ماهو علاج الفطريات بين اصابع القدمين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢١ ، ٣ مارس ٢٠٢٠
ماهو علاج الفطريات بين اصابع القدمين

الفطريات بين أصابع القدمين

تُعرَف الفطريات بين أصابع القدم بالقدم الرياضي أو سعفة القدم أيضًا، وهو مرض التهابي يُصيب الجلد بين أصابع القدم، فيُسبب تقشّر الجلد واحمراره وتورّمه، وظهور بثور صغيرة، وهو يؤثر في الرياضيين وغيرهم، وعادةً ما يصاب الشخص به بسبب التعرض لعدوى فطرية، وقد توجد له أسباب أخرى غير الفطريات.[١]

وتحدث الإصابة في الصالات الرياضية، او غرف خلع الملابس، أو حمامات السباحة، أو صالونات العناية بالأظافر، والجوارب والملابس الملوّثة؛ إذ إنّ الفطريات تنتقل من شخص إلى آخر بالاتصال المباشر، فعندما يسير الشخص على الأرضيات الملوّثة يصاب بها، كما يعزّز انتشارها مع الدفء والرطوبة؛ لهذا تجب تهوية الأحذية جيدًا.[١]


علاج الفطريات بين أصابع القدمين

غالبًا ما يُجرى علاج علاج الفطريات بين أصابع القدمين باستخدام الأدوية المضادة للفطريات التي لا تستوجب وصفةً طبية، وفي حال عدم نجاحها قد يصف الطبيب المُعالِج أدويةً مضادة للفطريات الفموية أو الموضعية، كما قد تُساعد العلاجات المنزلية، تُساعد في القضاء على العدوى، ومن الأدوية المضادة للفطريات الموضعية ما يأتي:[٢]

  • الأدوية الموضعية، مثل؛ كلوتريمازول، أو ميكونازول، أو تيربينافين، أو بوتينافين، أو تولنات.[٢]
  • الأدوية الفموية المضادة للفطريات، مثل؛ إيتراكونازول، أو فلوكونازول، أو تيربينافين.
  • أدوية الستيرويد الموضعية، للتقليل من ألم الالتهاب.
  • المضادات الحيوية الفموية، تُستخدَم في حال تطوّرت الالتهابات البكتيرية بسبب الجلد والبثور.
  • العلاجات المنزلية، التي تساعد في قتل الفطريات المسببة للإصابة، ومنها:[٣]
    • زيت شجرة الشاي، يُجرى استخراجه من أوراق الشاي التي توجد عادةً في أستراليا، ومن خصائصها المفيدة أنّها مضادة للجراثيم والفطريات، وبحسب الدراسات؛ فإنّ هذا الزيت أكثر فاعلية في قتل الفطريات من العديد من الأدوية المضادة لها[٤]، لكن يجب الحذر عند استخدامه؛ لأنّه قد يسبب تهيّج الجلد، لهذا يلزم التوقف عن استخدامه في حالة سبب التهيج أو الطفح الجلدي، ولاستعماله يجب وضع بضع قطرات منه في زيتٍ ناقل، مثل؛ زيت جوز الهند، أو زيت الزيتون ثم فركه على القدم، كما أنّ يوجد كريمات ومراهم متوفرة تحتوي عليه.[٣]
    • الثوم الذي استُخدِم في المجالات الطبية منذ القدم؛ إذ إنّه مضاد قوي للفطريات والبكتيريا، وأثتبت الدراسات أنّ مستخلصه يمتلك القدرة على مكافحة وقتل نمو المبيضات البيض، وهي نوع شائع من الفطريات بفضل خصائصه المضادة للفطريات[٥]؛ إذ تُستخدَم بطحن من ثلاثة إلى أربعة فصوص من الثوم، وتحريكها جيدًا في الماء الدافئ، ثم نقع القدمين فيه لمدة نصف ساعة، وتكرار هذه الطريقة مرتين في اليوم ولمدة أسبوع.[٣]
    • بيروكسيد الهيدروجين مع اليود، يُستخدَم لتطهير الجروح وقتل الجراثيم على الجلد، وأوجدت الدراسات أنّه يقتل 16 نوعًا من الفطريات[٦]، ويُستخدَم بمزج محلوله في وعاء كبير، ثم غمس القدمين في المحلول مباشرة، أو استخدام قطعة من القطن ووضع المحلول عليها، ثم تطبيقها على المناطق المصابة من الجلد. [٣]
    • مجفّف الشعر ومسحوق التلك، إنّ البيئة المثالية لنمو الفطريات هي البيئة الرطبة؛ إذ يُجرى التخلص من رطوبة القدمين، خاصة بين الأصابع، وتُجفّفان بالكامل لمنع نمو الفطريات وانتشارها باستخدام مجفف الشعر بعد غسل القدمين أو بعد الاستحمام، لكن يجب الحذر من عدم حرق الجلد أثناء استخدامه، وبعد تجفيف القدمين جيدًا يُستخدَم مسحوق التلك الذي يساعد في امتصاص العرق؛ فيحافظ على جفاف القدمين، كما تُلبَس الجوارب التي تساعد في امتصاص الرطوبة والحفاظ على جفاف القدمين، مثل؛ جوارب الصوف.
    • صودا الخبز، أو ما تُعرف بيكربونات الصوديوم؛ إذ تُستخدم علاجًا مساعد فعّال للقدم الرياضي؛ إذ أثبتت الدراسات أنّها تمتلك خصائص مضادة للفطريات عند تطبيقها على الجلد، وتُستعمَل بخلط نصف كوب من صودا الخبز في وعاء كبير مع الماء الدافئ، ثم نقع القدمين في المحلول لمدة تتراوح من 15 إلى 20 دقيقة، مع تكرار النقع في المحلول مرتين في اليوم، وعند الانتهاء يجب تجفيف القدمين جيدًا دون غسلهما.


أعراض الفطريات بين أصابع القدمين

عادةً ما تسبب هذه المشكلة ظهور طفح جلدي أحمر ومُتَقشّر يبدأ بين أصابع القدم، كما ترافقه حكة قد تصبح أكثر شدة عند خلع الأحذية أو الجوارب، كما تظهر بثور في القدم وتسبب التقرّحات، وتمتد الإصابة إلى باطن وجانب القدم، وتحدث العدوى الفطرية على قدم واحدة فقط، أو قد تؤثر في كلا القدمين، وتنتشر في اليد بسبب الحمى.[٧]


أسباب الفطريات بين أصابع القدمين

توجد مجموعة متنوعة من الفطريات التي تسبب القدم الرياضي، وهي تنتمي إلى ما تُسمّى الفطور الجلدية التي تُسبب حكة جوك، والقوباء الحلقية أيضًا، ومعروف أنّها تنتشر في البيئات الرطبة والدافئة المغلقة، وتتغذّى على الكيراتين، وهو بروتين موجود في الجلد، والأظافر، والشعر، ونادرًا ما قد ينتج القدم الرياضي من فطريات غير جلدية، مثل؛ الخميرة. [٨]

وتنتشر هذه الفطريات بالاتصال المباشر بالعدوى، وأماكن الجلد التي قد تُترَك على المناشف أو الأحذية أو الأرضيات، فالمشي دون أحذية قد يزيد من فرص الإصابة بالقدم الرياضي، كما تعتمد الإصابة أيضًا على مدى حساسية الشخص تجاهها، فالذين يعانون من مرض السكري أو ضعف في جهاز المناعة قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالعدوى إذا كانت لديهم جروح مفتوحة، أو التهابات في القدم.[٨]


المراجع

  1. ^ أ ب Gary W. Cole, MD, FAAD, "Athlete's Foot"، www.medicinenet.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Healthline Editorial Team (27-9-2018), "Athlete’s Foot (Tinea Pedis)"، www.healthline.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Jennifer Berry (29-9-2017), "Five home remedies for athlete's foot"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  4. "An Evaluation of Antifungal Agents for the Treatment of Fungal Contamination in Indoor Air Environments", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  5. "Garlic (Allium sativum) as an anti-Candida agent: a comparison of the efficacy of fresh garlic and freeze-dried extracts.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  6. "Co-operative inhibitory effects of hydrogen peroxide and iodine against bacterial and yeast species", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  7. Mayo Clinic Staff (4-9-2019), "Athlete's foot"، www.mayoclinic.org, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  8. ^ أ ب Debra Jaliman, MD (17-5-2019), "Understanding Athlete's Foot -- the Basics"، www.webmd.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.