مرض السكر للشباب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ٢٧ فبراير ٢٠٢١
مرض السكر للشباب


ما هو نوع مرض السكر الذي يصيب شباب؟

يعدُّ السكري من أمراض العصر والذي قد يُصيب أي شخص وفي أي عُمر، ولمرض السكري نوعان رئيسيان هما السكري النوع الأول ويسمى سكري الأطفال؛ نظرًا لإصابته الأطفال بنسبة مرتفعة، وتحدث الإصابة به عند فقدان البنكرياس قدرته على إنتاج الإنسولين، والنوع الثاني هو سكري الشباب وتزداد احتمالية الإصابة به مع التقدم بالسن، ويحدث عند انخفاض كمية الإنسولين التي يُنتجها البنكرياس، أمّا عن نوع مرض السكر الذي يصيب الشباب فيمكن الإصابة بكلا النوعان من مرض السكري، وتقدّر نسبة إصابة الشباب الذين تقل أعمارهم عن 20 عام بالنوع الأول 85% من إجمالي المصابين[١]، وتحدث الإصابة بسبب خللٍ مناعي يؤدي إلى مهاجمة وتدمير خلايا البنكرياس لتفقد بهذا قدرتها على إنتاج الإنسولين، وقد يكون هناك علاقة للجينات وبعض العوامل البيئية في تطور الإصابة، أمّا عن النوع الثاني فسبب الإصابة به هو وجود بعض العوامل الوراثية وكذلك السمنة وزيادة الوزن المؤدية إلى مقاومة الخلايا للإنسولين.[٢]



أعراض تبين إصابة الشباب بمرض السكر لا تتجاهلوها!

في كثيرٍ من الأحيان لا يتم اكتشاف الإصابة بمرض السكري خاصةً النوع الثاني إلا بعد أن تبدأ المضاعفات بالظهر؛ بسبب تجاهل وعدم الانتباه لظهور الأعراض التي تدل على ارتفاع السكر في الدم، وأبرز الأعراض التي قد تدل على إصابة الشباب بمرض السكر والتي يجب عدم تجاهلها هي:[٣]

  • التبول بشكلٍ مفرط والشعور بالعطش بشكلٍ كبير، فبالوضع الطبيعي غالبًا ما يتبول الشخص من 4-7 مرات في اليوم، أمّا عند ارتفاع السكر في الدم فسيحتاج الشخص إلى التبول بشكلٍ أكبر بكثير وسيشعر بالعطش أكثر لتعويض النقص من السوائل.
  • الشعور بالجوع والتعب أكثر من المعتاد؛ فالخلايا لا تستطيع استخدام الجلوكوز في تصنيع الطاقة، مما يجعل المصاب يشعر بالتعب أكثر وكذلك يشعر بالجوع أكثر من المعتاد.
  • تغيرات في الرؤية، فيشعر المصاب بتشوش الرؤية وتغير في التركيز بسبب تغير في كمية السوائل في الجسم، والذي ينتج عنه انتفاخ في عدسة العين.
  • جفاف الفم والجلد والشعور بالحكة في الجلد؛ بسبب جفاف الجسم الناجم عن كثرة التبول.



هل يمكن أن يقي الشباب أنسفهم من مرض السكر؟

لا يمكن للشباب الوقاية من مرض السكري إذا كان من النوع الأول[٤]، أما النوع الثاني من مرض السكري فيمكن اتباع العديد من الطرق والأنظمة الغذائية التي تقلل من خطر الإصابة بمرض السكري، وأبرز طرق الوقاية من مرض السكري للشباب هي:[٥]


  • إنقاص الوزن لمن يعاني من السمنة أو الوزن الزائد؛ فزيادة الوزن عن الحد الطبيعي وتكدّس الدهون خاصة في منطقة البطن يزيد من مقاومة الخلايا الإنسولين، مما يجعل الأشخاص الذين يعانون من السمنة أكثر عرضةً للإصابة بمرض السكري النوع الثاني.
  • تقليل تناول الأطعمة المصنّعة؛ فقد ارتبط تناول هذه الأطعمة ذات القيمة الغذائية المنخفضة، الغنية بالأملاح والزيوت النباتية والحبوب المكررة بالإصابة بالعديد من الأمراض وعلى رأسها أمراض القلب والسمنة والسكري، ويساعد التقليل من تناولها في الوقاية من السكري.
  • الحفاظ على مستوى فيتامين د ضمن الحد الطبيعي ومعالجة النقص فيه، ففيتامين د يتحكم في مستوى السكر في الدم، وحدوث نقصٍ فيه عن الحد الطبيعي يجعل الشخص أكثر عرضةً للإصابة بالسكري.
  • اتباع نظام غذائي صحي متوازن، قائم على الإكثار من تناول الألياف الغذائية، والتقليل من تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات والسكريات المكررة؛ فهذا يساعد في الحفاظ على مستوى السكر والإنسولين ضمن الحد الطبيعي.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام؛ فهذا يساعد في تحسين استجابة الخلايا للإنسولين وبالتالي الوقاية من السكري.
  • الإقلاع عن التدخين، فأضرار التدخين لا تقتصر على الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والرئة والسرطان، بل يمكن أن يسبب الإصابة بمرض السكري النوع الثاني. [٦]



نصائح للتعامل مع مرض السكر للشباب

يمكن أن تكون الإصابة بالسكري مصدر قلق وإزعاج بل وتحدٍ للمصاب؛ فيترتب على الإصابة متابعة مستوى السكر في الدم بشكلٍ دوري والانتباه إلى الطعام والشراب الذي يتم تناوله، وتناول الأدوية بشكلٍ منتظم، ومع هذا فيمكن التأقلم والتعايش مع مرض السكري[٧]، وهذه أهم النصائح للتعامل مع مرض السكر للشباب:[٨]

  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي متوازن، والحدّ من تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام؛ فهذا يساعد على الحفاظ على الوزن وعدم ازدياده بشكلٍ كبير، وبالتالي الحد من ارتفاع السكر في الدم.
  • الإقلاع عن التدخين لكثرة أضرار التدخين خاصةً على المصابين بالسكري، منها أنَّ التدخين يجعل الشخص أكثر عرضةً للإصابة بأمراض القلب والكلى وتلف الأعصاب، ورفع مستوى السكر في الدم.
  • الإبتعاد عن القلق والتوتر وإجهاد الجسم.



أهم العلاجات الموصوفة لمرض السكر للشباب

يهدف علاج مرض السكري لدى الشباب إلى التّحكم بمستويات السّكر في الدّم لتكون طبييعةً ومنع ارتفاعها أو انخفاضها الشديد عن الحد الطبيعي، وبالتالي السيطرة على أعراض المرض ومنع المضاعفات الخطيرة التي قد تحدث، وأهم العلاجات الموصوفة لمرض السكر للشباب هي:[٩]


علاج السكري النوع الأول للشباب

يشمل علاج السكري النوع الأول للشباب كلًا من:[١٠]


العلاج بالإنسولين

إنَّ العلاج بأدوية الأنسولين هو الخيار العلاجي الأوّل للمصابين بالسكري الشبابي النوع الأول، ويستمر العلاج طيلة حياة الشخص، ويكون الأنسولين فقط بشكل صيدلاني واحد وهو الحقن؛ إذ إنّ إنزيمات المعدة تُحلله إذا تمّ تناوله فمويًا، فيُحقَن الأنسولين تحت الجلد مباشرةً، وله العديد من الأنواع يحدد الطبيب النوع المناسب للعلاج، منها: طويل المفعول، وقصير المفعول، ومتوسط المفعول، ويمكن استخدام مزيجًا من هذه الأنواع للحفاظ على مستويات طبيعية من السّكر خلال الليل والنهار بعد استشارة الطبيب، كما يمكن استخدام مضخّات الأنسولين بدلًا من الحقن، وهي أجهزة تحتوي على أنبوب موصول بخزّان من هرمون الأنسولين يوضع تحت جلد البطن، ويمكن للشباب وضع المضخة على الخصر أو في الجيب، وتعمل مضخات الأنسولين بمجرّد انخفاض مستويات الأنسولين في الدّم لتضخّه مما يجعل مستويات السّكر طبيعيةً، ويُشار إلى أنّ المضخات قد تكون أكثر فعاليةً من حقن الأنسولين في الحفاظ على مستويات طبيعية من السّكر.


العلاج الدّوائي

من الممكن أن يصف الطبيب للشباب المصابين بالسّكري من النوع الأوّل أدويةً لخفض مستوى الكوليسترول، التي ترتفع بكثرة لدى المصابين بالسّكري الشبابي، وقد تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب، وأدوية ارتفاع ضغط الدّم كالأدوية المثبطة للإنزيم المحول للأنجيوستين؛ وذلك بهدف تعزيز صحة الكلى، والأسبرين المميع للدم.


البنكرياس الصناعي

وهو من الأجهزة الطبية المستخدمة في علاج السكري النوع الأول للشباب، وهو عبارة عن مضخة للإنسولين مرتبطة مع جهاز مراقبة السكر في الدم، فيفحص مستوى السكر في الدم كل خمس دقائق وبناءً على مستوى السكر يضخ الكمية المناسبة من الإنسولين.


اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة

تأتي في مقدّمة هذه التغييرات ممارسة التمارين الرياضية كالمشي والسباحة لمدّة 150 دقيقةً في الأسبوع، وينبغي الإشارة إلى أنّ ممارسة التمارين الرياضية تخفّض مستويات السكر بنسبة كبيرة، لذا ينبغي مراقبة مستوى السّكر في الدّم، بالإضافة إلى اتباع نظام غذائي صحي يرتكز على الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة، مع ضرورة التقليل من الكربوهيدرات الموجودة في الخبز والحلويات.


علاج السكري النوع الثاني للشباب

يشمل علاج السكري النوع الثاني للشباب كلًا من:[١١]


فقدان الوزن الزائد

فهذا يجعل التحكم بمستوى السكر والكولسترول والدهون الثلاثية في الدم أفضل.


ممارسة الرياضة بانتظام

فهذا يساعد في التحكم بمستوى السكر في الدم، منها المشي والركض والسباحة وركوب الدراجة وتمارين المقاومة وغيرها، والحدّ من الخمول أو البقاء لفترة طويلة جالسًا دون التحرك، وذلك بالوقوف والمشي لعدة دقائق كل نصف ساعة، مع التنويه إلى ضرورة استشارة الطبيب لتحديد الأنشطة الرياضية المناسبة التي يمكن مارستها أولًا.

العلاج بأدوية خفض السكر

إذا لم يستطع الشخص التحكم بمستوى السكر من خلال الرياضة والنظام الغذائي، فهنا يتم اللجوء إلى أدوية خفض السكر، وتشمل هذه الأدوية كلًا من:

  • دواء ميتفورمين (Metformin).
  • دواء سلفونيل يوريا (sulfonylureas).
  • دواء جلينيد (Glinides).
  • دواء ثيازوليدينديون (Thiazolidinedione)‏.
  • مثبطات ثنائي ببتيديل ببتيداز-4 (Dipeptidyl peptidase-4 inhibitor)‏.
  • منبهات مُستقبلات GLP-1.
  • أدوية أخرى مثل أدوية خفض الكولسترول والأسبرين وأدوية خفض ضغط الدم.

العلاج بالإنسولين

قد يتم اللجوء إلى العلاج بالإنسولين في بعض الحالات، ويحدد الطبيب النوع المناسب والجرعة المناسبة للإنسولسن بناءً على مستوى السكر في الدم.



المراجع

  1. "How does diabetes affect children and teenagers?", https://www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24/2/2021. Edited.
  2. "Symptoms & Causes of Diabetes", https://www.niddk.nih.gov, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  3. "Early Signs and Symptoms of Diabetes", https://www.webmd.com, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  4. "Type 1 diabetes", https://www.mayoclinic.org, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  5. "13 Ways to Prevent Type 2 Diabetes", https://www.healthline.com, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  6. "Smoking and Type 2 Diabetes Mellitus", https://www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  7. "Diabetes", https://www.cdc.gov, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  8. "Living Healthy with Diabetes", https://www.heart.org, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  9. "Diabetes Treatment: Medication, Diet, and Insulin", https://www.medicinenet.com, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  10. "Type 1 diabetes", https://www.mayoclinic.org, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  11. "Type 2 diabetes", https://www.mayoclinic.org, Retrieved 26/2/2021. Edited.