فوائد الخزامى للشعر المتساقط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٨ مارس ٢٠٢١
فوائد الخزامى للشعر المتساقط

الخزامى للشعر

تُعدّ نبتة الخُزامى أو اللافندر من النّباتات المعروفة باستخداماتها الجمالية والعلاجيّة منذ أكثر من 2500 عامًًا، ولعل من أشهر تلك الاستخدامات هو استخدامها كرائحة عطرية لتعطير الملابس والشّعر، لكن هل فعلًا يُمكن استخدامها لعلاج مشكلات الشّعر كتساقطه مثلًا وغيرها من المشكلات؟ وما مدى أمان استخدامها موضعيًا على فروة الرأس والشّعر؟ هذا ما سنناقشه في هذا المقال.[١]


فوائد الخزامى للشعر المتساقط

قد يكون للخُزامى وتحديدًا زيت الخُزامى تأثير فعّال لعلاج تساقط الشّعر؛ لكن يجدر التّنويه أنّ مدى فاعلية استخدامه لا زال يحتاج للمزيد من الدّراسات والأبحاث، وهُنا يجدر التّنويه بأنّ هُناك نسبة كبيرة من الدّراسات المنشورة عن فعّالية الخُزامى لعلاج تساقط الشّعر قد أُجريت على الحيوانات وليس البشر، وبعضها ربط تأثير الخُزامى على الشّعر بطرق غير مباشرة مثل تلك التي أشارت إلى أنّ استنشاق زيت الخُزامى يُقلل من التوتر والاكتئاب والقلق والأرق وغيرها من العوامل التي تُساهم بشكل غير مباشر في زيادة معدل تساقط الشّعر، وبعضها الآخر لم يدرس فقط تأثير الخُزامى وحده بل ضمن مجموعة من الخُلاصات النّباتية. [٢][٣]


استخدام الخزامى للشعر المتساقط

ثمّة طرق معينة للاستفادة من الخزامى والزيت في معالجة مشاكل الشعر، وإراحة الجسد والنفس، ومنها[٤]:

  • تدليك فروة الرأس بالزيت مباشرةً، يمكن تدليك فروة الرأس بزيت الخزامى قبل الاستحمام أو بعده، ودمج بضع قطرات من زيوت أخرى؛ كزيت جوز الهند، وزيت اللوز، وغيرها، وتركه على الشعر حتى يمتصه من 10-20 دقيقة، وقد يدوم على الشعر مدة أطول لإعطاء نتائج أفضل وأسرع، وتمكن تغطية الشعر بمنشفة نظيفة وتركه طول الليل، فيعطي شعورًا بالراحة ويضفي عطرًا إلى الشعر ورائحة حسنة، ويمكن تَكرار هذه الخطوات أسبوعيًا.
  • إضافة الزيت إلى الشامبوهات وغسولات الشعر المختلفة، قد لا تحتوي جميع المنتجات والمستحضرات زيت الخزامى، فيصبح من الجيد إضافة بضع قطرات منه إلى الشامبو أو الغسول المستخدم في معالجة مشاكل الشعر وتجميله.
  • تناول أقراص الخزامى، ومكملاته، المباعة داخل الصيدليات، التي تحمل فائدة طبية كبيرة.
  • شرب شاي الخزامى، ويسمّى بشاي زهرة البنفسج أيضًا؛ إذ يخفف من الضّغوطات، ويريح عضلات الإنسان وأعصابه، وقد يستفيد منه الأشخاص الذين لا يفضّلون اتباع الوصفات والعلاجات السابقة أو قد يتحسسون قليلًا تجاهها؛ وذلك بنقع بضعة أوراق من نبتة الخزامى في الماء الساخن مدة 15-20 دقيقة ثم شربها، وينصح به الأطباء دومًا في المعالجة النفسية والتجميلية.[١]


هل يُساعد زيت الخُزامى على علاج الصّلع؟

لا يُمكن الجزم بذلك، فالدّراسات المنشورة حول تأثير زيت الخُزامى على الصّلع أُجريت على الحيوانات، لذا لا زالت هُناك حاجة لمزيد من الدّراسات على البشر للتأكد من فاعليّة استخدام زيت الخُزامى في علاج الصّلع، ونذكر من الدّراسات دراسة أُجريت عام 2016 على الفئران تُشير إلى أنّ استخدام زيت الخُزامى بانتظام ساعد على تحسين مُعدل نمو الشّعر عند الفئران وكذلك نموه بكثافة أكبر، وساعد على علاج نمط الصّلع الذي يُسمى الصّلع الذّكوري (male pattern baldness)، الذي ينتج من تأثر الهرمونات الأندروجينية، ولكن لا يُوجد أدلة بعد على مدى أمان استخدام زيت الخُزامى على الجلد لعلاج مُشكلات الشّعر.[٥] يُوجد دراسة سويدية تُشير إلى أنّ زيت الخُزامى عندما استخدم مع مجموعة أخرى من الزيوت الأساسيّة قد ساعد على تخفيف أعراض الثّعلبة (alopecia areata)، وهي من الأمراض المناعيّة التي تُسبب مهاجمة الجهاز المناعي لبصيلات الشّعر وإتلافها، وأشارت الدّراسة إلى استخدام زيت الخُزامى استنشاقًا أو من خلال تدليك فروة الرأس به؛ ممّا سيزيد من التّروية الدّموية الواصلة لبصيلات الشّعر.[٦]


هل يوجد آثار جانبية لاستخدام زيت الخُزامى؟

نعم في بعض الحالات، قد يُسبب استخدام زيت الخُزامى موضعيًا على الجلد تفاعلًا تحسسيًا ممّا يُسبب تهيُّج الجلد واحمراره، لذا يُنصح قبل تطبيق زيت الخُزامى على مساحة واسعة من الجلد أو فروة الرأس أن توضع كمية قليلة منه على رقعة صغيرة من الجلد وانتظار ظهور أية أعراضخلال ال24 ساعة القادمة، ويُنصح بعدم استخدامه دون تخفيفه بزيت ناقل، ويُحذر من استخدامه خصوصًا عن طريق الاستنشاق بالتزامن مع استخدام علاجات دوائيّة تُسبب النّعاس أو الدّوار كأدوية الحساسية من الجيل الأول أو المهدئات؛ لأنّ ذلك سيُؤدي لمضاعفة هذا المفعول، ويُمنع منعًا باتًا أن يصل زيت الخُزامى للعينين، وعند حدوث ذلك بالخطأ يجب غسل العينين فورًا بالماء البارد.[٧]


المراجع

  1. ^ أ ب "What Are the Possible Benefits of Lavender? The Must-Know Facts About the Therapeutic Plant", everydayhealth, Retrieved 25-6-2020. Edited.
  2. "20 Best Benefits Of Lavender For Skin, Hair And Health", stylecraze, Retrieved 25-6-2020. Edited.
  3. "Lavender", nccih,8-2020، Retrieved 3-3-2019. Edited.
  4. Adrian White (17-1-2018), "5 Reasons to Use Lavender Oil for Your Hair"، www.healthline.com, Retrieved 3-3-2019. Edited.
  5. "Hair Growth-Promoting Effects of Lavender Oil in C57BL/6 Mice", ncbi, Retrieved 25-6-2020. Edited.
  6. "Randomized Trial of Aromatherapy. Successful Treatment for Alopecia Areata", pubmed, Retrieved 25-6-2020. Edited.
  7. "5 Reasons to Use Lavender Oil for Your Hair", healthline, Retrieved 25-6-2020. Edited.