مرض الكرون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٨ ، ٢٣ يناير ٢٠١٩
مرض الكرون

مرض كرون

وهو عبارة عن التهاب شديدٍ ومزمن يصيب الأمعاء، إذ يُسبّبه التهابات في الجهاز الهضميّ وخاصةً في القولون، والأمعاء الدّقيقة، إذ ويمكن أن ينتشرَ حتى يصيب كافّة الطبقات النسيجيّة في الجهاز الهضميّ، ممّا قد يؤدي إلى ألم في البطن، وإسهال شديد، والتّعب، وفقدان في الوزن، وسوء التّغذية، كما وتختلفُ المناطق التي تتأثر بالالتهاب من شخص لآخر، بالإضافة إلى اختلاف أعراض المرض لدى المصابين، فقد يشعر بعضهم بأعراض معتدلة وبسيطة، والبعض الآخر قد يشعر بألم حادّ، ممّا تُعيق من قدرة الأشخاص على أداء أنشطتهم اليوميّة، وقد تكون هذه الأعراض مُهدّدة للحياة.[١][٢]


أعراض مرض كرون

يوجدُ العديد من الأعراض والعلامات التي تظهر عند الإصابة بمرض كرون، ومنها:[٣]

  • الشّعور بألم وتشنجات بالمعدة.
  • الإصابة بالإسهال وقد يحدث فجأةً.
  • ظهور دم مع البراز.
  • التّعب والإعياء.
  • التقيؤ والغثيان.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • فقدان الوزن.
  • الشّعور بألم في المفاصل.
  • التهاب العين واحمرارها.
  • ظهور تقرحات في الفم.
  • تورّم، وانتفاخ مناطق في الجلد، خاصة على الساقين.
  • يُبطئ نمو الأطفال في حالة إصابتهم به.


أسباب الإصابة بمرض كرون

يوجدُ العديد من الأسباب المؤدية إلى الإصابة بمرض كرون، ومنها:[١]

  • عوامل وراثيّة: يلعبُ العامل الوراثيّ دورًا في الإصابة بمرض كرون، إذ تزيد احتمالية الإصابة بالمرض في حالة إصابة أحد أفراد العائلة بنفس المرض.[١]
  • خلل في جهاز المناعة: إذ إنّ الإصابة بالبكتيريا أو الفيروسات قد يؤدي إلى ظهور المرض، وذلك لأنّ الاستجابة المناعيّة غير الطبيعيّة تجعل الجهاز المناعيّ يُهاجم الجهاز الهضميّ مُسببًا الإصابة بمرض كرون.[١]


عوامل خطر مرض كرون

يوجد العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بمرض كرون، ومنها:[١]

  • العمر: إذ يمكن أن يصيبَ مرض كرون أيّ فترة من العمر، لكن الأكثر عُرضةً للإصابة به الأشخاص الأقل من عمر الثلاثين.[١]
  • العرق: إذ يمكن أن يصيبَ مرض كرون أيّ شخص، لكن البيض ويهود أشكناز الذين تعود أصولهم من أوروبا الشرقيّة هم أكثر عُرضةً للإصابة بالمرض.[١]
  • التدخين: فهو يُعدُّ من أقوى العوامل خطورةً، فهو يزيد من احتمالية الإصابة بمرض كرون، كما ويزيد المرض سوءًا في حالة وجوده.[١]
  • الأدوية: إذ إنّ تناول أدوية معيّنة تُسبّب التهابات في الأمعاء، ممّا يزيد من خطر الإصابة بمرض كرون، ومن هذه الأدوية: مضادات الالتهابات اللاستيرويدية، كالأيبوبروفين، والنابروكسين، وديكلوفيناك.[١]
  • مكان العيش: إذ إنّ العيشَ في مناطق صناعيّة يزيد من خطر الإصابة بمرض كرون، بالإضافة إلى ذلك تناول الأطعمة الغنيّة بالدهون، والأطعمة المكررة فهي تزيد من فرص الإصابة بالمرض.[١]


إجراءات غذائيّة لمرضى كرون

يوجدُ العديد من النّصائح الغذائيّة التي يمكن اتباعها من قِبل الأشخاص المصابين بمرض كرون، ومنها:[١]

  • الانتباه عند تناول الألياف؛ لأنّ بعض الأشخاص تزيد حدّة الأعراض لديهم، والبعض الآخر تتحسّن الأعراض لديهم عند تناول الأطعمة المحتوية على الألياف.
  • التّقليل من تناول الألبان ومشتقاتها.
  • التّقليل من تناول الأطعمة الغنيّة بالدّهون.
  • الحرص على شرب كميات كبيرة من السوائل والماء.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز Mayo Clinic Staff (2018-4-8), "Crohn's disease"، www.mayoclinic.org, Retrieved 2018-12-20. Edited.
  2. Kimberly Holland (2018-8-22), "Understanding Crohn’s Disease"، /www.healthline.com, Retrieved 2018-12-20. Edited.
  3. "Crohn's disease", www.nhs.uk, Retrieved 2018-12-21. Edited.