سبب التعب بعد الأكل للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٩ ، ١٣ يناير ٢٠٢٠

سبب التعب بعد الأكل للحامل

تعاني المرأة من التعب خلال فترة الحمل، وتزداد أعراضه في الثلثين الأول والثالث، ويكون على أشدّه بعد تناول الحامل للطعام، وذلك بسبب توجيه تدفّق الدم للأمعاء دونًا عن أجهزة الجسم الأخرى، مما يشعر الحامل بالإجهاد، المرتبط أيضًا بزيادة وزن الجنين النامي، وبينما يغيّر الحمل في سرعة أداء الجهاز الهضمي لوظيفته، فإنّه يحتاج للمزيد من الدم في عمله، هذا وتشير الطبيبة ميريام ستوبارد في كتابها الحمل والولادة، لإمكانية تخفيف حدّة تعب بعد الأكل.[١]

يؤدي الفهم الصحيح لطبيعة عمل الجهاز الهضمي لتجاوز ذلك التعب، إذ يُفضّل تناول وجبات صغيرة على طول اليوم، بدلًا من تناول كميّات كبيرة لمرّات أقل، ويؤدي ذلك لتقليل كميات الدم المتدفق للأمعاء، وتنظيم توزيعه على بقية الجسم، كما ويُفضّل الجمع بين تناول الكربوهيدرات والبروتين للمحافظة على ثبات مستويات السكر في الدم، وذلك تجنبًا للشعور بحرقة المعدة، بحيث تأخذ وضعية الجلوس ورفع القدمين، أو إسناد الظهر بالوسائد على السرير مع أخذ إغفاءه قصيرة.[١]


يرتبط شعور الحامل بالتعب بعد الأكل بطبيعة البرنامج الغذائي، اليومي لوجباتها الغنية بالنشويات والسكريات، ويمكن أنْ يؤدي حرمان الدماغ من كافة المغذيات التي يحتاجها للتعب بعد تناول الأطعمة، وغالبًا ما ينتج عن ذلك ارتفاع مفاجئ في مستوى سكر الدم يعقبه انخفاض مفاجئ أيضًا.[٢]


التعامل مع التعب بعد الأكل

يُعزّي الباحثين أسباب الشعور بالتعب بعد الأكل لزيادة إفراز الجسم للسيروتونين، وهي المادة الكيماوية المسؤولة عن دورات النوم والمزاج، وبينما تحتوي الأطعمة المليئة بالبروتين على التربتوفان، الذي يعزز إنتاج الجسم للسيروتونين، فإنّ المأكولات الغنية بالكربوهيدرات تعزز امتصاص الجسم للتربتوفان، الأمر الذي يزيد من التعب بعد تناول هذين العنصرين الغذائيين معًا، ومن جانبه فإنّ ثمة أور يمكن القيام بها لتخفيف الشعور بالتعب بعد تناول الطعام، ومن أهمّها ما يأتي:[٣]

  • تناول كمية قليلة من المكسرات، أو حبّات من الفواكه بين الوجبات، وذلك حفاظًا على مستويات الطاقة في الجسم.
  • المشي بعد تناول الوجبات، إذ يخفف ذلك من التعب.
  • النوم جيّدًا خلال الليل.
  • التعرّض للأشعة الساطعة بعد الطعام يخفف من الشعور بالتعب، وذلك حسب إحدى دراسات عام 2015.
  • أخذ إغفاءة قصيرة خلال النهار.


التعب خلال الحمل

يؤدي حدوث التغييرات في أنظمة جسم المرأة إلى شعورها بالتعب خلال أول 12 أسبوعًا من الحمل، ويبدو هذا التعب كبيرًا في مراحل تطوّر الأشهر الـ 3 الأولى من عمر الجنين، إذ تتخلّق أعضاء الجسم والمشيمة، وتعزى أسباب شعور الحامل بالتعب إلى عدة عوامل، وأوّلها التغيّر الهرموني، وتسارع عملية التمثيل الغذائي، وانخفاض ضغط الدم، وانخفاض مستويات الطاقة في الجسم، ومن جانبه، فقد ينتج التعب من افتقار دم الحامل إلى الحديد، كما قد يبدو عارضًا دالًّا على الاكتئاب، ومن جانبه، فإنّ الشعور بالتعب يزيد من تردي الحالة المَرَضيّة المتمثلة في الاستفراغ والغثيان، والمرأة تخفّف التعب باتباعها نظامًا غذائيًّا يعزّز من مستويات الطاقة، إذ يتكوّن من العناصر الغذائية الآتية:[٤]

  • مصادر الكربوهيدرات كاملة الحبوب؛ كالمعكرونة، والأرز البني، وخبز القمح الكامل.
  • منتجات الألبان ومشتقاته.
  • البقوليات؛ مثل: الفاصولياء، والعدس، والبازيلاء.
  • الأسماك، واللحوم غير الدهنية.
  • البيض.
  • الخضروات والفواكه، توصي الخطة المثالية لغذاء الحامل بتناول 5 حصص يوميًّا.


المراجع

  1. ^ أ ب Kirstin Hendrickson, "Tired After Eating During a Pregnancy"، www.livestrong.com, Retrieved 2-10-2019. Edited.
  2. Gunjan Rastogi (22-4-2013), "Managing Tiredness After Eating During Pregnancy"، www.onlymyhealth.com, Retrieved 2-10-2019. Edited.
  3. Alison Fisher (18-10-2018), "?Why do people feel tired after eating"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-10-2019. Edited.
  4. "Tiredness in pregnancy", www.babycentre.co.uk,11-2017، Retrieved 2-10-2019. Edited.