كيف اعالج البراز الاسود

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٤ يناير ٢٠٢١
كيف اعالج البراز الاسود

البراز الأسود

من الممكن أن يعاني بعض الأشخاص من البراز الأسود، وقد تنجم هذه الحالة عن العديد من الأسباب، التي قد تتضمن تناول بعض الأطعمة، والأدوية، والمكملات، مثل التوت البري، والعرقسوس الأسود، بالإضافة إلى مكملات الحديد، والزئبق، والأدوية التي تحتوي على البزموت، كما يمكن أنّ يحدث البراز الأسود عن نزيف الدم في الجزء العلوي من الجهاز الهضمي، وبخاصة المعدة، والمريء، ويحدث ذلك نتيجة تحليل الدم الأحمر بإنزيمات الجهاز الهضمي عند مروره بها، فكيف يمكن علاج حالات البراز الأسود؟ وكيف تشخَّص هذه الحالات؟ كل ذلك وغيره سنتحدث عليه في مقالنا هذا.[١]


كيف اعالج البراز الاسود

نتيجة لتعدد الأسباب التي تؤدي إلى البراز الأسود، فإن طرق العلاج تختلف بصورة كاملة، لذلك سنوضح فما يأتي طرق العلاج اعتمادًا على السبب:

علاج البراز الأسود غير الدموي

تتضمن طرق علاج البراز الأسود غير الدموي ما يأتي:[٢]

  • مكملات الحديد، عند معاناة الشخص من البراز الأسود نتيجة تناولمكملات الحديد، يجب عليه استشارة الطبيب لوقف هذه المكملات، أو تغيير طريقة استخدامها.
  • الأطعمة والأدوية، عادةً ما يختفي البراز الأسود عند التوقف عن تناول الأدوية، والأطعمة التي تسبب هذه الحالة، ويفضل استشارة الطبيب حول ذلك.

علاج البراز الأسود الدموي

من الممكن أن ينجم البراز الأسود الدموي عن العديد من الأسباب، لذلك يمكن ذكر طرق العلاج اعتمادًا على السبب كما يأتي:

  • القرحة النازفة، قد يحتاج الطبيب لتشخيص القرحة النازفة إلى إجراء التنظير العلوي، وعند الكشف عن القرحة النازفة سيتمكن الطبيب من وقف هذا النزيف، ويكون ذلك إما بحقن القرحة بدواء معين، أو بكي القرحة، أو عن طريق ربط الشريان المغذي لهذه القرحة، ومن ثم يعتمد العلاج على السبب الرئيسي للقرحة، فإذا كانت القرحة ناجمة عن الإصابة بجرثومة المعدة، فيمكن أن تساعد بعض المضادات الحيوية على علاج الحالة، بالإضافة إلى الأدوية المقللة لحموضة المعدة في علاج هذه الحالة، أما إذا كانت هذه القرحة ناجمة عن استخدام الأدوية غير الستيرويدة المضادة للالتهابات، فيجب وقف هذا الدواء، واستشارة الطبيب لتحديد دواء آخر كبديل له.[٣]
  • دوالي المريء، تعددوالي المريء النازفة حالة مهددة للحياة، وتحتاج إلى العلاج الفوري، ويمكن علاج هذه الحالة بالخيارات التالية:[٤]
    • ربط الأوردة النازفة بالمريء باستخادم أربطة مرنة خلال التنظير العلوي.
    • الأدوية، من الممكن أنّ تساعد بعض الأدوية على تقليل تدفق الدم إلى الأوردة النازفة، ومن أبرز هذه الأدوية دواء أوكتريوتيد (Octreotide)، ودواء فازوبرسين (Vasopressin).
    • تحويلة الجهاز الهضمي داخل الكبد عبر الوريد (TIPS)، من الممكن أن يلجئ الطبيب إلى هذا الإجراء لوقف نزيف دوالي المريء عند عدم استجابة المصاب إلى طرق العلاج السابقة، ويساعد هذا الإجراء على تقليل الضغط في الشريان البوابي، ويساعد هذا الإجراء عادةً على وقف نزيف دوالي المريء.
    • الضغط على الدوالي لوقف النزيف، عند عدم استجابة النزيف إلى الأدوية أو العلاج بالتنظير، ويمكن أن يلجئ الطبيب إلى هذا الإجراء لوقف النزيف.
  • متلازمة مالوري فايس (Mallory-Weiss syndrome)، تعدّ متلازمة مالوري فايس تمزق يحدث في بطانة المريء، وعادةً ما ينجم عن التقيؤ الشديد، والمطول، وغالبًا ما يتوقف النزيف المرتبط بمتلازمة ملاري فايس تلقائيًا، ولكن إذا استمر هذا النزيف يمكن اللجوء إلى العلاج التالية:[٥]
    • العلاج بالتنظير العلوي.
    • العلاج الجراحي.
    • استخدام الأدوية.
  • سرطان المعدة، أو المريء، من الممكن أنّ يكون البراز الأسود إشارة إلى الإصابة بسرطان المعدة أو المريء، وبالإضافة إلى ذلك قد يسبب السرطان فقدان الوزن غير المبرر، والتعب العام، والغثيان، والاستفراغ، ويعتمد علاج هذه الحالات على شدة المرض، ومدى انتشاره في الجسم، ولكن بصورة عامة يمكن أن تتضمن خيارات العلاج المتوفرة لهذه الحالات ما يأتي:[٢]
    • العلاج الجراحي.
    • العلاج الكيميائي.
    • العلاج الإشعاعي.


تشخيص البراز الأسود

عادةً ما يبدأ الطبيب بتشخيص سبب البراز الأسود بأخذ السيرة المرضية من المصاب، بالإضافة إلى إجراء الفحص السريري، وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يجري الطبيب الفحوصات التالية:[٦]

  1. فحوصات الدم والبراز، ويحتاج الطبيب إلى إجراء فحص البراز للتأكد من وجود الدم في البراز، واستثناء الأسباب الأخرى التي تسبب البراز الأسود.
  2. الصور التشخيصية، قد يحتاج الطبيب إلى إجراء بعض الصور التشخيصية التي تساعد على رؤية التروية الدموية للجهاز الهضمي، إذ يساعد ذلك على تحديد منطقة انقطاع مرور الدم لتحديد مكان النزيف، وتتضمن الصور الطبية التصوير بالأشعة السينية، والتصوير الطبقي، بالإضافة إلى التصوير بالرنين المغناطيسي.
  3. التنظير العلوي، أو السفلي، ويساعد هذا الإجراء في رؤية الجهاز الهضمي من الداخل وتحديد أي اضطراب به، إذ يستخدم الطبيب أنبوب طويل، يحتوي بنهايته على كاميرا في الجهاز الهضمي.


ما هي الأعراض التي قد ترافق البراز الأسود؟

من الممكن أن يرافق البراز الأسود ظهور بعض العلامات والأعراض الأخرى، وقد تتضمن هذه العلامات والأعراض ما يأتي:[٧]

  • الإسهال، أو الإمساك.
  • ألم المعدة.
  • الغازات، وانتفاخ البطن.
  • الغثيان، والمراجعة.
  • رائحة كريهة للبراز.
  • أعراض مشابهة للإنفلونزا، مثل التعب العام، وارتفاع قليل لحرارة الجسم، وألم الحلق، والصداع.
  • فقدان الشهية.

وبالإضافة إلى ذلك من الممكن أنّ تشير بعض الأعراض المرافقة للبراز الأسود إلى الحالات الطارئة، والتي تستدعي العلاج الفوري، وقد تتضمن هذه الأعراض ما يأتي:[٧]

  • الدوخة.
  • ارتفاع شديد لحرارة الجسم.
  • فقدان الوعي، أو انخفاضه.
  • ألم شديد في البطن.
  • تسارع نبضات القلب، أو تسارع التنفس.
  • تقيؤ مصحوب بدم أو مادة مشابهة للقهوة المنسكبة على الأرض.


الوقاية من البراز الأسود

من الممكن أن يساعد شرب كمية كبيرة من الماء، وزيادة كمية الأطعمة الغنية بالألياف بالنظام الغذائي على التقليل من تكون البراز الأسود، إذ يساعد هذا الإجراء على تليين البراز، الأمر الذي يسهل من حركة الأمعاء، وخروج الفضلات خارج الجسم، ويجب التنويه إلى التحدث إلى الطبيب قبل الالتزام بأي نظام غذائي، وذلك لتجنب حدوث أي مضاعفات، كما وجب التنويه إلى أن هذا الإجراء لا يمكنه أن يمنع حدوث جميع حالات البراز الأسود الدموي.[٦]


المراجع

  1. "What Are the Causes of Black Stool?", verywellhealth, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Why Is Your Poop Black and Tarry?", webmd, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  3. "What You Should Know About Bleeding Ulcer", healthline, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  4. "Esophageal varices", mayoclinic, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  5. "Mallory-Weiss Syndrome", healthline, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Why Are My Stools Black?", healthline, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Black Stool", healthgrades, Retrieved 1/1/2021. Edited.