علاج التهاب الشفايف

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٤ ، ١٣ ديسمبر ٢٠٢٠
علاج التهاب الشفايف

التهاب الشفايف

يتعرض الكثير منا إلى جفاف أو احمرار أو تشقق الشفايف، مما يسبب لنا بعض الازعاج وأحيانًا الألم، ويجعلنا نتسائل عن سبب هذه الأعراض وكيف يمكن التخلص منها وما هي سبل الوقاية منها لمنع ظهورها مرة أخرى، وهذا ما سوف نناقشه في هذا المقال، إذ عادةً ما تنتج هذه الأعراض عن ما يعرف بالتهاب الشفايف (Cheilitis) الذي قد يكون التهابًا مؤقتًا أو مزمنًا، والذي ينتج عن العديد من العوامل والأسباب، لذلك يصنف بعدة أنواع أشهرها وأكثرها شيوعًا هو التهاب الشفاه الزاوي (Angular cheilitis) الذي يصيب زواية الشفايف بالاحمرار والتشقق والألم، بالإضافة إلى العديد من الأنواع الأخرى التي تعالج كل منها بطريقة مختلفة.[١]


علاج التهاب الشفايف

يعتمد ويختلف علاج التهاب الشفايف طبقًا لسببه كما يلي:[٢]

  • التهاب الشفاه الزاوي: يعالج بتجنب العوامل المسببة، وعلاج الجفاف باستخدام الفازلين والزنك أوكسيد، وتعويض نقص فيتامين ب بأنواعه إن كان هو السبب، والحرص على ملائمة التقويم للأسنان، وخلعه ليلًا قبل النوم وتنظيفه جيدًا، ونقعه في محلول الكلورهيكسيدين أو الكلور المخفف الذي يحضر بإضافة عشر نقاط من الكلور إلى كوب من الماء.
  • جفاف الشفاه: تعالج بتجنب ما يسببها مثل اللعق المتكرر لها، وتجنب المنتجات التي قد تهيجها مثل أحمر الشفاه، واستخدام الفازلين كمرطب.
  • التهاب الشفاه التحسسي التماسي: (Allergic contact cheilitis) يعالج بتحديد وتجنب المهيج لحساسية الشفاه، مع استخدام مرطب طبي يحتوي على تركيز بسيط من الكورتيزون، أو كورتيزون قوي في بعض الحالات.
  • التهاب الشفاه المعدي: الذي ينتج عن عدوى بكتيرية أو فيروسية أو فطرية في أغلب الحالات، والتي تعالج بالاهتمام بنظافة الفم مع تحديد سبب العدوى ووصف العلاج المناسب لها مثل مضادات الفطريات من قبل الطبيب.
  • التهاب الشفه السفعي: (Actinic cheilitis) الذي ينتج عن التعرُّض المستمر لأشعة الشمس ويكون هذا الالتهاب عرضة للتحول إلى سرطان، ويكون علاجه بطرق مختلفة طبقًا لحدته مثل باستخدام جلسات النيتروجين السائل، أو العلاج الموضعي المحتوي على الفلورويوراسيل، أو العلاج الضوئي أو الليزر.
  • التهاب الشفاه المحفَّز بالأدوية: الذي ينتج كعرض جانبي من استخدام بعض الأدوية فيكون العلاج بالتوقف عن تناولها بعد استشارة الطبيب بالطبع، ومع الحرص على ترطيب الشفاه.
  • التهاب الشفاه الغدي: وهو نوع نادر غير معروف السبب لكن يحفزه بعض العوامل مثل التدخين والتعرض للشمس والعدوى لذا يجب تجنبها، ويكون علاجه بالمضادات الحيوية والكورتيزون، أو في بعض الحالات يضطر الطبيب لاستئصال حافة الشفاه.


تشخيص التهاب الشفايف

يشخص الطبيب التهاب الشفايف ويحدد سبب الإصابة به عن طريق مراجعة التاريخ المرضي للمصاب، وسؤاله العديد من الأسئلة لتحديد الأعراض والأمراض المصاحبة لها، وتحديد العوامل المسببة للالتهاب مثل؛ الأدوية المتناولة، وطرق الحفاظ على نظافة الفم، والنظام الغذائي ونمط الحياة المتبع، والتدخين وغيرها. ثم يقوم الطبيب بفحص شفاه المريض، وقد يطلب أخذ مسحة من الشفاة أو عينة منها لفحصها بالمختبر؛ لتحديد سبب الالتهاب أو تحديد نوع الميكروب في حالة العدوى.[٣]


أسئلة شائعة

كيف يمكن الاعتناء بالشفايف؟

يمكن الاعتناء بالشفايف عن طريق اتباع بعض النصائح البسيطة مثل:[٤]

  • الاهتمام بنظافة الفم والأسنان، وكذلك أي اكسسوار موضوعة على الشفاه مثل الحلق.
  • الحرص على ترطيب الشفاه باستمرار باستخدام المرطبات الخالية من الألوان والعطور والتي تحتوي على عامل حماية من الشمس SPF 15 على الأقل، بالإضافة إلى الفازلينوشمع العسل وزبدة الشيا.
  • تجنب استخدام المرطب السميك الشمعي لأنّه يحبس خلايا الشفاه القديمة أسفله.
  • تقشير الشفاه من وقتٍ لآخر.
  • تجنب لعق ومص الشفاه المستمر.
  • الإكثار من شرب المياه.
  • تناول غذاء صحي متوازن يحتوي على الخضروات والفواكه.
  • تجنب استخدام المنتجات التي تهيج الشفاه مثل الصابون المعطر والعطور وغسول الجسم.
  • تجنب استخدام معجون الأسنان المبيض.
  • تجنب تناول بعض البهارات التي تهيج الشفاه مثل القرفة والنعناع.
  • تجنب استخدام النيكل في اكسسورات الشفاه لما قد يسببه من حساسية.

ما هي العلامات التي تظهر على الشفايف وتستدعي مراجعة الطبيب؟

التهاب الشفاه أحد أمراض الجلد الشائعة المزعجة لكن لحسن الحظ معظم حالات الإصابة به تكون بسيطة ويسهل علاجها، لكن لأن أسباب الإصابة به عديدة يفضل مراجعة الطبيب دومًا عند ظهور أي أعراض على الشفاه، وعلى الجلد المحيط بها للوقوف على سببها، وخاصةً عند استمرار هذه الأعراض فترة طويلة أو إذا صاحبها أعراض جسمانية أخرى مثل؛ ارتفاع الحرارة، وآلام الجسم، والعطش الشديد، والتلعثم، وصعوبة البلع، وغيرها من الأعراض.[٥][٦]


المراجع

  1. Bernard J. Hennessy (2020-04-30), "Lip Sores and Inflammation", msdmanuals, Retrieved 2020-11-21. Edited.
  2. Beenish S. Bhutta,Wissem Hafsi. (2020-08-09), "Cheilitis", ncbi, Retrieved 2020-11-21. Edited.
  3. Rachel Queenie (2019-12-01), "Cheilitis", medindia, Retrieved 2020-11-21. Edited.
  4. "DRY LIPS & ANGULAR CHEILITIS ", health.students, 2013-07-31, Retrieved 2020-11-22. Edited.
  5. Colleen Doherty (2020-04-08), "An Overview of Cheilitis", verywellhealth, Retrieved 2020-11-22. Edited.
  6. Healthgrades Editorial Staff, "Lip Symptoms", healthgrades, Retrieved 2020-11-22. Edited.