لقاح النخل للحمل

لقاح النخل

يعود أصل النخل إلى شمال إفريقيا، بالإضافة إلى زراعته أيضًا في العديد من المناطق الأخرى، كشبه الجزيرة العربية والخليج الفارسي، ويُمكن الاستفادة من ثمار النخل وحبوب لقاحه ونواته في العديد من الحالات المرضية، أمّا نواة نخل التمر فتُستخدم كمرهم يساعد في تأخير شيخوخة البشرة، مع التنويه إلى توفر حبوب لقاح النخل على شكل مسحوق، وبالإمكان استشارة الطبيب حول الجرعة الصحيحة للاستفادة الآمنة منه.[١][٢]


لقاح النخل والحمل

يؤدي طلع النخل دورًا إيجابيًّا في تحسين صحة الحمل، إذ استخدمت حبوب لقاح النخل منذ فترةٍ طويلة كمكمّل غذائي للمساعدة في زيادة الرغبة الجنسية وتحسين الخصوبة لدى كل من الرجال والنساء، إذ تحتوي على مجموعة مختلفة من المركبات، مثل: الأحماض الأمينية، والأحماض الدهنية، والفلافونويدات، والستيرول، بالإضافة إلى مجموعة أخرى من المركبات الشبيهة بهرمون الإستروجين والذي قد يزيد من خصوبة النساء. بالإضافة إلى ذلك ووفقًا لدور هرمون الإستروجين في تنظيم الخلايا الجذعية المنوية فإن حبوب لقاح النخل التي تحتوي على مركبات شبيهة بالإستروجين والستيرول والعناصر المفيدة الأخرى قد تُساعد في علاج العقم لدى الذكور.[٣]

كما قد أظهرت إحدى الدراسات قدرة حبوب لقاح النخل في تعزيز حركة الحيوانات المنوية وزيادة قدرتها على البقاء، كما أُجرِيَت العديد من التجارب السريرية إلى جانب العديد من الدراسات التجريبية لتقييم آثارها على الجهاز التناسلي عمومًا للذكور والإناث على حد سواء، وقدرتها على تعزيز الخصوبة.[٣]


فوائد حبوب لقاح النخل للجسم

يوجد العديد من الفوائد لحبوب لقاح النخل إلى جانب تأثيرها على الحمل، من أبرزها ما يأتي:[٤]

  • احتواء حبوب اللقاح على مضادات الأكسدة الطبيعية التي تمتلك قدرةً عاليةً على تحسين صحة الجسم، كما تساهم في تحسين صحة الجهاز التنفسي، نسبةً لخصائصها المضادة للأكسدة، وتحمي من الإصابة بالعديد من الأمراض، كالربو.
  • المساعدة على تجديد أنسجة الجسم وخلاياه، والتخلّص من الفضلات المحتبسة فيه.
  • تعزيز مستويات الطاقة في الجسم، وتحفيز عمليات الأيض وتسريعها.


فوائد ثمار النخل

تمتلك ثمار النخل العديد من الفوائد، من أهمّها ما يأتي:[٥]

  • غذاء متكامل؛ نظرًا لاحتوائها على نسبة عالية من معظم العناصر الغذائية والمعدنية والفيتامينات التي يحتاجها الجسم يوميًّا لأداء عملياته الحيوية، والحفاظ على صحّة أعضائه الداخلية والخارجية.
  • تخفيف مشكلات الجهاز الهضمي، خاصةً الإمساك، بالإضافة إلى أنها مفيدة للبواسير ومشكلات القولون.
  • تقليل مشكلات الحساسية الجلدية.
  • صناعة كل من سكر السكروز والدبس.
  • تسهيل الولادة وتقليل الآلام المرافقة لها في حال تناولها في الفترات الأخيرة من الحمل.
  • التخلص من مشكلة السمنة والوزن الزائد.


أضرار لقاح النخل

تُطلِق مئات الأنواع من النباتات بما فيها أشجار النخل حبوب اللقاح في الهواء كل عام، وقد يؤدي ذلك إلى حدوث ردّ فعل تحسسي لدى الكثير من الأشخاص، وتُسبب هذه الحساسية حدوث الحكة، بالإضافة إلى العطاس، وتأثر العينين، ومن الجدير بالذكر أن الإصابة بالحساسية تزداد في أواخر فصل الشتاء، وبدايات فصل الربيع.[٦]


ما طريقة استخدام لقاح النخل؟

يمكن أن يكون تناول مسحوق لقاح النخل عن طريق الفم بمقدار 2-4 غرام يوميًا، وعلى مدار 6-8 أسابيع آمنًا، بينما يكون آمنًا تناوله خلال الحمل عند استهلاكه بالكميات الموجودة في الطعام، ولا تتوافر حتى الآن دراساتٌ أو توصياتٌ كافية عن المقدار الآمن من لقاح النخل الذي يمكن استخدامه، لذلك يُنصَح بعدم استهلاكه حتى انقضاء فترة الحمل أو الرضاعة الطبيعية.[٧]


المراجع

  1. Anuradha Varanasi (21-1-2016), "Date palm pollen — An effective herbal remedy for male infertility"، www.thehealthsite.com, Retrieved 9-9-2019. Edited.
  2. "DATE PALM", www.webmd.com, Retrieved 9-9-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Effects of date palm pollen on fertility: research proposal for a systematic review", www.ncbi.nlm.nih.gov,1-8-2017، Retrieved 9-9-2019. Edited.
  4. Hojatollah Karimi Jashni (1-5-2016), "Sample records for palm pollen extract"، worldwidescience.org, Retrieved 9-9-2019. Edited.
  5. Lisa Hallett Taylor (6-2-2019), " 11 Fascinating Facts About Palm Trees"، www.thespruce.com, Retrieved 9-9-2019. Edited.
  6. Michael Kerr (11-2-2016), "Pollen Library: Plants That Cause Allergies"، www.healthline.com, Retrieved 9-9-2019. Edited.
  7. "DATE PALM", www.webmd.com, Retrieved 28-05-2020. Edited.

فيديو ذو صلة :

347 مشاهدة