وجع عضلات الظهر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٢٥ ، ٣٠ يناير ٢٠٢١
وجع عضلات الظهر

وجع عضلات الظهر

يعد الوجع الذي يحدث في العضلات أو ما يُعرف بآلام العضلات من الحالات الأكثر شيوعًا عند البالغين، حيث يوجد العديد من الأسباب المؤدية إليه ومن أبرزها الاستخدام المفرط للعضلات لأداء بعض الأعمال التي تقوم بها وحدوث الإصابة في عضلات الظهر، ويتمثل الألم بالشعور بعد الراحة [١] إذ يوجد العديد من الأمراض التي تسبب هذا الألم كالصدمة التي قد يتعرض لها الجسم أو الالتهابات الفيروسية، ويصنف الألم أو الشعور بعدم الراحة بالاعتماد على الشدة إلى خفيف أو شديد،[٢] وقد تختفي هذه الأوجاع بعد مدة قصيرة من الزمن إلّا أنّ بعضها يستمر لفترات أطول حيث يتواجد الألم في مختلف عضلات الجسم ومن ضمنها عضلات الظهر.[٣]


ما هي الحالات المرضية التي تسبب وجع عضلات الظهر؟

يعد الإجهاد والتوتر والنشاط البدني المفرط من الأسباب التي تؤدي إلى هذا الوجع، ولكن يرتبط هذا الوجع بالعديد من الحالات المرضية ومنها: [١][٤]

  • الألم العضلي التليفي: وهو من الحالات المزمنة الذي يسبب آلام العضلات والعظام.[٥]
  • متلازمة التعب العام: يعدّ من الأمراض الخطيرة والمزمنة التي تؤثر في قدرة الشخص على أداء الوظائف اليومية.[٦]
  • متلازمة ألم اللفافة العضلية: والتي تسبب الالتهابات البكتيرية والانفلونزا وشلل الاطفال.
  • اضطرابات المناعة الذاتية: وهي خلل في الجهاز المناعي لدى جسم الإنسان ومن الأمثلة على هذه الاضطرابات: مرض الذئبة، والتهابات العضلات.
  • مشاكل الغدد الدرقية: تصنف المشاكل في الغدد الدرقية إلى قصور أو نشاط مفرط في عمل الغدة.
  • نقص في نسبة البوتاسيوم في الدم.
  • مرض لايم: وهو من أكثر الالتهابات المُعدية التي تنتقل من بعض الحيوانات إلى الإنسان.[٢][٧]
  • التصلب المتعدد: وهو مرض يسبب خلل في الجهاز العصبي وبالتالي يؤثر في الاتصال بين الدماغ وبقية الجسم.[٢][٨]
  • فقر الدم: يعدّ فقر الدم من أكثر الأمراض شيوعًا في الدم، وينتج عن انخفاض كريات الدم الحمراء في الجسم.[٢][٩]
  • تشنج أو الشد في العضلات: وهي عبارة عن انقباضات مفاجئة لا إرادية للعضلات.[١٠]


هل يسبب نمط الحياة والرياضة وجع عضلات الظهر؟

إن وجع العضلات يحدث نتيجة أسباب كثيرة، وقد تكون بسبب نمط حياة معين خاطئ أو تمارين رياضية تمارس بشكل غير طبيعي، ومن الأسباب الأكثر شيوعًا ما يلي:[٢]

  • الإجهاد: إن الإجهاد يسبب الألم لعضلات الظهر إضافةً إلى الصداع، وارتفاع ضغط الدم،وخفقان القلب، وآلام الصدر.
  • نقصان التغذية: عدم تناول الشخص للغذاء الكافي والسليم من الممكن أن يتسبب بهذه الأوجاع، ومن أهم العناصر الغذائية التي يجب أن تكون ضمن مستواها الطبيعي في الجسم هي فيتامين د؛ الذي يساعد على امتصاص وتنظيم الكالسيوم والفسفور في الجسم [١١]، والعنصر الثاني المهم هو الكالسيوم الذي يلعب دورًا مهمًّا في تحريك وبناء العضلات.[١٢]
  • الجفاف: يتسبب الجفاف في صعوبة عمل الجسم بشكل فعّال وسليم.
  • إصابة وشد العضلات: قد يؤدي شد العضلات أو الإصابة في منطقة معينة من الجسم إلى آلام في عضلات الظهر.
  • عدم أخذ قسط كافٍ من النوم: إن النوم بشكل كافي يساعد العضلات على الراحة ويقلل من فرصة الإصابة بآلام أوأوجاع في عضلات الظهر.
  • ممارسة التمارين الرياضية بإفراط: إن الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية بممارستها لفترات طويلة أكثر من المعتاد أو القيام بتمارين رياضية جديدة لا يجيد الشخص استخدامها بالشكل الصحيح قد يؤدي ذلك إلى التهاب العضلات أو تصلبها، وبالتالي تحدث الأوجاع في عضلات الظهر.


هل توجد نصائح تخفف من وجع عضلات الظهر؟

يوجد العديد من النصائح التي قد تقوم بها في المنزل دون الحاجة إلى تدخلات طبية أو جراحية، والتي تساعد على تخفيف هذه الأوجاع ومنها ما يلي:[٢][١]

  • أخذ قسط كافٍ من الراحة، وإراحة المنطقة المؤلمة، وعدم القيام بأعمال تسبب آلام عضلات الظهر.
  • وضع كيس من الثلج على المنطقة المصابة لتخفيف الألم وتقليل التورم في حال وجوده.
  • استخدام مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية.
  • المشاركة في الأنشطة التي تساعد على الراحة والاسترخاء كتمارين اليوغا.
  • رفع الرجلين للأعلى في حال القدرة ويساعد ذلك على تقليل الالتهابات إن وجدت.
  • ممارسة الرياضة بانتظام للحفاظ على قوة عضلات الظهر.
  • يجب الإحماء قبل ممارسة أي رياضة وكذلك التبريد مع الانتهاء منها.
  • تجنب رفع الأثقال في حال وجود الألم.
  • يساعد التدليك على المنطقة المصابة على تخفيف الألم.[١٣]
  • في حال استمرار وجود الألم لا بد من مراجعة الطبيب على الفور.


كيف يمكن الوقاية من وجع عضلات الظهر؟

يمكن الوقاية من هذه الأوجاع التي تحدث في عضلات الظهر في المستقبل والتي تساعد على تقليل خطورة الإصابة بها باتباع بعض الإجراءات التالية:[١][٢]

  • التوقف عن ممارسة أي تمرين يسبب ألم عضلات الظهر.
  • أخذ كميات كافية من الماء والسوائل والتي من شأنها أنّ تجعل الجسم في حالة رطبة.
  • الإحماء لمدة 5 دقائق على الأقل قبل البدء بأي تمرين أو نشاط رياضي.
  • عدم الجلوس لفترات الطويلة على المكتب في المنزل أو في العمل، ونوصي بالحركة كل فترة وأخرى.
  • ممارسة الرياضة بانتظام لتحسين قوة العضلات.
  • تناول الغذاء الغني بفيتامين د والكالسيوم.
  • أخذ قسط كافٍ من النوم.
  • عدم رفع الأشياء الثقيلة.[١٤]
  • تخفيف الوزن؛ لأن السمنة قد تزيد من خطورة هذه الأوجاع.[١٤]
  • الإقلاع عن التدخين لأنّ الأشخاص المدخنون هم أكثرعرضة للإصابة بآلام الظهر من غير المدخنين.[١٤]
  • حمل الحقيبة إذا كانت ثقيلة على الكتفين وليس على كتف واحد.[١٥]
  • أخذ استراحة بين كل تمرين أو نشاط رياضي.[١٥]


متى تستدعي آلام الظهر مراجعة الطبيب؟

تستدعي بعض الحالات اللجوء إلى تشخيص مفصل من الطبيب عند معاناة المرء من بعض الأمور، والتي تتضمن:[٢]

  • ظهور أعراض الإصابة العدوى من احمرار وانتفاخ.
  • ظهور الطفح الجلدي.
  • المعاناة من عضة القرادة الإفريقية -أو أي نوع من الحشرات-.
  • صعوبة في التنفس.
  • التقيؤ.
  • عدم القدرة على تحريك الظهر.
  • الحمى وتيبس الرقبة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Krista O'Connell (8/1/2021), "What are muscle aches?", healthline, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Bethany Cadman (8/1/2021), "What are the causes of unexplained muscle aches?", Medical News Today, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  3. By Mayo Clinic Staff (9/1/2021), "muscle pain", myoclinic, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  4. By Mayo Clinic Staff (18/1/2021), "Muscle pain", myoclinic, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  5. Kristeen Cherney (8/1/2021), "Everything You Need to Know About Fibromyalgia", Healthline, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  6. Sy Kraft (8/1/2021), "What to know about chronic fatigue syndrome", medical news today, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  7. Yvette Brazier (8/1/2021), "What to know about Lyme disease", medical news today, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  8. By Mayo Clinic Staff (8/1/2021), "Multiple sclerosis", Myoclinic, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  9. Peter Lam (8/1/2021), "What to know about anemia", medical news today, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  10. By Mayo Clinic Staff (9/1/2021), "muscle cramp", myoclonic, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  11. the Healthline Editorial Team (9/1/2021), "The Benefits of Vitamin D", healthline, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  12. Summer Fanous (9/1/2021), "8 Fast Facts About Calcium", healthline, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  13. By Mayo Clinic Staff Request an Appointment at Mayo Clinic (9/1/2021), "back pain", myoclinic, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  14. ^ أ ب ت James McIntosh o (9/1/2021), "What is causing this pain in my back?", medical news today, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  15. ^ أ ب Emily Cronkleton (9/1/2021), "Identifying, Treating, and Preventing Rhomboid Muscle Pain", healthline, Retrieved 9/1/2021. Edited.