فوائد الثلج للبشرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٣ ، ٢٨ يناير ٢٠١٩
فوائد الثلج للبشرة

الثلج

توجد العديد من الآثار الجانبية الجيدة لاستخدام الثلج، وذلك بسبب قدرته على الحد من النشاط الأيضي، والدورة الدموية، والالتهابات، والخدر الذي يصيب الجلد، فهو يساعد على تقليل التورم، والألم، والالتهاب، وتشنج العضلات، ويُنصح عادةً باستخدامه بعد ممارسة التمارين الرياضية، أو أي نشاط آخر يسبب الألم، لكن يجب الحذر من استخدامه لفترة طويلة، إذ قد يسبب ذلك تقرح الجلد من شدة البرد، ويمكن استخدامه عن طريق التدليك، أو حمام الثلج، أو قوالب الثلج.[١]


فوائد الثلج للبشرة

توجد العديد من الفوائد التي يقدمها الثلج للبشرة، ويمكن ذكر أهمها على النحو الآتي:[٢]

  • يزيد من نضارة البشرة: يحسّن تدليك الثلج على البشرة من الدورة الدموية، فهو يضيقها، مما يقلل من تدفق الدم إلى البشرة، فيبدأ الجسم بعدها بنقل المزيد من الدم إلى الوجه، مما يجعله مفعمًا بالحيوية والإشراق.[٢]
  • يعزز امتصاص منتجات العناية بالبشرة: يساعد وضع الثلج على البشرة قبل وضع أي كريم على تعزيز امتصاصه بشكل أكبر.[٢]
  • التخلص من الهالات السوداء: يمكن التخلص من الهالات السوداء باستخدام الثلج عن طريق غلي بعض ماء الورد وخلط عصير الخيار فيه، ثم تجميد هذا الخليط، ووضع مكعب الثلج منه على منطقة العين، نظرًا لأنه يعمل ببطء، ويُنصح تكرار ذلك لبضعة أيام لملاحظة النتائج.[٢]
  • يعالج حب الشباب: يساعد استخدام مكعبات الثلج على البشرة في تقليل إنتاج زيوت البشرة المسؤولة عن حب الشباب، كما أنه يخفف من التورم الناجم عن حب الشباب.[٢]
  • يقلل من ظهور مسام البشرة: يساعد وضع مكعب ثلج على البشرة في تقليص المسام الظاهرة التي تنتج الزيوت والعرق الطبيعي، مما يساعد في الحفاظ على نظافتها، ويساعدها على التخلص من الأوساخ والزيوت المتراكمة عليها.
  • يقلل من ظهور التجاعيد: يساعد استخدام مكعبات الثلج على البشرة في تخفيف التجاعيد وعلامات التقدم في السن، كما يمنع تشكل أي تجاعيد جديدة.
  • تقشير البشرة وإزالة الخلايا الميتة، وذلك عن طريق استخدام مكعبات الثلج بالحليب، إذ يحتوي الحليب على حمض اللاكتيك الذي يساعد في تنظيف كل خلايا الجلد الميتة، بينما يساعد مكعب الثلج على منح البشرة نضارة طبيعية.[٢]
  • يخفف احمرار الوجه، يساعد الثلج في تخفيف احمرار الوجه الناتج عن الحساسية، أو أشعة الشمس، أو نتيجة استخدام بعض منتجات العناية بالبشرة، فالثلج يقلل التورم والالتهاب عن طريق انكماش الشعيرات الدموية، وبالتالي التقليل من ظهور الاحمرار.[٣]


استخدام الثلج على البشرة

يمكن استخدام الثلج العادي أو يمكن استبداله بمكعبات الثلج من الليمون، أو ماء الورد، أو الشاي الأخضر، أو عصير الخيار، أو شاي البابونج، أو مكونات أخرى جيدة للبشرة للحصول على فوائد إضافية بحسب احتياجات البشرة، ويجب غسل الوجه جيدًا بغسول الوجه قبل وضع الثلج، ثم تجفيفه، ولف مكعب الثلج في قطعة قماش ناعمة، ثم وضعه على الوجه عندما يبدأ الثلج في الذوبان، وتصبح قطعة القماش رطبةً، وذلك لمدة دقيقة إلى دقيقتين، ومن ثم تحريك مكعب الثلج بقطعة القماش بلطف وبحركات دائرية على طول الذقن وخط الفك أعلى الخدين وعلى طول الجبهة وعلى طول الأنف وتحت العينين، ثم وضع المرطب على الوجه بعد الانتهاء من ذلك، وتجدر الإشارة الى أنه لا ينصح بوضع الثلج على البشرة مباشرةً دون استخدام قطعة قماش عازلة؛ إذ يمكن للبرد الشديد أن يلحق الضرر بالشعيرات الدموية تحت الجلد، كما يجب تجنب تعريض المنطقة الواحدة للثلج لأكثر من 15 دقيقةً.[٤]


المراجع

  1. "Treating Sports Injuries with Ice and Heat", healthy children, Retrieved 23-12-2018.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح Ramona Sinha (31-10-2018), "Ice Cube On Face: 15 Amazing Beauty Benefits"، style craze, Retrieved 23-12-2018. Edited.
  3. "How to Reduce Facial Redness"، livestrong، اطّلع عليه بتاريخ 26-12-2018. بتصرّف.
  4. Gerrie Summers (20-1-2018), "Skin Icing: How This Chilly Facial Beautifies Skin"، live about, Retrieved 23-12-2018. Edited.