فوائد السباحة للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٢٨ ، ١٠ مايو ٢٠٢٠
فوائد السباحة للحامل

السباحة والحمل

تعدّ السّباحة آمنةً في الحمل، فإذا كانت المرأة تريد الحصول على حمل صحي يجب عليها ممارسة التّمارين الرّياضيّة بانتظام -خاصّةً السّباحة-، لكن يجب مراجعة الطبيب أو اختصاصي العلاج الطّبيعي قبل البدء، خاصةً إذا كانت السباحة تمرينًا جديدًا، فالسّباحة تسهم في الحفاظ على اللياقة البدنية، ممّا يسهّل التكيّف مع الحمل، كما قد تساعد أيضًا على الشّعور بالرضا تجاه تغيّر شكل الجسم أثناء الحمل، فعلى عكس بعض الأشكال الأخرى من التّمارين الرياضيّة تساعد السباحة على الشعور بالرّاحة، ومن الجّيد للحامل السّباحة في حمّام سباحة ساخن.[١]


ما هي فوائد السباحة للحامل؟

توجد عدّة فوائد للسّباحة للحامل، منها ما يأتي:[٢]

  • السّباحة تقلّل حمولة الطّفل: إذ تشعر الأمهات غالبًا أنّ الحمل يضيف وزنًا إضافيًا، لذا فالسّباحة تسمح للأمهات بأن يشعرن بانعدام الوزن بسبب طفو الماء، بالإضافة إلى ذلك تقوي السّباحة العضلات الأساسية، وتمنع العمود الفقري والكتفين من التّقريب إلى الأمام، بالّتالي تساعد على تخفيف إجهاد الظّهر المرتبط في كثير من الأحيان بالحمل.
  • الحفاظ على صحّة الحمل: إذ إنّ ممارسة التّمارين الرّياضية أمر ضروريّ لحمل صحّي، والسباحة هي التّمرين الأفضل؛ لأنّها منخفضة التّأثير، ولا تُضيف التوتر والوزن إلى المفاصل، كما تعدّ السّباحة أكثر أمانًا أثناء الحمل، ففي كثير من الأحيان تجد الأمهات الحوامل أنفسهن عرضةً للسّقوط أثناء ممارسة التمارين الرياضية بسبب عدم توازنهن، لكن هذا لا يحدث عند السّباحة.
  • تحقيق الرفاهية والرّاحة: إذ تسمح السباحة للأمهات بحرق السّعرات الحرارية، ممّا يجعلهن يشعرن بمزيد من اليقظة وقلّة التّعب، علاوةً على ذلك تساعد السّباحة على تحسين اضطرابات النوم في الليل.
  • تخفيف آلام الولادة ومضاعفاتها: إذ أُجريت دراسة في كليّة الطّب في جامعة أيوا أظهرت أنّ التّمارين الرياضية مثل السّباحة تساعد على تخفيض مدّة المرحلة الثّانية من المخاض وحدوث مضاعفات الولادة، لذا فإنّ السّباحة تزيد من احتمال الولادة بسلاسة أكبر .
  • المساعدة على العودة إلى الشّكل الطّبيعي بسرعة بعد الولادة: إذ إنّ السّباحة تشرك مجموعة العضلات الرّئيسة في الذّراعين والسّاقين والظهر، ممّا يساهم في المحافظة عليها، لذا فإنّ الأمّهات اللواتي يمارسن الرّياضة أثناء الحمل يسترددن شكلهن بعد الولادة بسرعة؛ لأنّ عضلاتهن تكون أقوى وأكثر ثباتًا.


نصائح للحامل عند السباحة

يجب اتّباع النّصائح الآتية عند ممارسة الحامل رياضة السّباحة لتجنّب حدوث أي مشكلات:[٣]

  • ارتداء نظاراتٍ واقية؛ حتى تتمكّن من السّباحة والرّأس إلى أسفل، ممّا يُبقي الجسم أكثر إحكامًا.
  • تجنّب ممارسة الكثير من حركات الالتواء القويّة؛ إذ إنّها قد تؤدّي إلى إرهاق عضلات البطن العميقة أو توتّر الأربطة.
  • تجنّب ضربة الصّدر؛ لأنّها يمكن أن تسبّب آلامًا في الظهر إذا لم يكن العمود الفقري محاذيًا بطريقة صحيحة، كما يمكن أن تكون مؤلمةً أيضًا إذا كانت الحامل تعاني من ألم حزام الحوض.
  • تجنّب الانهاك، فقد يكون من الصّعب معرفة إذا ما كان الجسم دافئًا جدًا عند السّباحة؛ لأنّ الماء يجعل الشّخص يشعر بالبرد، لهذا السّبب يجب ألّا تزيد درجة حرارة الماء عن 32 درجةً مئويّةً.


أسئلة شائعة حول ممارسة السباحة خلال الحمل

كم مرة يجب على الحامل أن تسبح؟

إذا كانت الحامل معتادة على السباحة قبل الحمل فيمكن لها السباحة لمدة 30 دقيقة وتكرارها لمدة 4 مرات في الأسبوع، أما إن كانت لا تمارس السباحة قبل الحمل فعليها أن تبدأ ببطء لمدة 15 دقيقة في كل مرة وزيادة حدتها تدريجيًا.[٤]

ما هي العلامات التي تتطلب توقف الحامل عن السباحة؟

إذا واجهت الحامل أيًا من الأعراض التالية فعليها طلب المساعدة على الفور:[٥]

  • نزيف مهبلي.
  • ألم في البطن.
  • فقدان السوائل.
  • تقلصات الرحم.
  • دوار أو ضيق التنفس.
  • عدم انتظام ضربات القلب.


المراجع

  1. "Is it OK to swim during pregnancy?", www.babycentre.co.uk, Retrieved 12/5/2019. Edited.
  2. "How is swimming beneficial for pregnant women?", www.myactivesg.com, Retrieved 12/5/2019. Edited.
  3. "Swimming in pregnancy", www.tommys.org, Retrieved 12/5/2019. Edited.
  4. "Swimming in pregnancy", www.tommys.org, Retrieved 11-5-2020. Edited.
  5. "Swimming During Pregnancy", parenting.firstcry.com, Retrieved 11-5-2020. Edited.