فوائد الملوخية للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ١١ يوليو ٢٠١٩

الملوخية

الملوخية هي من النباتات الورقية التي استخدمت في المطبخ الشّرقي، وطعمها المرّ هو السبب في عدم انتشارها في جميع أنحاء العالم، ويُصنع منها المرق الذي يجعل منه شائعًا كحساء، ويحتوي نبات الملوخية على أكثر من ثلاثين نوعًا من المعادن والفيتامينات وبعض المركبات العضويّة التي لها دور كبير في صحة الإنسان.[١]


فوائد الملوخية للأطفال

يمكن للأطفال الاستفادة من جميع الفوائد العامّة التي يمكن للملوخية أن تمدّ بها جسم الإنسان، إلّا أنّه توجد بعض الفوائد الخاصة للأطفال موجودة في نبات الملوخية، وتشمل هذه الفوائد ما يأتي:[٢][١][٣]

  • تحتوي الملوخية على أوميغا 3، الذي يعدّ من أهم العناصر الغذائية التي يمكن لها أن تساهم في نمو الأطفال، بالإضافة إلى الحفاظ على خلايا الدماغ، وتحسين التركيز والحواس الإدراكيّة.
  • تحتوي الملوخية على مستوى عاٍل جدًا من المغنيسيوم، لذلك تساعد على نمو الأطفال وتطوّرهم.
  • تعالج الملوخية الديدان عند الأطفال.
  • يساعد الكالسيوم الموجود في الملوخية على تقوية بنية العظام والأسنان، وبسبب احتواء الملوخية على كمية عالية من الكالسيوم تعدّ غذاءً مناسبًا للأطفال من أجل تقوية عظامهم وحمايتها من الهشاشة، بالإضافة إلى أنها تساعد الأطفال على الحصول على أسنان قوية البنية بصورة طبيعيّة.


فوائد الملوخية

تنمو الملوخية في المناخ الدافئ والرطب، وتحتاج للنمو إلى الكثير من المياه، وعلى الرغم من مذاق المرار الخفيف الموجود في الملوخية إلا أنها تحتوي على قيمة غذائية عالية وفوائد صحية كثيرة، تشمل كا يأتي:[٢]

  • تمنع الشيخوخة، تعدّ الملوخية من النباتات التي تساهم في الحفاظ على شباب البشرة؛ بسبب احتوائها على مضادات الأكسدة والأحماض الدهنية التي تساعد البشرة على الحفاظ على رطوبتها ومنع فقدان الماء عن طريق الجلد، ممّا يقلّل من التجاعيد التي تعدّ السّبب الأهم في ظهور آثار الشيخوخة.
  • تحمي من الإصابة بالسرطان، إنّ لفيتامين (أ) وفيتامين (هـ) وفيتامين (ج) في الملوخية دورًا في حماية الأنسجة من التلف، بالإضافة إلى وجود مضادات الأكسدة التي تحمي من الإصابة بالأورام السرطانية، مثل: سرطان البروستاتا، والمبيض، والقولون.
  • تقوّي الأسنان والعظام؛ بسبب احتواء الملوخية على كمية كبيرة من الكالسيوم والفسفور، ممّا يساهم في الحفاظ على صحة الأسنان والعظام.
  • تساعد على تخفيف الألم، يعمل فيتامين (هـ) الموجود في الملوخية على تخفيف آلام الجسم الناتجة عن الإصابات المختلفة.
  • تساعد على استقرار ضغط الدم، تحتوي الملوخية على الأوميغا 3 الذي يمنع ارتفاع ضغط الدم عندما تحدث بعض الاضطرابات في الجسم.
  • تخفض مستويات الكوليسترول، تحتوي الملوخية على أوميغا 3، الذي يخفض الكوليسترول في الدّم، ويقلّل خطر الإصابة بأمراض القلب، كما يمكن أن يعمل كمضادّ التهاب في الجسم لمرض النقرس.
  • تمنع سرطان الجلد، يمكن لمركبات مضادات الأكسدة الموجودة في الملوخية أن تحمي البشرة من التلف الناجم في خلاياها عن الأشعة فوق البنفسجية.
  • تمنع ظهور حبّ الشّباب، تزيد الملوخية مواد الزهم في البشرة التي تمنع حدوث حب الشباب.
  • تمنع مشكلات البروستاتا، توجد في الملوخية أحماض دهنية أساسية تساعد على منع حدوث العقم عند الرجال، كما تساعد هذه الأحماض على منع الإمساك و خطر الإصابة بالحصوة والأمراض المرتبطة بالأمعاء، وتساعد على طرد السموم الضارة التي يمكن أن تهاجم القولون.
  • تساهم في حلّ مشكلات الشّعر، تعدّ الملوخية مفيدةً جدًا لصحة الشّعر؛ بسبب احتوائها على الأوميغا 3 الذي يمنع تساقط الشعر ويجعله يتمتّع بصحّة جيدة ولمعان وقوّة، ويخلّصه من مشكلات قشرة الرّأس التي تسبّب الحكّة والشّعور بعدم الرّاحة.
  • تحسّن وظيفة الدّماغ؛ بسبب احتواء الملوخية على الأوميغا 3 فإنّها تساهم في الحفاظ على صحّة الدّماغ، وتعالج بعض مشكلات الأعصاب، مثل الشّعور بوخز العصب، وينصح بتناولها من قِبَل الأطفال لتحسين قدراتهم الذّهنية.
  • تساعد على فقدان الوزن، تقلّل الأوميغا 3 والأحماض الدهنية الموجودة في الملوخية الشهيّة، بالإضافة إلى احتوائها على الألياف التي تمنح الشّعور بالامتلاء لوقت طويل، وهي منخفضة السعرات الحرارية، وتحتوي على بعض العناصر التي تلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على الوزن، مثل: المغنيسيوم، وفيتامين (ب)، والزّنك.
  • تساهم في علاج الرّبو؛ بسبب احتواء الملوخية على مضادات التهاب، فهي جيّدة لشفاء الرئتين وتحسين التنفّس.
  • تساهم في التغلّب على مشكلات الجهاز الهضميّ، تحتوي الملوخية على الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، بالإضافة إلى الأحماض الدهنية والأوميغا 3، وهذه العناصر تساعد على زيادة حركة الأمعاء، ممّا يساعد على تجنّب حدوث الإمساك.
  • تساعد على تحسين الرّؤية.
  • تساعد على تسريع عمليّة تجديد خلايا الجسم.
  • تساعد على تقوية المناعة.


القيمة الغذائية للملوخية

كلّ 50 غرامًا من حساء الملوخية يحتوي على ما يأتي:[٢]

  • سعرات حراريّة، 20 سعرةً حراريّةً.
  • دهون، 0.3 غرام.
  • كربوهيدرات، 3.1 غرام.
  • ألياف، 0.4 غرام.
  • بروتين، 1.3 غرام.
  • كالسيوم، 87 ملغ.
  • فسفور، 22 ملغ.
  • حديد، 1 ملغ.
  • ثيامين، 0.02 ملغ.
  • نياسين، 0.3 ملغ.
  • فيتامين (ج)، 10 ملغ.
  • فيتامين (هـ)، 48.9 وحدةً دوليّةً.
  • بيتا كاروتين، 1334 وحدةً دوليّةً.


كيفية تناول الملوخية

يمكن تناول الملوخية بعدّة أشكال، منها:[٤]

  • يمكن تناول الملوخية مسلوقةً مع إضافة الليمون وزيت الزيتون.
  • يمكن طهيها على البخار أو مع الدّجاج وإعداد الحساء منها.
  • يمكن طهيها كاملةً أو مقطعةً مثل باقي الخضراوات الورقية.
  • تُغلى في ماء مثل الملفوف وتؤكل مع غيرها من الأطباق أو بمفردها مع إضافة القليل من الملح.
  • تضاف أحيانًا إلى بعض الأنواع من السلطات.
  • يمكن تقطيعها وإضافتها إلى مرق الدجاج وتناولها مع الأرز والدّجاج، إذ تعدّ بذلك وجبةً غذائيّةً كاملةً.


مراجع

  1. ^ أ ب John Staughton (2019-3-8), "9 Impressive Benefits Of Molokhia"، organicfacts, Retrieved 2019-7-3. Edited.
  2. ^ أ ب ت Catraadip (2017-9-7), "21 Health Benefits of Eating Ewedu (#Evidence-Based)"، drhealthbenefits, Retrieved 2019-7-3. Edited.
  3. Emily Mun, "JUTE LEAVES OR MOLOKHIA AND ITS BENEFITS"، sakasaka, Retrieved 2019-7-3. Edited.
  4. "Jute – Corchorus olitorius", healthbenefitstimes, Retrieved 2019-7-3. Edited.