سبب ألم مقدمة الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٣٧ ، ٨ أكتوبر ٢٠١٩

ألم مقدمة الرأس

يعد صداع مقدمة الرأس أكثر أنواع الصداع حدّةً، لذا من المهم تحديد السبب وراء ألم مقدمة الرأس لاختيار العلاج الأفضل، وحسب دراسات جمعية الصداع العامة يعاني تسعة أشخاص من أصل عشر من ألم مقدمة الرأس في أي مرحلة من عمرهم، كما يعدّ الصداع أكثر الأسباب المتكررة لزيارة الطبيب أو التغيُّب عن العمل والمدرسة.

يحدث الصداع في أي جزء من الرأس، فمثلًا يسبّب صداع المقدمة الألم في جبهة الرأس والفص الصدغي، ونادرًا ما يرتبط الصداع باضطرابات في الدماغ، كما لا يعدّ الصداع حالةً منفردةً؛ إذ يرتبط بأسباب وحالات طبيّة أخرى،[١] ويتراوح ألم مقدمة الرأس من خفيف إلى شديد. عرّفت الجمعية العامة للسكتة القلبية وأمراض الجهاز العصبي الصداع المزمن بأنّه تكرار الإصابة بنوبات الصداع أكثر من أربع عشرة مرّةً في الشهر، ولا يسبب الغثيان وأعراض الصداع النصفي الأخرى، ولا يحدث صداع مقدمة الرأس بسبب الضوء والصوت والرائحة والأنشطة الفيزيائية، وسيتناول هذا المقال سبب الم مقدمة الرأس.[٢]


سبب ألم مقدمة الرأس

تؤدّي الأسباب الآتية إلى الشّعور بالألم في مقدمة الرأس:[١]

  • صداع التوتر: يعدّ صداع التوتر أكثر الأسباب شيوعًا، ويسبب هذا النوع من الصداع مجموعةً من الأعراض، ومن أمثلتها ما يأتي:
    • وجع ثابت يمكن الشعور به في الرأس.
    • ألم يمكن الشعور به في مقدمة الرأس، ويمتد إلى الفص الصدغي وخلف العينين.
    • خدر في مقدمة الرأس، وفروة الرأس، والوجه، والرقبة، والأكتاف.
    • الشعور بضغط وشدّ حول الرأس.

تتراوح شدة صداع التوتر بين الخفيفة والشديدة، وتمتد نوبة الصداع من نصف ساعة إلى عدة ساعات، كما قد يستمرّ لأيام، وقد تتكرر نوبات الصداع عدة أيام خلال الشهر، ويحدث صداع التوتر نتيجةً للضغوطات والتوتّر، والاكتئاب، والتعب الشديد، والوضعية الخاطئة، ووجود مشكلات في العضلات، ويمكن تسكين الألم بتناول الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفةٍ طبية، مثل: الأيبوبروفين، والأسيتامينوفين، والأسبرين، وتدليك الرأس، وممارسة تمارين خيففة للرقبة، وأخذ حمام ساخن، وتطبيق كمادات الماء الساخن على مقدمة الرأس والرقبة.

  • إجهاد العين: يسبّب إجهاد العين الألم في مقدمة الرأس يكون مشابهًا لصداع التوتر، كما قد يحدث نتيجة عدم معالجة اضطرابات الرؤية والاستجماتيزم أو اللابُؤْرِيَّة في عين واحدة أو كلتا العينين، ويحدث إجهاد العين نتيجةً لممارسة مهام الرؤية لفترات طويلة، مثل: القراءة، واستخدام الحسوب، أو التركيز لفترات طويلة، والضغوطات النفسية، والوضعية الخاطئة، ويمكن التقليل من إجهاد العين بأخذ قسط من الراحة، والتوقف عن القيام بالمهام التي تتطلب التركيز العالي، وأخذ الوضعية الصحيحة، واستخدام شاشات فلترة ضوء الحاسوب.
  • الصداع العنقودي: يعدّ الصداع النقودي من الحالات الصحية النادرة، ويسبّب الشعور بألم في جانبي الرأس يمتدّ إلى مقدمة الرأس والفص الصدغي والجبهة، قد تستمر نوبة الصداع حتى عدة ساعات، وقد تتكرر أكثر من مرة خلال اليوم، كما يسبب الصداع العنقودي أعراضًا أخرى، مثل: الشعور بالتّعب والإرهاق، وسيلان الأنف، واحتقان الأنف، وانتفاخ وإفرازات دمعية من العين.
  • التهاب الشريان الصدغي: يعدّ حالةً ناجمةً عن التهاب الأوعية الدموية القريبة من الجزء الخارجي من الرّأس، ويسبّب مجموعةً من الأعراض، مثل: الألم عند تناول الطعام أو عند الكلام، وفقدان البصر، وفقدان الوزن، والآم العضلات، والشعور بالكآبة، والشعور بالتعب والإجهاد.
  • صداع الجيوب الأنفية: يحدث صداع الجيوب الأنفية مع الصداع النصفي، ويسبّب كلا النوعين ألم مقدمة الرأس، ويحدث صداع الجيوب الأنفية نتيجة حدوث التهاب فيها، ويسبّب مجموعةً من الأعراض الأخرى، مثل: ارتفاع درجة الحرارة و/أو التشنجات، وإفرازات أنفية سميكة.[٣]


الوقاية من الإصابة بألم مقدمة الرأس

يمكن أن تساعد بعض الإجراءات على التقليل من تكرار الإصابة بألم مقدمة الرأس، ومن أمثلتها ما يلي:[١]

  • الحصول على قسط كافٍ من النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية عدّة مرات خلال اليوم.
  • أخذ الوضعية الصحيحة، عند الوقوف أو الجلوس.
  • التقليل من استهلاك المشروبات المحتوية على الكافيين.
  • تجنّب الاستخدام المتكرر لمسكنات الألم.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "What to know about frontal lobe headaches", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-9-2019. Edited.
  2. "What You Should Know About Frontal Lobe Headaches", www.healthline.com, Retrieved 20-9-2019. Edited
  3. "Overview of Frontal Headaches", www.verywellhealth.com, Retrieved 21-9-2019. Edited.