تغذية المرأة الحامل في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٣١ ، ١٨ مايو ٢٠٢٠
تغذية المرأة الحامل في رمضان

الاحتياجات الأساسية للحامل

تحتاج المرأة الحامل خلال فترة الحمل للعديد من العناصر الغذائية الضرورية للمحافظة على صحتها وصحة طفلها، ممّا يعني اتباعها لنظام غذائي غني بالعناصر الغذائية والألياف والسعرات الحرارية؛ كالبقول والحبوب الكاملة، وتركيزها على الأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل؛ الحليب ومنتجاته، اللوز، والخضروات الورقية، وحصولها على ما يُقارب خمسة إلى تسعة حصص غذائية من الخضار والفواكه المتنوعة مع ضرورة تناولها للأطعمة الغنيّة بالبروتينات، كما يجب أن تحافظ الأم الحامل على جسمها رطبًا بشرب كميات من الماء، ولا تعرض نفسها للجفاف،؛ لذلك يجب على المرأة الحامل التي تنوي الصيام أن تزيد من كمية الماء والسوائل المتناولة. [١]


تغذية الحامل في رمضان

يحتاج جسم المرأة الحامل العديد من العناصر الغذائية بكميات أكبر مقارنة بالمرأة غير الحامل، ولذلك يجب عليها التأكد من الحصول على هذه العناصر بكميات كافية وخاصة في شهر رمضان؛ إذ إنّ عدد ساعات الإفطار قليلة مقارنة بساعات الصيام، ومن أهم النصائح للحصول على هذه العناصر ما يأتي:[٢]

  • ينصح بتناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك مثل؛ الخضروات الورقية، البقول، الحمضيات، والحبوب المدعمة؛ فحمض الفوليك يمنع حدوث العيوب الخلقية المرتبطة بالدّماغ والحبل الشوكي. كما ينصح الأطباء بأخذ فيتامين حمض الفوليك عيار 400 ميكروغرام يوميًا لشهر كامل قبل الحمل، وخلال الحمل تُصبح الجرعة أعلى؛ 600 ميكروغرام في اليوم.
  • ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم، للحصول على كمية كافية من الكالسيوم الضروري، لبناء العظام والأسنان للجنين، فإذا لم تحصل الأم على هذه الكمية سيلجأ إلى الكالسيوم الموجود في عظام الأم، وسيُؤثر سلبًا على صحة عظامها على المدى البعيد، ومن أهم الأطعمة الغنية بالكالسيوم؛ الحليب، اللبن، واللبنة، والجبنة، فيجب تناول ما لا يقل عن ثلاث حصص خلال ساعات الإفطار.
  • ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالحديد؛ كاللحوم الحمراء والبيضاء والعدس، كما ينصح بإضافة أطعمة تحتوي على فيتامين C إلى الخضار الغنية بالحديد؛ كالسبانخ والملوخية، ليُساعد على امتصاص الحديد؛ فالأم الحامل تحتاج إلى ما يقارب ضعف حاجة الأم غير الحامل من الحديد، حتى تستطيع تزويد الجنين بالأكسجين، كما أنّ نقص الحديد يُسبب الأنيميا.
  • ينصح بالتركيز في وجبة الإفطار والسحور خلال ساعات الإفطار على كمية البروتينات، والذي يعدّ عنصر البناء؛ إذ يُساعد على بناء أعضاء مهمة للطفل، مثل؛ الدماغ والقلب.


عوامل صيام الحامل

يعدّ الصيام للمرأة الحامل آمنًا ولكن بشروط، أهمها؛ وزن الأم، والأسلوب المتبع في حياتها وغذائها، والجنين بحاجة العديد من العناصر خلال مراحل تكونه، فإذا كان جسم الأم صحيًا يحتوي ما يكفي من مخازن الطاقة، لتزويد الجنين بالعناصر المهمة، يكون للصيام تأثيرًا أقلّ. ومن العوامل التي تُؤثر على الصيام:[٣]

  • الصحة العامة للأم قبل الحمل.
  • عدد ساعات الصيام.
  • مرحلة الحمل.
  • درجة الحرارة؛ فالصوم في أيام الصيف أكثر صعوبة من أيام الشتاء.


أعراض غير صحية لصيام الحامل

في بعض الحالات أباح الإسلام للمرأة الحامل الإفطار في شهر رمضان وفي الأخص إذا كان الصيام يُؤثر سلبيًا على صحة المرأة الحامل وصحة الطفل الجنين؛ إذ إنّ الكثير من النساء في فترة الحمل وبالأخص في شهر رمضان الكريم، يُصبنّ بالتعب والإرهاق، نتيجة عدم تغذيتهم الصحية، فمن أهم الأعراض التي يجب مراقبتها أثناء الصيام ومراجعة الطبيب عند ملاحظتها، ما يأتي:[٣]

  • فقدان في الوزن، أو عدم الزيادة في الوزن كما هو متوقع خلال مراحل الحمل.
  • الشعور بالعطش الشديد، وتغير لون البول ورائحته؛ إذ يُصبح البول أغمق ورائحته أقوى.
  • الألم، غير المعتاد بالرأس أو غيره من أجزاء الجسم، أو ارتفاع في الحرارة.
  • زيادة الشعور بالغثيان، والتقيؤ.
  • التغير في حركة الجنين.
  • الانقباضات المؤلمة التي تشبه آلام الطلق، الذي قد يدل على أعراض ولادة مبكرة.
  • التعب والإرهاق وعدم الاتزان بالرغم من أخذ قسط من الراحة.


حالات تجنب الصيام للحامل

قد تعاني المرأة الحامل من بعض الحالات الصحية التي لا تستطيع معها الصوم، ومن هذه الحالات:[١]


أسئلة شائعة حول صيام المراة الحامل

هل الصيام جيد للمرأة الحامل؟

لا يوجد الكثير من الأبحاث لتقديم توصيات مستنيرة حول ما إذا كانت هناك آثار إيجابية أو سلبية على الحمل.[٤]

هل يؤثر الصيام على حليب الثدي؟

بينت أبحاث الرضاعة الطبيعية أن الصيام قصير المدى( الصيام المتقطع) لن يقلل من إمدادات الحليب، ولكن الجفاف الشديد يمكن أن يقلل من إمدادات الحليب، كما يؤثر الصوم على المحتوى البيوكيميائي لحليب الأم إلى حد ما.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب "Fasting During Pregnancy – A Registered Dietitian’s Perspective", centerforfetalmedicin, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  2. Cari Nierenberg (10-1-2018), "Pregnancy Diet & Nutrition: What to Eat, What Not to Eat"، www.livescience.com, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Fasting in pregnancy", babycentre.co.uk, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  4. "Intermittent Fasting While Pregnant — or Trying to Get Pregnant", www.healthline.com, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  5. "Religious Fasting and Breastfeeding", kellymom.com, Retrieved 19-5-2020. Edited.