذا كان هذا بالإمكان.
  • أما بالنسبة للحساسية تجاه العفن، يمكن تفاديها عبر المحافظة على تهوية المنزل باستمرار، وإبقاء خزائن الملابس نظيفة وجافة، وتجفيف الملابس جيدًا خارج المنزل، ومعالجة مشاكل الرطوبة في المنزل إن وجدت.


الأسئلة المحتملة لتشخيص سبب انتفاخ الوجه

ليتمكن الطبيب المعالج من تحديد السبب الكامن وراء انتفاخ الوجه قد يلجأ إلى طرح العديد من الأسئلة وعلى الشخص المصاب أن يقدم إجابة صحيحة عليها، ومن هذه الأسئلة:[١]

  • ما هو موقع التورم الأساسي؟
  • متى بدأ التورم بالظهور؟
  • هل التورم ثابت أم أنه يذهب ويعود؟
  • هل ظهر التورم بعد لمس أو تناول شيء ما؟
  • هل يعاني الشخص من صعوبات في التنفس، آلآم الصدر أو أية أعراض أخرى.
  • ماهو التاريخ الطبي والمرضي الكامل للشخص المصاب وعائلته، وهل خضع لأي نوع من العمليات أو هل يتناول أي نوع من الأدوية والمكملات الغذائية؟


المراجع

  1. ^ أ ب "Face Swelling", healthgrades, Retrieved 15-01-2021. Edited.
  2. April Kahn (04-04-2019), "What’s Causing My Face to Swell?", healthline, Retrieved 15-01-2021. Edited.
  3. ^ أ ب "What is the best way to reduce swelling in your face?", drugs, Retrieved 15-01-2021. Edited.
  4. ^ أ ب Sara Lindberg (16-10-2018), "Taking Care of a Swollen Face", healthline, Retrieved 15-01-2021. Edited.
  5. Stephen Gill (02-11-2018), "How to get rid of an allergic reaction on the face", medicalnewstoday, Retrieved 15-01-2021. Edited.