علاج السواد تحت العين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٥ ، ٤ فبراير ٢٠٢١
علاج السواد تحت العين


ما سبب السواد تحت العين؟

قد تصبح منطقة الجلد أسفل العين بلون أغمق، خاصةً عند وجود محفزات لذلك مثل؛ عدم الحصول على قسط كافِِ من الراحة وقلة عدد ساعات النوم، أو التّعرض للضغط النفسي والجسدي، ويجدر التّنويه أنّ السواد تحت العين يختلف تمامًا عن حالات أخرى تصيب منطقة ما حول العين؛ مثل؛ التورم والاحمرار الذي قد يكون له علاقة بالإصابة بعدوى خاصةً لو تكرر حدوثه في عين واحدة، أو التّعرض لضربات رضية أو إصبابات في على الرأس أو الوجه، وعادةً ما تنتقل مشكلة سواد تحت العين بالوراثة، كما أنّ السواد تحت العين قد لا يشكل حالة طبية خطرة بحد ذاته، ولكن علاجه يعتمد بدرجة كبيرة على تقييم الطبيب للحالة وأسبابها.[١][٢]


علاج السواد تحت العين

يعتمد علاج سواد المنطقة تحت العين على عدّة أمور وحسب معطيات الحالة التي يشخصها الطّبيب لاختيار العلاج الأكثر أمانًا وفاعلية، كما ويجدر التّنويه أنّ الحفاظ على نتيجة العلاج أو تعززيها وكذلك ضمان عدم تفاقم الحالة، يحتاج لاتباع تدابير وطرق منزلية ونصائح، وفيما يلي بيان ذلك:


الخيارات العلاجية الطبية لسواد تحت العين

قد يصف الطبيب واحدة أو أكثر من العلاجات الموضعية الآتية:[٣][٤]

  • العلاج بالأحماض: يوجد أنواع عدّة من الأحماض الطبيعية المخففة التي تستخدم لعلاج سواد منطقة تحت العين، وأغلبها يعمل من خلال تثبيط نشاط إنزيم التايروسيناز(Tyronase) مثل؛


  • حمض الكوجيك: المستخلص من نوع خاص من الفطريات، وعادةً ما بتراوح تركيزه الفعال بين 1-4%، ويُعدّ فعالًا وآمنًا إلى حدِ ما لكن من آثاره الجانبية؛ احمرار المنطقة، وتحسسها، ومن الجدير بالذكر أنّه قد يستخدم مع تركيبات أخرى تحتوي على مادة الهيدروكوينون (Hydroquinone) وحمض الجلايكوليك وذلك لزيادة الفعالية.
  • حمض الأزيلاك (Azelaic acid): الذي ييعدّ علاجًا واعدً وفعالًا، ويتميز يكونه آمن للاستخدام المطوّل.
  • فيتامين ج: الذي يستخدم بتركيبات خاصة مناسبة للتطبيق الموضعي ولضمان عدم أكسدته، وبالتالي خسارة فاعليته، ومن الجدير بالذكر أنّ استخدامه يعطي نضارة للمنطقة وتأثير شبيه بزيادة كثافة الجلد تحت العين، كونه يخفف من احتقان الأوعية الدموية في تلك المنطقة، نظرًا لتأثيره المضاد للأكسدة.



  • مركبات فرط التصبغ الموضعية: التي تقلل من فرط تصبغ المنطقة أسفل العين، ويتم المفاضلة بينها حسب الحالة، وقد يستخدم أكثر من مركب في نفس فترة العلاج، ومنها: هيدروكينون (Hydroquinone) يستخدم لمدة 3 شهورعلى الأقل لكن هنالك بعض الأثار الجانبية لاستخدامه كتهيج الجلد والحكة وفرط التصبغ المؤدي للالتهاب. وتريتينوين (Tretinoin) أو مزيج من الاثنين.


  • العلاج بالجراحة: تساعد أنواع خاصة من الجراحة مثل؛ جراحة رأب الجفن (Blepharoplasty)، التي تساعد على التخلص من أسباب تكوّن ظل حول منطقة العين؛ بمعنى الجلد الزائد أو المتهدل أو الكتل الدهنية.
  • حشوات الفيلر: التي تستخدم في حال كان ترقق الجلد أو فقدان النسيج الدهني فيه هو السبب بظهور السواد تحت العين، وتحقن حشوات الفيلر بتقنية خاصة وعادةً ما تتضمن صفائح البلازما، و جل حمض الهيالورنيك (Hyaluronic acid).
  • علاجات أخرى: مثل؛
    • العلاج بالليزر؛ وتحديدًا بأنواع خاصة من الليزر تلائم منقطة ما حول العين، مثل؛ (Pulsed dye) أو (Diode lasers)
    • التقشير الكيميائي: بأحماض ألفا هيدروكسي (alpha hydroxy acids) مثل: حمض الجليكوليك (glycolic acid) على تفتيح المنطقة تحت العينين.



تدابير منزلية

يُمكنك اتباع العديد من التدابير المنزلية التي تساعد على التخفيف من السواد تحت العينين، منها: [٥][٦]

  • كمادات باردة، يساعد الضغط البارد في التقليل من التورم، والالتهاب، ووقف النزيف، وتقليص الأوعية الدموية المتوسعة مما يؤدي إلى التقليل من ظهور الانتفاخات والسواد تحت العينين. يتم عمل الكمادات الباردة عن طريق لف بعض مكعبات الثلج في قطعة قماش نظيفة وضعها على العين كما يمكنك ترطيب المنشفة بالماء البارد و وضعها على الجلد تحت العين لمدة 20 دقيقة.
  • الحصول على قسط كافي من النوم، حيثُ يؤدي النوم غير كاف إلى الحصول على بشرة شاحبة ومتعبة، مما يجعل الهالات السوداء أكثر وضوحًا. في بعض الحالات قد تظهر أكياس داكنة تحت العينين؛ لتخلص منها قم برفع رأسك ببعض الوسائد لمنع تجمع السوائل تحت العينين.
  • شرائح الخيار، قد بساعد الخيار على التقليل من تورم الجلد في حال كان سببه غير مرضيًا، وقد يكون له تأثير مضاد للأكسدة؛ نظرًا لاحتوائه على فيتامين (ج) الذي يحفز نمو خلايا جديدة، وحمض الفوليك الذي يحفز نشاط مضادات الأكسدة التي تحارب السموم البيئية التي تعمل على انتفاخ العيون، بالإضافة لوجود نسبة عالية من الماء التي تساعد على ترطيب المنطقة الموجودة تحت العينين.


ضع شريحتين رقيقتين من الخيار على عينيك وأنت مستلقي لمدة 15 دقيقة حتى تسمح لأحماض الخيار الطبيعية أنّ تدخل إلى البشرة، عليك مراجعة الطبيب إذا لم  ترَ أي تحسن باستخدام هذا العلاج، حيث أنّه من الممكن أنّ يكون هناك حالة مرضية يجب تشخيصها ومن ثم علاجها.  [٧]
  • منتجات مضادة للأكسدة، في بعض الأحيان تساعد كريمات الوجه و كريمات تحت العين التي تحتوي على فيتامين(ه) و فيتامين (ج) "مضادات الأكسدة في التقليل من ظهور الهالات السوداء.
  • تدليك الوجه، يساعد تدليك اللطيف حول منطقة العين على تعزيز الدورة الدموية، حيثُ يمكن أنّ يتسبب ضعف التروية الدموية حول العينين في ظهور الهالات السوداء.
  • الحيل التجميلية، يساعد المكياج ومستحضرات التجميل في إخفاء الهالات السوداء تحت العينين، ذلك من خلال توحيد لون البشرة لكن يمكن أنّ يتسبب المكياج ومستحضرات التجميل في تفاقم الأعراض وقد تؤدي إلى رد فعل تحسسي.




نصائح للوقاية من السواد تحت العين

يُمكنك اتباع بعض النصائح لتجنب الحصول على هالات سوداء تحت العينين. ومنها: [٨][٩]

  • الحرض على غسل المنطقة تحت العين بالماء البارد وبطريقة لطية دون تهيج الجلد أو تعريض العين للأذى.
  • الحصول على قسط كافي من النوم، سبع إلى ثماني ساعات كل ليلة، بالإضافة لاتباع بعض العادات الصحية قبل النوم مثل: تجنب المشروبات والأطعمة المحتوية على الكافيين قبل 6 إلى 12 ساعة من موعد النوم، تجنب المشروبات الكحولية قبل النوم، عدم تناول الأطعمة قبل النوم بساعتين، إنهاء كل التمارين الشاقة قبل ساعات قليلة من موعد النوم.
  • تناول الأطعمة الغنية بالكولاجين، فمع التقدم في العمر تضعف العضلات والأنسجة التي تدعم الجفون فيبدأ الجلد بالترهل.تساعد الأطعمة الغنية بفيتامين ج والأحماض الأمينية في إنتاج الكولاجين من خلال زيادة مستويات حمض الهيالورونيك، مما يجعل البشرة أكثر صحة.
  • قم بإيقاف تشغيل أجهزة التلفزيون والهواتف المحمولة والأجهزة الإلكترونية الأخرى قبل ساعة من موعد النوم.
  • شرب ما لا يقل عن 8 أكواب يوميًا من الماء.
  • استخدام مرطب و واقي الشمس بشكل منتظم على البشرة.
  • الإقلاع عن التدخين، يستنفد التدخين مخزون الجسم من فيتامين (ج) المسؤول عن إنتاج الكولاجين مما يؤدي إلى حدوث مشاكل مثل: التجاعيد وتغير اللون البشرة و الانتفاخات تحت العين والهالات السوداء.


المراجع

  1. "Dark Circles Under the Eyes: Symptoms & Signs", medicinenet, Retrieved 4/2/2021. Retrieved 4/2/2021. Edited.
  2. "Dark circles under eyes", mayoclinic, Retrieved 4/2/2021. Retrieved 4/2/2021. Edited.
  3. Beth Sissons (8-8-2019), "What causes dark circles under the eyes?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13-11-2019.
  4. "Periorbital Hyperpigmentation: A Comprehensive Review", .ncbi.nlm.nih.gov//. Retrieved 4/2/2021. Edited.
  5. "dark-circle-under-eyes treatment", healthline..
  6. "What causes and treatment dark circles under the eyes?", medicalnewstoday. Retrieved 4/2/2021. Edited.
  7. "Do Cucumbers Improve Undereye Skin?", healthline. Retrieved 4/2/2021. Edited.
  8. "how-to-get-rid-of-bags-under-eyes", healthline. Retrieved 4/2/2021. Edited.
  9. "What causes dark circles under the eyes?", medicalnewstoday. Retrieved 4/2/2021. Edited.