طريقة حقن العضل للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٥ يناير ٢٠٢٠
طريقة حقن العضل للأطفال

حقن العضل

الحقن العضلي هو أحد أنواع الحقن التي تستخدم لتوصيل الأدوية إلى مناطق عميقة مباشرة في العضلات، مما يمكّن من انتقال الدواء في مجرى الدم بسرعة وامتصاصه، ويعدّ الحقن العضلي من الطرق الشائعة المستخدمة في الطب الحديث، ويستخدم هذا النوع من الحقن لإعطاء الأشخاص العديد من الأدوية واللقاحات، فيتلقّاه البعض عند الحصول على لقاح الإنفلونزا مثلًا، وقد يلجأ بعض الأشخاص في بعض الحالات إلى حقن أنفسهم في المنزل بالحقن العضلية التي تستخدم لإعطاء بعض الأدوية المخصّصة لعلاج عدد من الحالات المرضية، مثل: مرض التصلب المتعدد، أو التهاب المفاصل الروماتويدي.[١]


طريقة حقن العضل للأطفال

يتلقّى الأطفال حقن العضل في مناطق مختلفة من الجسم تختلف تبعًا لعمره وعوامل أخرى، ويمكن توضيح ذلك كالآتي:[٢]

  • الأطفال حديثو الولادة، تُعطَى الحقنة العضلية للأطفال حديثو الولادة في الجانب الخارجي الأمامي من الفخذ، وينبغي إعطاؤها باستخدام إبرة يبلغ طولها 16 ملم، ومقاس يتراوح بين 23-25.
  • الرضع حتى عمر عامين، وتُعطَى حقنة العضل في المنطقة الخارجية الأمامية من الفخذ، ولا تعطى في المنطقة الداخلية أو الخلفية، وتُدخَل الحقنة في الثلث الأوسط من الفخذ، وتستخدم إبر بطول يتراوح بين 16-22 ملم ومقاس يتراوح بين 22-25، وينبغي استخدام إبرة بطول كافٍ لبلوغ عمق العضلات وتجاوز أنسجة تحت الجلد الموجودة فوق العضلات مباشرةً، مما يساهم في تقليل تهيجها، بالتالي تقليل الألم المرتبط بالحقن العضلي.
  • الأطفال فيي عمر 3-18 عامًا، ويمكن إعطاء حقنة العضل في أحد موقعين، ويمكن توضيح ذلك كالآتي:
    • العضلة الدالية، هي العضلية العلوية من أعلى الذراع، ويجب استخدام إبرة بحجم 16 ملم وقطر يقل عن 0.5 مل في العضلة الدالية، كما يمكن استخدام إبر أخرى بأحجام تتراوح بين 22 مم إلى 25 مم للأطفال الأكبر سنًا الذين تزيد أعمارهم عن 3 أعوام.
    • الجانب الأمامي الخارجي من الفخذ، وتُحقَن الإبرة في الثلث الأوسط من الفخذ.

يعتمد حجم الإبرة على جنس الطفل الأكبر سنًا ووزنه، وتستخدم إبرة يتراوح طولها بين 25 مم و38 مم للمراهقين على وجه العموم، وتتمثل طريقة إعطاء الطفل حقنةً في العضل باتباع عدد من الخطوات، يمكن توضيحها كالآتي:

  • اختيار موقع الحقن، وتنظيف المنطقة باستخدام الماء والصابون وتركها إلى أن تجف، ويفضل تغيير مواقع الحقن لكل حقنة، فمثلًا يمكن إعطاء الطفل حقنةً في الفخذ الأيسر صباحًا وأخرى في الفخذ الأيمن ليلًا.
  • الإمساك بمقبض المحقنة (السرنجة) بطريقة تشبه الإمساك بالسهم، والإمساك بالعضلات حول المنطقة المراد حقنها للحفاظ على ثباتها، ثم تُدخَل الإبرة مباشرةً عبر الجلد بزاوية مناسبة (بمقدار 90 درجةً) في العضلات، وينبغي تطبيق هذه الخطوة بسرعة.
  • وضع اليد بوضعية مناسبة لتوجيه المكبس، وعدم تحريك رأس الإبرة بمجرد إدخالها.
  • دفع المكبس إلى أسفل إلى آخر بُعد ممكن لإعطاء الدواء بسرعة لتقليل الألم.
  • سحب الإبرة إلى الخارج برفق بنفس الزاوية المدخلة بها.
  • الضّغط بثباتٍ باستخدام قطعة قطنية على موقع الحقن لمدة 30 ثانيةً بعد الحقن؛ وذلك لتقليل احتمالية تشكّل الكدمات، وينبغي عدم فرك منطقة الحقن لعدم تهيج الجلد.
  • وضع الإبرة والمحقنة في حافظة مخصصة من البلاستيك.


أسباب استخدام حقن العضل

تمتاز الحقن العضلية بعددٍ من المزايا مقارنةً بغيرها من أنواع الحقن وطرق إعطاء الدواء، مثل أخذ الدواء عن طريق الفم، والحقن عن طريق الوريد، والحقن تحت الجلد في الأنسجة الدهنية، وقد تستخدم طريقة الحقن العضلي في بعض الحالات، منها ما يأتي:[٣]

  • عدم التمكن من تحديد موقع الوريد المناسب.
  • احتمالية تسبُّب بعض الأدوية بتهيّج الأوردة.
  • تقليل تأثّر الجهاز الهضمي من فعالية الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم.

يختصّ الحقن العضلي بعدد من الإيجابيات نظرًا لاحتواء العضلات على كمية وفيرة من الدم، مما يساهم في تسريع امتصاص الجسم للدواء، وقد تحتفظ الأنسجة الموجودة في العضلات بكمية أكبر من الأدوية مقارنةً بالأنسجة الدهنية.


المراجع

  1. Jacquelyn Cafasso (11-8-2017), "What Are Intramuscular Injections?"، www.healthline.com, Retrieved 30-9-2019. Edited.
  2. SickKids staff (25-11-2010), "Intramuscular injections: Injecting at home"، www.aboutkidshealth.ca, Retrieved 30-9-2019. Edited.
  3. Jayne Leonard (19-9-2018), "How to give an intramuscular injection"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-9-2019. Edited.