علاج مرض الجرب بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٤ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٩
علاج مرض الجرب بالأعشاب

مرض الجرب

يعدّ الجرب أحد الأمراض الجلدية المُعدية، الناتجة عن الإصابة بحشرة عث مجهرية ذات ثمانية أرجل تعرف بالقارِمَة الجَرَبية، التي تُسبب الاحمرار، والشعور بالانزعاج، والطفح الجلدي، والحكة، نتيجة رد الفعل التحسسي الذي يحدث داخل الجسم في حالة التعرُّض للحشرة، أو بيوضها، أو فضلاتها، ويصيب الأشخاص باختلاف المراحل العمرية، والمستوى الاقتصادي والاجتماعي، ومكان السكن؛ إذ ينتقل من شخص إلى آخر بسهولة بالتلامس الجسدي المباشر، لذا يسهل انتشاره في صفوف المدارس، والمنازل العائليَّة، والسجون، وأماكن تجمع الأفراد؛ إذْ يمكن لحشرة الجرب العيش دون إنسان عائل مدة 48-72 ساعة، وتخترق جلد الإنسان مُسبِّبةً عدد من الأعراض، لا يمكن التخلص منها دون استخدام العلاج المناسب؛ إذ تضع أنثى هذه الحشرة بيوضها تحت الجلد بعد اختراقه، لتبدأ البيوض بالفقس خلال بضعة أيام، فتتحرك إلى سطح الجلد وتبدأ الدورة من جديد.[١][٢]


علاج مرض الجرب بالأعشاب

قد تسبب العديد من العلاجات النمطيَّة المستخدمة في علاج الجرب أعراضًا جانبيةً شديدةً، كما أنَّ البعض لا يستجيب لهذه العلاجاتـ وقد يطوِّر جسمه مقاومة ضدها، لذا يمكن استخدام عدد من الأعشاب لعلاج مرض الجرب، ويجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي من هذه العلاجات الطبيعيَّة، خاصةًّ في حالات الحمل، أو الرضاعة، أو الإصابة بمشكلة صحية أخرى.[٢]

زيت شجرة الشاي

اقترحت دراسة مراجعة منهجية نُشِرت في عام 2016، أنَّ زيت شجرة الشاي يُعدّ خيارًا علاجيًّا لحالات الجرب، خاصةً تلك التي لا تستجيب للعلاجات النمطيَّة، فقد أظهرت الدراسة كفاءته العلاجيَّة للجرب، على مستوى الاختبارات المخبريَّة والأشخاص؛ إذ يحمل خصائص مضادَّة للالتهاب والبكتيريا، والحكة، وقاتلة للحشرات، وبالرغم من ذلك، تتطلب هذه الدراسة المزيد من التجارب العشوائية لدعمها، وقد ذُكر في الدراسة أيضًا، احتمالية إصابة البعض بالحساسية نتيجة استخدام زيت شجرة الشاي، وفي هذه الحالة يجب التوقف عن استخدامه. يستخدم زيت شجرة الشاي علاجًا موضعي فعَّالًا في حالات الجرب؛ إذ يخفف الحكة، ويُعالج الطفح الجلدي، إلاَّ أنَّه غير فعال في التخلُّص من البيوض العميقة تحت الجلد.[٣][٢]

جل الألوفيرا

يستخدم جل الألوفيرا في علاج بعض مشكلات الجلد؛ كحروق الشمس، لتأثيره الملطِّف والمسكن للجلد، إلى جانب إمكانيَّة استخدامه في علاج مرض الجرب، ففي دراسة نُشرت على موقع ببمد في أكتوبر من عام 2009، وجد أنَّ جل الألوفيرا قد يكون فعَّالًا ويضاهي كفاءة دواء بينزوات البينزيل الذي يوصف لعلاج حالات الجرب، ودون ملاحظة أيْ أعراض جانبية لاستخدامه على الجلد؛[٤][٥] قد يقتل عث مرض الجرب، ويخفف الحكة الجلديَّة، غير أنَّ هذه الدراسة الصغيرة بحاجة إلى دعم، وتطبيقها على عينة أكبر.[٢]

زيت القرنفل

في دراسة نُشرت في الحادي عشر من أغسطس لعام 2010، تبحث فعاليَّة مركب أوجينول وتأثيره كمبيد حشري لعث مرض الجرب، أظهرت فعالية زيت القرنفل على مجموعة من الخنازير والأرانب في علاج مرض الجرب، كما أنَّه يعد مركبًا قد يستخدم في تطوير علاج جديد مضاد لعث الجرب مستقبلًا، ولكنّ هذه النتيجة بحاجة إلى دراسات أكثر، لإثبات فعالية زيت القرنفل في علاج الجرب لدى الإنسان.[٤][٦]

زيت النيم

يحمل النيم خصائص مضادة للبكتيريا، ومضادة للالتهاب، ومسكنة للألم، وقد يتواجد في الكريمات والمراهم، وفي دراسة تبحث فعالية استخدام شامبو مستخلص بذور النيم ضد حشرة الجرب التي تصيب الكلاب في مصر نُشرت في عام 2008، وجد أنَّ معظم الكلاب المُصابة بالجرب عولجت من هذه العدوى في غضون أسبوعين، باستثناء وجود عدد قليل من العث في كلبين، أمَّا الكلاب الأخرى كانت سليمة تمامًا من الجرب بعد مضي الأسبوعين، كما لم يلاحظ الباحث أيَّة أعراض جانبية خلال الدراسة، ولكن دراسته بحاجة إلى الدعم بالمزيد من الأبحاث، لإثبات كفاءة النيم في علاج الجرب لدى الإنسان.[٧][١]

الفليفلة الحريفة

تُضعف مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار حساسية الأعصاب في الجلد عند تطبيقها موضعيًّا، لذا فهي قد تكون فعَّالة في تخفيف الحكة والألم الناتجة عن الإصابة بمرض الجرب، ففي دراسة نشرت في ديسمبر لعام 2010 تبحث حول فعالية وأمان استخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي على الكابسيسين في علاج ألم النسيج اللين المزمن، فقد أثبت فاعليته في تخفيف الألم عند استخدامه مدّة ثلاثة أسابيع، ولكنْ ينصح بإجراء اختبار الجلد قبل البدء باستخدام هذه المادَّة.[٢][٨]


علاج مرض الجرب بالأدوية

توضع الكريمات على جميع أجزاء الجسم، بدءًا من الرقبة وانتهاءً بأطراف أصابع القدمين، أمّا الأطفال والرضع فيجب تغطية كامل الرأس، والرقبة، وباقي أجزاء الجسم بالكريم أو اللوشن،[٩] وتوضع معظم الأدوية المستخدمة في حالات الجرب عند النوم، ومن الضروري اتباع تعليمات الطبيب المختص حول كيفية استخدام العلاج، وفيما يلي بعض الأدوية التي قد يصفها الطبيب في حالات الجرب:[١٠][١١]

  • كريم كروتاميتون 10%: يطبق هذا الكريم مرة واحدة في اليوم مدة يومين، ولكنه غير آمن لعلاج الأطفال أو كبار السن الذين تتجاوز أعمارهم 65، أو النساء الحوامل، أو المرضعات.
  • مرهم الكبريت 5%-10%: يستخدم للأشخاص الذين لا يستجيبون للعلاجات الأخرى، أو لا يمكنهم استخدامها.
  • لندان 1%: يستخدم هذا الدواء في الحالات التي لا يتأقلم فيها المصاب مع العلاجات الأخرى، أو في الحالات التي تكون فيها العلاجات الأخرى غير فعالة، كما أنَّه لا يستخدم للنساء الحوامل أو المرضعات، أو الأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم عشر سنوات، أو من لا يتجاوز وزنه 50 كيلوغرام.
  • كريم بيرمثرين 5%: وهو أكثرها شيوعًا في علاج الجرب، ويمكن استخدامه في علاج الرضع، والحوامل، وكبار السن.
  • دواء إيفيرمكتين: من الأدوية الفموية التي قد يصفها الطبيب للأشخاص في حالات تغير الجهاز المناعي في الجسم، أو الأشخاص المصابين الذين لا يستجيبون للعلاجات الأخرى.
  • علاج الأعراض الأخرى: تستخدم مجموعات دوائية للتقليل من الأعراض التي تتزامن مع الجرب ومن الأدوية المستخدمة في ذلك:[١٠]
    • المضادات الحيوية؛ إذ تستخدم للتخلص من العدوى التي قد تصيب التقرحات الجلدية.
    • مضادات الهستامين؛ إذ تساعد على النوم، وتقلل الحكة.
    • الكريمات الستيرويدية؛ إذ تسهم في تخفيف الانتفاخ، والحكة، والاحمرار.


منع انتشار مرض الجرب

يوجد العديد من النَّصائح التي يمكن القيام بها لوقف انتشار الجرب أثناء تلقي العلاج، ومن هذه النصائح:[١٢][١٣]

  • وضع الملابس التي لا يمكن غسلها في كيس مغلق وتركها بضعة أسابيع، لضمان موت حشرة الجرب خلال أيام قليلة دون طعام.
  • تجنب الاتصال الجنسي أو التلامس الجسدي إلى حين انتهاء فترة العلاج.
  • الحرص على غسل جميع الملابس، والفراش في المنزل، إلى درجة حرارة 50 درجة مئوية أو أكثر في اليوم الأول من بدء العلاج، أو خلال ثلاثة أيام تسبق العلاج، والحرص على تجفيفها جيدًا.
  • تجنب مشاركة الملابس أو الفراش أو المناشف مع شخص يعاني مرض الجرب.


المراجع

  1. ^ أ ب Lori Smith, "What does scabies look like?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Emily Cronkleton, "5 Home Remedies for Scabies"، healthline, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  3. Jackson Thomas, Christine F. Carson, Greg M. Peterson, and others (2016-2-3), "Therapeutic Potential of Tea Tree Oil for Scabies"، ncbi, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  4. ^ أ ب Jenna Fletcher, "What is the best way to treat scabies at home?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  5. Oyelami OA, Onayemi A, Oyedeji OA, Adeyemi LA. (2009-10-1), "Preliminary study of effectiveness of aloe vera in scabies treatment"، ncbi, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  6. Cielo Pasay, 1 , * Kate Mounsey, 1 Graeme Stevenson, and others (2010-8-11), "Acaricidal Activity of Eugenol Based Compounds against Scabies Mites"، ncbi, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  7. Abdel-Ghaffar F, Al-Quraishy S, Sobhy H,and others. (2008-12-1), "Neem seed extract shampoo, Wash Away Louse, an effective plant agent against Sarcoptes scabiei mites infesting dogs in Egypt."، ncbi, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  8. Chrubasik S, Weiser T, Beime B (2010-12-1), "Effectiveness and safety of topical capsaicin cream in the treatment of chronic soft tissue pain."، ncbi, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  9. "Suggested General Guidelines", cdc, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  10. ^ أ ب "SCABIES: DIAGNOSIS AND TREATMENT", aad, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  11. "Scabies", mayoclinic, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  12. "Scabies", nhs, Retrieved 2019-11-20. Edited.
  13. "Scabies", mayoclinic, Retrieved 2019-11-20. Edited.