ما هي فوائد الكيوي للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٨ ، ١٨ مايو ٢٠٢٠
ما هي فوائد الكيوي للحامل

تناول الفواكه خلال الحمل

اختيار الأغذية الصحية أمر ضروري خلال الحمل، فيجب أن يَمُدّ غذاء الأم الجنين بالعناصر الغذائية والمواد التي يحتاجها لينمو ويتطور، بالإضافة إلى أنّ الغذاء الصحي يحافظ على الصحة العامة للجسم، ويساعده في أداء وظائفه، ويقلّل من خطر التعرض للإصابة بالأمراض المختلفة.[١]

يُعرّف معظم الناس أنّ الغذاء الصحي هو الطعام الغني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتين الخالي من الدسم والدهون الصحية؛ لذا يجب أن تبدو الفواكه جزءًا أساسيًا من غذاء المرأة الحامل، فهي قد تستخدمه في صورة علاج من بعض أعراض الحمل، لكنّ ذلك لا ينفي وجود بعض الفواكه التي قد تسبب الضرر، ويُفضّل تجنب تناولها خلال الحمل.[١]


ما هي فوائد الكيوي للحامل؟

تُعدّ الكيوي فاكهة لذيذة ذات طعم فريد وغنية بالعناصر الغذائية، ولها العديد من الفوائد الصحية العامة وللمرأة الحامل خاصة، وتؤكل حبة الكيوي كلها كما هي، أو تضاف إلى السلطات المختلفة، أو تدخل في خبز الكيك، أو تُشرب عصيرًا، حيث هذه الوحبة خالية تمامًا من الكوليسترول، وتحتوي على كميات بسيطة من السكر والدهون، وتحتوي حبة واحدة متوسطة الحجم التي تزن تقريبًا 69 غم على ما يأتي:[٢]

  • 42.1 سعرة حرارية.
  • 0.3 غرام من الدهون.
  • 10 غرام من النشويات.
  • 2 غرام من الألياف.
  • 64 ميكروغرامًا من فيتامين ج.
  • 17.2 ميكروغرامًا من الفولات.
  • 27.8 ميكروغرامًا من فيتامين ك.
  • أوميغا 3، وحمض ألفالينولينك.
  • مضادات الأكسدة؛ مثل: بيتا كاروتين، وفيتامين أ.
  • الأملاح المعدنية؛ كالبوتاسيوم، والنحاس، والفسفور، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والحديد.

وفي ما يأتي أهم الفوائد الصحية لتناول الكيوي خلال الحمل:[٣]

  • مصدر غني بحمض الفوليك، الذي يلعب دورًا حيويًا في التطور الإدراكي للجنين؛ لاحتوائه على الفولات الذي يضمن سلامة الدماغ والجهاز العصبي، ويقي من إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية والعصبية؛ مثل: السنسنة المشقوقة. كما يضمن نمو الأعضاء الحيوية في جسم الجنين، ويقي تناوله في بداية الحمل من الإصابة بالإجهاض.
  • مصدر غني يفيتامين C، يساعد الكيوي في تكوين الناقلات العصبية الضرورية لتشغيل الدماغ؛ لاحتوائه على نسبة عالية من فيتامين ج، كما يعمل الفيتامين مضادًا للأكسدة يقي الجسم من التضرر بالجذور الحرة، ويساعد في إمداد الحامل بالطاقة، وتقوية الجهاز المناعي، ومقاومة الإصابة بالأمراض.
  • احتواؤه على سكريات طبيعية، التي تساعد في الوقاية من اشتهاء السكريات، ولا تسبب ارتفاعًا حادًا في مستويَي السكر وهرمون الأنسولين في الدم؛ لذا يُنظّم الكيوي مستوى الجلوكوز في الدم لدى النساء الحوامل المصابات بسكر الحمل.
  • علاج أمراض الجهاز الهضمي، ومن أهمها الإمساك، الشائع خلال الحمل، والبواسير الناتجة منه؛ لأنّه الكيوي تحتوي على ألياف؛ فهي مُليّن طبيعي، وتقضي على الغازات في البطن، وتحمي المعدة من الاضطرابات، ومنها الغثيان، والتقيؤ.
  • الوقاية من الإصابة بفقر الدم الناتج من نقص الحديد، لاحتوائه على 4% من الاحتياج اليومي من الحديد في كل ثمرة، ولأنّه يسهّل امتصاص الحديد من الأمعاء؛ لاحتوائه على فيتامين ج.
  • مصدر غني بالكالسيوم، يضمن الكيوي نمو وتطور عظام وأسنان وعضلات وقلب الجنين؛ لاحتوائه على الكالسيوم، الذي يحفز امتصاصه المغنسيوم الموجود أيضًا في هذه الفاكهة.
  • مصدر غني بالفيتامينات والمعادن، يقي المرأة الحامل والجنين من تلف الخلايا، ويحافظ على صحة الجلد لاحتوائه على فيتامين هـ.
  • ضبط مستوى الهرمونات في الجسم، إذ قد تتعرّض الهرمونات للاختلال خلال الحمل، فتسبب الاكتئاب، والشعور بالإجهاد، والضغط، والإصابة بالاضطرابات المزاجية.
  • قليل السعرات الحرارية، مما يساعد في الحفاظ على ثبات وزن جسم الحامل؛ ذلك لاحتوائه على سعرات حرارية قليلة.
  • التئام الجروح، يُعزى ذلك إلى احتوائه على فيتامين ك، الذي يوقف نزيف الدم، ويسهم في نمو العظام.
  • فوائد أخرى، ومنها: علاج أمراض الجهاز التنفسي، والربو؛ إذ يقلل من السعال، والعطاس، وضيق النفس، مما يمنع حدوث الجلطات في الجسم، ومفيد لأنسجة العظام والأسنان واللثة للحامل، ويمنع هشاشة العظام، ويقي من الإصابة بفقدان البصر، ويحمي الجسم من الإصابة بالسرطان، ويضبط مستوى ضغط الدم.[٤]


ما هي أضرار الإفراط في أكل الكيوي؟

الكيوي رغم فوائده العديدة غير أنّ له بعض الأضرار، لذا يجب ذكرها لتحذير الحامل منها، وتتضمن الآتي:[٣]

  • حساسية الفم؛ نادرًا ما تصاحب أحدًا حساسية مفرطة تجاه الكيوي، لكن إن بدت المرأة الحامل تعاني منها فقد تظهر عليها بعض الأعراض عند الإفراط في تناولها؛ مثل: الحكة، والطفح الجلدي، والإكزيما، وقد تصاب بتنميل في الفم، وتورم الشفتين واللسان، وقد تحفز نوبات الربو والحساسية، والمصابون بحساسية تجاه مادة اللاتكس عادةً يعانون من حساسية تجاه الكيوي أيضًا؛ لذا يجب أن يأخذوا حذرهم.
  • أمراض الجلد، إذ قد يسبب فرط تناولها الإسهال، والغثيان، والتقيؤ؛ لأنّ الكيوي مليّن للجهاز الهضمي.
  • تلف البنكرياس؛ بسبب احتوائه على كمية كبيرة من فيتامينَي ج و أ، والبوتاسيوم، والسيروتونين؛ مما قد يؤثر في مستوى الدهون الثلاثية في الدم، ويضر بالبنكرياس على مدى الطويل.
  • يتداخل الكيوي مع بعض الأدوية، لذا يجب عدم تناوله عند استعمال الأدوية الآتية:[٥]
    • حاصرات مستقبلات البيتا التي توصف لمرضى القلب، إذ تسبب ارتفاع مستوى البوتاسيوم في الدم؛ لذا تناولها مع الكيوي قد يسبب ارتفاعًا خطيرًا في مستواه.
    • الأدوية المضادة للتجلط؛ مثل: الوارفارين الذي يوصف لمرضى القلب، حيث البوتاسيوم الموجود بالكيوي يتداخل مع مفعول الوارفارين؛ لذا يُحظَر تناولهما معًا.


ما هي الفواكه التي تنصح الحامل بتناولها؟

الفواكه كلها مصدر غني للفيتامينات والعناصر الغذائية، وفي ما يأتي أكثر أنواعها التي يُصنح بأكلها خلال الحمل بشكل خاص:[١]

  • المشمش: مصدر غني بفيتامينات ج، و أ، و هـ، والكالسيوم، والحديد، والبوتاسيوم، والبيتا كاروتين، والفوسفور، والسليكون.
  • البرتقال: فيه الكثير بفيتامين ج، والفولات، والسوائل؛ مما يبقي الجسم رطبًا.
  • المانجو: تمتلئ بفيتامينَي ج وأ، حيث كوب واحد من قطعها يمنح الجسم 100% من الاحتياج اليومي لفيتامين ج، و35% من الاحتياج اليومي لفيتامين أ.
  • الإجاص: مصدر غني بالألياف والبوتاسيوم والفولات.
  • الرمان: غني بفيتامين ك، والكالسيوم، والفولات، والحديد، والبروتين، والألياف، فهو مصدر غني بالطاقة، ووسيلة للوقاية من الإصابة بأنيميا نقص الحديد، حيث شرب عصير الرمان يوميًا خلال الحمل يقي من الإصابة بمشاكل المشيمة.
  • الأفوكادو، يحتوي على نسبة كبيرة من فيتامينات ج، وهـ، وك، والأحماض الدهنية، والألياف، وفيتامين ب، والنحاس، والأفوكادو، مما يحفز نمو خلايا الجلد والدماغ لدى الجنين.
  • الجوافة: تمتلك الكثير من فيتامينَي ج، وهـ، والأيزو فلافونويد، والفولات، والألياف، وهي فاكهة مثالية تَمُدّ الحامل بالعناصر الغذائية المختلفة، وتُرخي العضلات، وتساعد في الهضم، وتقي من الإصابة بالإمساك.
  • الموز، والعنب، والتوت، والتفاح.
  • الفواكه المجففة، التي تحتوي على العناصر الغذائية جميعها الموجودة في الفواكه الطازجة، لكنّ حجمها أقلّ؛ لذا تستطيع الحامل تناولها بسهولة، غير أنّها تحتوي على كميات كبيرة من السكر، ولا تحتوي على الماء؛ لذا فهي لا تساعد في الهضم مثل الفواكه الطازجة.

ينصح بتناول المرأة الحامل الفواكه والخضروات خمس مرات يوميًا مع التنويع بين أصنافهما باستمرار، وتناول الفواكه الطازجة أو المجففة أو المعلبة أو المجمدة، والكمية المناسبة لكلّ وجبة ثمرة واحدة من الفاكهة الأكبر من كرة التنس، أو كوب من الفاكهة المقطعة، ولا توجد فاكهة محددة ينبغي تجنبها خلال الحمل، بل يجب توخي الحذر عند تناول الفاكهة الغنية بالسكريات والسعرات الحرارية، ويجب غسل الفواكه جيدًا قبل تناولها للتخلص من المبيدات، والبكتيريا التي قد توجد على سطحها، وينبغي حفظها في الثلاجة بعيدًا عن أماكن حفظ اللحوم النيئة، وتجنب الفواكه التي تُباع مقطّعة -مثل البطيخ-.[١]


أسئلة شائعة حول تناول الكيوي خلال الحمل

هل من الآمن تناول فاكهة الكيوي غير الناضجة أثناء الحمل؟

يعد الكيوي غير الناضج أكثر حموضة من الكيوي الناضج، وإذا تناولته الحامل بصورة مفرطة فقد يسبب تقرحات في الفم أو اللسان.[٦]

كم عدد حبات الكيوي التي من الآمن تناولها خلال الحمل؟

يمكن للحامل الحصول على حبتان من ثمار الكيوي كل يوم للحفاطظ على حمل صحي وآمن، وإذا عانت الحامل من أعراض حساسية أو مشكلات في الجهاز الهضمي فيجب التوقف عن تناوله لأنه يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الصحة.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Bethany Cadman (2018-8-13), "Which fruits should you eat during pregnancy?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-12-15. Edited.
  2. Rebecca Malachi (2019-11-8), "6 Amazing Benefits Of Kiwifruit During Pregnancy"، momjunction, Retrieved 2019-12-15. Edited.
  3. ^ أ ب Aliya Khan (2018-3-6), "Consuming Kiwi Fruit in Pregnancy"، parenting.firstcry, Retrieved 2019-12-15. Edited.
  4. Ana Gotter (2016-12-14), "7 Health Benefits of Kiwi"، healthline, Retrieved 2019-12-15. Edited.
  5. Megan Ware (2019-12-5), "What are the health benefits of kiwifruit?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-12-15. Edited.
  6. ^ أ ب "6 Amazing Benefits Of Kiwifruit During Pregnancy", www.momjunction.com, Retrieved 18-5-2020. Edited.