شكل إفرازات الحامل بالصور

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٦ ، ٩ أغسطس ٢٠١٨
شكل إفرازات الحامل بالصور

   

عندما تصبح المرأة حاملًا يخضع جسمها للعديد من التَّغيرات الدّاخلية والخارجيَّة، ومن أهم التَّغيرات الداخلية التي تحدث نزول بعض الإفرازات المهبليَّة، التي قد تُسبِّب للأم بعض الشكوك والمخاوف، وتختلف هذه الإفرازات عن بعضها البعض باختلاف أسبابها نزولها، لذلك يجب على الأم أن تحدِّد سبب هذه الإفرازات، فمنها ما تكون طبيعيَّة، ومنها ما تكون غير طبيعيَّة وتحتاج إلى استشارة الطَّبيب لتكون على بيِّنة. في هذا المقال سوف نتعرَّف على أهم الأسباب التي تحدث من خلالها إفرازات المرأة الحامل، وتحديد أنواعها وأعراضها وكل ما يتعلَّق بهذا الموضوع.

 

ما هي الإفرازات المهبليَّة الطبيعية


  الإفرازات الطَّبيعيَّة التي تحدث في فترة الحمل أغلبُها يكون لونها بيضاء، رقيقةً، حليبيةً وذات رائحة خفيفة، وتعد من الأمور الطَّبيعية التي تُصيب الحامل ولا يوجد أي داعٍ للقلق أو الخوف وتتكوَّن هذه الإفرازات من: - الزّلال الرحمي: وهو عبارة عن سائل عادي أبيض اللون، يكون مخاطيَّ القوام ولزجًا وقابلًا للتَّمدد، وليس له رائحة ويترك بقعًا على الملابس حتى بعد الغسيل. - الحامض اللبني، ويكون المهبل في هذه الحالة رطبًا، وذلك بسبب المادة الحليبية التي يحتوي عليها. الإفرازات المهبليَّة غير الطَّبيعيَّة - إفرازات مهبليَّة سائلة مصحوبة بتهيُّج: إذا كانت السّيدة تعاني من إفرازات مائيَّة بيضاء غير معتادة عليها، فمن الممكن أن تكون الحامل مصابةً بالتهاب فطري أو بمرض القلاع، فمعظم الفتيات تقريبًا يُصبن بالتهاب فطري في وقت معين طوال فترة حياتهم. لذلك من الممكن أن تكون الإفرازات هي بسبب الرّطوبة الموجودة في منطقة المهبل، ممّا يزيد من تكاثر البكتيريا فيها. - إفرازات رماديّة ذات رائحة كريهة جدًّا: في حال لاحظت المرأة تغيّرات مهبليّة مفاجأة أو تحولت هذه الإفرازات إلى رماديَّة اللون وذات رائحة كريهة؛ فقد تكون هذه دلالة على الإصابة بالتهاب المهبل البكتيريّ، الذي ينتج بسبب عدم توازن البكتيريا في النَّباتات المهبليَّة، وقد تكون أسباب حدوث هذا النَّوع من الإفرازات هو استخدام الصابون المعطَّر أو اللوشن غير الملائم أو حمام الفقاعات.

 

خطوات يجب على الحامل عدم القيام فيها خلال فترة الحمل


  1. تجنب استخدام سدّادات قطنية، لأنَّه يمكن أن تكون السبب في دخول الجراثيم الجديدة إلى المهبل. 2. تجنب استخدام الغسول المهبليّ، وهذا يمكن أن يسبِّب قطعًا في التَّوازن الطبيعي في المهبل، ويؤدّي إلى حدوث ما يسمّى "عدوى المهبل".

 

خطوات يجب على المرأة اتباعها خلال فترة الحمل


  1. ارتداء الملابس الدّاخلية التي تكون قطنيَّة وناعمة الملمس. 2. الإسراع إلى استشارة الطَّبيب في حين ملاحظة أيِّ تغيرات أو إفرازات غير طبيعيَّة .

 

علاج إفرازات المهبل عند المرأة الحامل


  - في البداية يجب على المرأة تحديد ما هو سبب حدوث هذه الإفرازات. - إطلاع الطبيب المختص على الحالة لتحديد العلاج المناسب. - معالجة الفطريات باستخدام مضادّات الفطريّات. - يعالج التهاب المهبل البكتيري باستخدام المضادات الحيوية.