علاج التهاب الأمعاء بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٥٦ ، ١٠ ديسمبر ٢٠٢٠
علاج التهاب الأمعاء بالأعشاب

التهاب الأمعاء

يعد حالة من الالتهاب تُصيب الأمعاء، بما في ذلك الأمعاء الدقيقة، والأمعاء الغليظة، وقد تؤثر في بعض الأحيان على المعدة، وتشمل هذه الحالة على التهاب الأمعاء المعدي، الذي ينجم عن الإصابة بالعدوى الفيروسية أو البكتيرية أو الطفيلية، أو التهاب الأمعاء الإشعاعي الذي يحدث نتيجةً للتعرّض للعلاج الإشعاعي، وغالبًا ما تتسبّب حالات التهاب الأمعاء مجموعة من الأعراض الهضمية المزعجة، بما في ذلك آلام أو تقلصات في منطقة البطن، والغثيان، والتقيؤ، إضافةً إلى الإسهال، وفقدان الشهية، وغيرها، وتجدر الإشارة إلى أنّ العديد من حالات التهاب الأمعاء قد تزول من تلقاء نفسها في غضون عدّة أيام، دون الحاجة إلى العلاج، كما يوجد العديد من الأفراد الذين قد يلجأوون للطب البديل، واستخدام الأعشاب والمنتجات الطبية؛ لمعالجة حالات التهاب الأمعاء، فهل تُجدي الأعشاب الطبيعية نفعًا في معالجة هذه الحالات؟ وكيف يمكن التخفيف من أعراض التهاب الأمعاء في المنزل؟[١][٢]


علاج التهاب الأمعاء بالأعشاب، حقيقة أم خرافة!

يلجأ العديد من الأشخاص المصابين بالتهاب المعدة إلى الأعشاب الطبيعية لمعالجة الالتهابات، وبالرغم من أنّ هذه الأعشاب قد تُفيد في التخفيف من أعراض وآلام التهاب الأمعاء، إلّا أنّه لا يمكن الاعتماد عليها كعلاج أساسي، لا سيّما في حالات التهاب الأمعاء الشديدة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب المختص قبل تناول أي نوع من الأعشاب والمواد الطبيعية؛ تجنّبًا للآثار الجانبية السلبية التي يمكن أن تُسببها، ومن ضمن الأعشاب التي يمكن استخدامها لتخفيف أعراض حالات التهاب الأمعاء ما يلي:[٣][٤]


  • شاي البابونج: يتمتع البابونج بالعديد من الخصائص القوية المضادة للأكسدة، والمضادة للالتهابات، إذ يمكن أن يُساعد شاي البابونج على إرخاء عضلات أعضاء الجهاز الهضمي، إضافةً إلى التخفيف من الأعراض الهضمية، مثل الإسهال، والغثيان، والتقيؤ، وغيرها من الأعراض التي تُسببها حالات التهاب الأمعاء، ويمكن تحضير شاي البابونج عن طريق إضافة ملعقة صغيرة من شاي البابونج إلى كوب من الماء الساخن، وشربه دافئًا، ويمكن شرب شاي البابونج مرة أو مرتين خلال اليوم.
  • النعناع: يحتوي النعناع على العديد من المركبات العضوية القوية، ذات التأثير المبرد والمهدئ والمضاد للالتهابات، إذ يمكن أن يًساعد مضغ بضع أوراق من النعناع في التخفيف من أعراض التهاب المعدة والأمعاء، كما يمكن تحضير شاي النعناع الطازج، وتناوله لتهدئة الأعراض، وتخفيف الغثيان والتقيؤ.


طرق منزلية لتخفيف أعراض التهاب الأمعاء

يمكن اتباع الاستراتيجيات المنزلية التالية؛ للتخفيف من أعراض التهاب الأمعاء، وتسريع عملية الشفاء:[٥][٦]

  • الإكثار من شرب السوائل، بما في ذلك الماء، والعصائر، والمشروبات الخالية من الكافيين؛ لتأمين الرطوبة الكافية للجسم، وتجنّب الإصابة بالجفاف.
  • الحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة والنوم.
  • منح المعدة وقتًا كافيًا للراحة، وذلك بالتوقف عن تناول الأطعمة الصلبة لبضع ساعات.
  • العودة إلى تناول الطعام تدريجيًا، عن طريق البدء بتناول الأطعمة الخفيفة وسهلة الهضم، مثل الخبز المحمص، والموز، والأرز والدجاج، مع ضرورة التوقف عن تناول هذه الأطعمة في حال عودة الأعراض، كالغثيان.
  • تجنّب تناول بعض الأطعمة والمشروبات، بما في ذلك منتجات الألبان، والكافيين، والكحول، بالإضافة إلى الأطعمة الدهنية، والسكرية والأطعمة التي تحتوي على الكثير من التوابل.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • إيقاف بعض الأنواع من الأدوية، والتي قد تُهيّج المعدة والأمعاء، وتفاقم الأعراض، مثل مسكنات الألم، وخافض الحرارة.
  • تجنّب إعطاء الطفل المصاب بالتهاب الأمعاء الأدوية المضادة للإسهال دون وصفة طبية.


أسئلة شائعة

هل يمكن الوقاية من الإصابة بالتهابات الأمعاء؟

يمكن اتباع الإجراءات التالية؛ للتقليل من فرصة الإصابة بالتسمم الغذائي، والتهابات المعدة:[٥][١]

  • تحسين سبل النظافة الشخصية، وذلك عن طريق تطبيق التعليمات التالية:
    • غسل اليدين جيدًا بانتظام بالماء والصابون.
    • غسل اليدين قبل وبعد تحضير وجبات الطعام والمشروبات، إضافةً إلى غسل اليدين قبل تناول الطعام.
    • غسل اليدين بعد استخدام الحمام.
    • استخدام مناديل اليد ومعقمات اليدين في حالة عدم توفر المياه الجارية لغسل اليدين وتعقيمها.
  • تجنّب الشرب من الآبار الخارجية، ومصادر المياه الغير آمنة، والاعتماد على عبوات المياه المعدنية، والتأكد من أنّها مغلقة جيدًا.
  • تنظيف أسطح المطبخ، والأواني، وأجهزة الطهي جيدًا قبل البدء بطهي الطعام، والاحتفاظ بالأنواع المختلفة من الأطعمة منفصلة عن بعضها البعض، كالدجاج والمنتجات النيئة الأخرى.
  • طهي جميع الأطعمة جيدًا، لا سيّما الدجاج، والأسماك، والبيض.
  • الانتباه على تواريخ انتهاء الصلاحية للأطعمة المعلبة، والتخلص من أي مواد منتهية الصلاحية، او فاسدة.
  • تجنّب ترك الأطعمة خارج الثلاجة، أو تحت أشعة الشمس.
  • تجنّب التدخين، والإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • تجنّب الإفراط في تناول الأدوية المسكنة للآلام، والأدوية المضادة للالتهابات، التي قد تُهيّج المعدة والأمعاء، وتتسبّب في تفاقم الأعراض.



متى يجب مراجعة الطبيب؟

بالرغم من أنّ العديد من حالات التهاب المعدة يمكن أن تزول من تلقاء نفسها، إلّا أنّ هناك بعض الحالات الشديدة التي تستدعي اللجوء إلى الطبيب؛ لتشخيص الحالة بدقة، وتحديد العلاج المناسب، ويُنصح بالمراجعة الفورية للطبيب عند الشعور بالأعراض التالية:[٦][٧]

  • استمرار الأعراض لأكثر من ثلاثة أو أربعة أيام، أو تفاقمها بالرغم من تناول العلاج الموصوف.
  • الحمّى، وارتفاع درجة حرارة الجسم إلى أكثر من 38 درجة مئوية.
  • وجود دم أو إفرازات مخاطية في البراز.
  • فقدان الوزن غير المقصود.
  • الدوار ، لا سيّما عند الوقوف.
  • علامات الجفاف، بما في ذلك:
    • جفاف الفم.
    • جفاف واحمرار العينين، وقلة الدموع.
    • انخفاض معدّل التبول.
    • انخفاض حجم البول، وتغيّر لون البول إلى اللون الداكن.
    • التعب الجسدي الشديد، والإعياء.


هل يمكن أن يسبب التهاب الأمعاء سرطان المعدة؟

بالرغم من أنّ هناك العديد من حالات التهاب الأمعاء تكون عرضية وبسيطة، وتستجيب للعلاجات المتوفرة، إلّا أنّ هناك بعض الالتهابات الهضمية وأمراض الأمعاء المزمنة، التي تستمر لمدّة طويلة من الزمن، كالتهاب الأمعاء في مرض كرون(Crohn disease)، يمكن أن تزيد من خطر الإصابة ببعض الأنواع من مرض السرطان، مثل سرطان القولون والمستقيم، وسرطان الأمعاء الدقيقة. [٨]


المراجع

  1. ^ أ ب "What is enteritis?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  2. "Gastroenteritis", medlineplus, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  3. "10 Home Remedies For Gastroenteritis (Stomach Flu) Prevention Tips", stylecraze, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  4. "10 Beneficial Home Remedies For Gastroenteritis", organicfacts, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  5. ^ أ ب "Viral gastroenteritis (stomach flu)", mayoclinic, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  6. ^ أ ب "Enteritis", drugs, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  7. "Enteritis", healthline, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  8. "regional enteritis", cancer, Retrieved 2020-11-29. Edited.