هل فرشاة الأسنان الكهربائية أفضل من الفرشاة العادية؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٢٠ مايو ٢٠٢٠
هل فرشاة الأسنان الكهربائية أفضل من الفرشاة العادية؟

هل فرشاة الأسنان الكهربائية أفضل من الفرشاة العادية؟

تنظيف الأسنان من أهم الأمور التي تساهم في الحفاظ على صحة الأسنان والفم، ووفقًا لجمعية طب الأسنان الأمريكية (ADA) فإنّ كلًّا من فرشاة الأسنان الكهربائية واليدوية فعالة في إزالة البلاك الذي يسبب تسوّس الأسنان وأمراض الأسنان المختلفة، فكلا النوعين لهما فوائد عدّة، إذ إنّ الفرشاة مهما كان نوعها إذا كان عليها ختم القبول من (ADA) فهي آمنة وفعالة.[١]


مزايا فرشاة الأسنان الكهربائية

يساعد استخدام فرشاة الأسنان الكهربائية في التقليل من تراكم البلاك، بالتالي التقليل من احتمالية الإصابة بالتهاب اللثة؛ إذ إنّ استخدامها بعد 3 أشهر يساعد في التقليل من البلاك بنسبة 21% والتهاب اللثة بنسبة 11%، ومن أهم مميزاتها أيضًا ما يأتي:[١]

  • سهولة الاستخدام: خاصّةً عند الأشخاص الذين يعانون من مشكلات جسدية تقلل من حركتهم، مثل: الأشخاص المصابين بحالة صحية في الرّسغ تُعرف باسم النفق الرسغي (carpal tunnel)، أو المصابين بالتهاب المفاصل، أو الإعاقات.
  • فيها مؤقت: يساعد المؤقت على اختيار الوقت المناسب والكافي لإزالة البلاك من الأسنان واللثة.
  • أقل إهدارًا: عند انتهاء مدّة صلاحية الفرشاة الكهربائية يمكن للشخص فقط استبدال الرأس، لذا فقد تكون أقل إهدارًا من الفرشاة اليدوية.
  • زيادة التركيز أثناء الغسل: أثبتت دراسة واحدة أنّ الأشخاص الذين يستخدمون الفرشاة الكهربائية زاد لديهم التركيز، بالتالي تحسُّن مستوى تنظيف الأسنان.
  • تحسين صحّة الفم: أثبتت دراسة أنّ فرشاة الأسنان الكهربائية تساعد في تحسين صحة الفم عند الأشخاص الذين لديهم أجهزة لتقويم الأسنان.
  • طريقة ممتعة للأطفال: الفرشاة الكهربائية طريقة ممتعة لتعليم الأطفال الاعتناء بأسنانهم.
  • تحسين صحة اللثة: استخدام فرشاة الأسنان الكهربائية بطريقة صحيحة لا يؤذي اللثة أو مينا الأسنان، بل يحسن صحّة اللثة.


مزايا الفرشاة العادية

من أهم مزايا الفرشاة العادية ما يأتي:[٢]

  • تنوّع الخيارات: إحدى الفوائد الأساسية للفرشاة اليديوية أنّه يوجد تنوّع في الخيارات؛ إذ يمكن الحصول على فرشاة أسنان كبيرة أو متوسطة أو صغيرة، بالإضافة إلى وجود رأس خلفي يساهم في الحفاظ على صحة اللسان.
  • سهولة التحكّم: تساعد الفرشاة اليدوية على التحكّم أكثر عند تنظيف الأسنان من خلال شدّة الضغظ عليها، خاصّةً عند الأشخاص الذين يعانون من أسنان حساسة، فيمكنهم التحكّم بشدّة التنظيف.
  • اقتصادية: فرشاة الأسنان اليدوية أقل تكلفةً من الفرشاة الكهربائية، وبسبب حجمها الصغير يمكن وضعها بسهولة في أي مكان.


نصائح للعناية بالأسنان

من أهم النصائح التي يجب اتباعها للحفاظ على صحّة الأسنان ما يأتي:[٣]

  • تنظيف الأسنان مرّتين يوميًّا: يساعد تنظيف الأسنان مرتين يوميًّا على الأقل باستخدام معجون الأسنان بالفلورايد في الحفاظ على صحة الأسنان.
  • تنظيف الأسنان بالخيط: إذ يساعد في إزالة بقايا الطعام والبلاك الموجودة بين الأسنان.
  • اتباع نظام صحي: التمتّع بنظام صحي خالٍ من التدخين والسكريات والكحول مهمّ لصحة الجسم وصحّة الفم.
  • معالجة اعوجاج الأسنان: في حالوجود أسنان ملتوية أو وجود اعوجاج فيها يمكن استخدام تقويم الأسنان لضبط تناسقها.
  • إجراء فحوصات الأسنان بانتظام: يُنصح بإجراء فحوصات منتظمة عند طبيب الأسنان؛ لاكتشاف المشكلات مبكّرًا، ممّا يسهّل علاجها.
  • معالجة الأسنان: يُنصح بمعالجة الأسنان فورًا، بما في ذلك الحشوات وغيرها.


أطعمة للحفاظ على صحة الأسنان

من أهم الأطعمة التي تحافظ على صحة الأسنان ما يأتي:[٤]

  • الفواكه والخضروات الغنية بالألياف: الأطعمة التي تحتوي على الألياف تساهم في الحفاظ على نظافة الأسنان واللثة حسب الجمعية الأمريكية لطب الأسنان؛ لتحفيزها إنتاج اللعاب الذي يساعد في التقليل من التسوس وأمراض اللثة، فبعد حوالي 20 دقيقةً من تناول السكريات أو النشويات يبدأ اللعاب بالتقليل من تأثيرات الأحماض والإنزيمات التي تهاجم الأسنان، كما يحتوي على الكالسيوم والفوسفات المهم في تعويض فقدان الأسنان لهذه العناصر المهمّة.
  • منتجات الألبان: بما في ذلك الأجبان والحليب ولبن الزبادي، إذ يساعد الكالسيوم الموجود في الأجبان والكالسيوم والفوسفات في الحليب ومنتجات الألبان الأخرى في إعادة بناء مينا الأسنان، كما أنّ الأجبان تساعد في إنتاج اللعاب الذي يساهم في إزالة جزيئات الطعام العالقة بين الأسنان.
  • الشاي: يحتوي الشاي الأخضر والأسود على مادّة البوليفينول التي تتفاعل مع بكتيريا البلاك، إمّا بالتسبُّب بقتل هذه البكتيريا أو منع نموّها، وهذا يعتمد على الماء المستخدم في تحضير الشاي، إذ يُنصح باستخدام الماء المحتوي على الفلورايد.
  • العلكة: تساعد العلكة التي لا تحتوي على السكر في إنتاج الكثير من اللعاب الذي يساعد في إزالة جزيئات الطعام من الفم.
  • الأطعمة التي تحتوي على الفلورايد: مثل الماء الذي يحتوي على الفلوريد أو المنتجات التي يدخل فيها استخدام الماء الذي يحتوي عليه، بما في ذلك العصائر والحساء، ويوجد الفلوريد أيضًا في منتجات الدواجن والمأكولات البحرية والحبوب.


أطعمة ضارة بصحة الأسنان

يوجد العديد من الأطعمة التي قد تسبب تراكم البلاك بالتالي تلف الأسنان الذي يؤدي إلى أمراض اللثة وتسوّس الأسنان، لذا يُنصح بتجنب الأطعمة الآتية:[٥]

  • الحلويات الحامضة: الأحماض الموجودة في هذه الحلويات تسبب الضّرر للأسنان، إضافةً إلى أنّها لزجة وقد تلتصق بالأسنان، ممّا يزيد خطر الإصابة بالتسوس.
  • الخبز: يحتوي الخبر على النشويات التي تتحول إلى سكريات مكوّنةً مادّةً شبيهةً بالمعجون، فتلتصق هذه السكّريات على شقوق الأسنان، مما يزيد خطر الإصابة بالتسوّس.
  • الكحول: يسبب شرب الكحول جفاف الفم، مما يقلل من إنتاج اللعاب المهم للحفاظ على صحة الأسنان والمساعدة على تخفيف العلامات المبكرة لتسوّس الأسنان وأمراض اللثة وأنواع العدوى الفموية الأخرى.
  • مشروبات الصودا الغازية: شرب كميات كبيرة من المشروبات الغازية يمكن أن يسبّب الضّرر للأسنان، من خلال تحفيزها لمادة البلاك لإنتاج المزيد من الأحماض التي تُهاجم مينا الأسنان، كما أنّ مشروبات الصودا الغازية تُسبب تبقُّع الأسنان.
  • الثلج: وفقًا لجمعية طب الأسنان الأمريكية فإنّ مضغ الثلج يمكن أن يضرّ بالمينا، ويزيد خطر الإصابة بالأسنان المتكسّرة أو المتشقّقة أو التيجان السنية المتكسّرة.
  • الحمضيات: مثل البرتقال والليمون والجريب فروت، وهي من الفاكهة الغنية بفيتامين C، لكن تحتوي على الحمض الذي يسبب تآكل المينا، مما يزيد فرصة التعرّض للإصابة بتسوّس الأسنان.
  • رقائق البطاطا: تحتوي رقائق البطاطا على النشويات التي تتحول إلى سكريات في الفم، مما يساعد في نمو البكتيريا.
  • الفواكه المجففة: قد تكون الفواكه المجفّفة من الأطعمة الصحية، لكنّها لزجة وقد تعلق بين الأسنان، لذا يُنصح بتنظيف الأسنان جيّدًا بعد تناول الفواكه المجفّفة، ومن الأمثلة على الفواكه المجفّفة المشمش والخوخ والتين والزبيب.


كيفية اختيار معجون الأسنان المناسب

عند اختيار معجون الأسنان يجب البحث عن المعجون الذي يحتوي على الأقلّ 1000 جزء من المليون من الفلورايد، ويظهر على علبته ختم الجمعية الأمريكية لطب الأسنان، فاختيار معجون الأسنان ذي الجودة العالية يعتمد على مدى العناية بصحّة الأسنان والفم.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب Taylor Norris, "Is It Better to Use an Electric or a Manual Toothbrush?"، healthline, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  2. "Electric or manual toothbrush?", orthodonticsaustralia, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  3. "Take care of your teeth and gums", nhs, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  4. "The Best and Worst Foods for Your Teeth", urmc.rochester, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  5. Stacey Feintuch, "The 8 Worst Foods for Your Teeth"، healthline, Retrieved 20-5-2020. Edited.
  6. "How to Choose the Best Toothpaste for You", health.clevelandclinic, Retrieved 20-5-2020. Edited.