أثر الصيام على الحمل

أثر الصيام على الحمل
أثر الصيام على الحمل

الصيام خلال الحمل

يحتاج تقييم ما إن كانت المرأة الحامل قادرة على الصّيام أم لا إلى موازنة الكثير من الأمور الصّحية؛ فبعض الأبحاث تُشير لكون الصّيام لفترات طويلة يُحفز إنتاج العضلات لجزيئات تٌسمى الكيتونات والتي تُؤثر سلبًا على صحة الجنين، ومن جهةٍ أخرى تُشير آراء طبية عدّة لوجود فروقات فردية بين الحوامل وعوامل عدّة تُحدد إمكانية صيام المرأة الحامل دون تعريض حياتها وحياة جنينها للخطر ومن هذه العوامل: الصّحة العامة للأم وإصابتها بأمراض مزمنة، وفي مرحلة الحمل، لذا لا بُد من أخذ مشورة الطّبيب المُشرف على الحمل قبل الصّيام.[١]


تأثير الصيام على الحمل

بعض الدراسات أظهرت عدم تأثير الصيام في الحمل أو في الأطفال الذين صامت أمهاتهم خلال الحمل بهم، لكنّ دراسات أخرى أظهرت تأثيرًا سلبيًا في الجنين والحمل، ويعتمد هذا التأثير على الصحّة العامة للمرأة الحامل، وعمر الحمل، وتظهر النتائج السلبية للصيام في ما يلي:[٢][٣]

  • انخفاض وزن وزن الجنين عند الولادة، خاصّةً عند صيام الأم خلال الثلث الأول من الحمل.
  • تكوّن جنين أقصر من الطبيعي وأنحف.
  • الولادة المبكرة.
  • صغر حجم المشيمة.
  • إمكانية إصابة المرأة بجفاف، خاصّةً عند الصيام في فصل الصيف، مما قد يؤثر في وظائف الكلى، وحجم السائل المحيط بالجنين.


نصائح لصيام الحامل

الحمل هو مرحلة تزيد فيها متطلبات الجسم من العناصر الغذائية والسوائل، لذا إن قررت المرأة الحامل الصيام خلال شهر رمضان عليها أن تخبر الطبيب بذلك؛ لوصف التعليمات الضرورية، واتخاذ الاحتياطات اللازمة لذا لا بُدّ من مراعاة ما يأتي:[٣]

  • تجنب الصّيام لساعاتٍ طويلة جدًا: ويُفضّل أن تصوم المرأة أيامًا متقطّعة خلال شهر رمضان وعدم صيام الشهر بأكمله؛ مثل: صيام يوم بعد يوم، أو صيام نهاية الأسبوع فقط.
  • تجنب الجفاف: هو أهم المخاطر التي يجب أن تتجنبها المرأة خلال الصيام، خاصةً خلال أيام الصيف، وأعراضه الأولية هي الشعور بالعطش، وخروج بول داكن اللون، ثم تليها أعراض؛ مثل: الدوخة، والصداع، والإرهاق، وجفاف الفم، وخروج كميات أقلّ من البول، أو التبول أقلّ من 3-4 مرات في اليوم.، ولتقليل خطر الإصابة بالجفاف أثناء الصيام يُمكن اتباع ما يأتي:
    • البقاء في مكان بارد.
    • عدم إرهاق النفس أكثر من اللازم.
    • الحرص على شرب كميةٍ كبيرة من السوائل عند موعد الإفطار وعند السحور.
    • الإكثار من تناول الشوربات والفواكه والخضروات الغنية بالماء.
    • تجنب تناول المأكولات المالحة.
    • الحرص على تناول الفيتامينات الضرورية خلال الحمل؛ مثل: حمض الفوليك، وفيتامين د، وتناول غذاء صحي وسليم لضمان الحصول على العناصر الغذائية كلها التي تحتاجها الأم والجنين.
    • تناول الأطعمة بطيئة الهضم التي تنتج الطاقة ببطء؛ مثل: الخبز، والمعكرونة المصنعة من القمح الكامل، والمكسرات غير المملحة، والبقوليات، خاصةً مع السحور.
    • تجنب شرب الكافيين لتقليل ما يُسببه من أعراض انسحابية عند الصّيام مثل: الصّداع.
  • الحفاظ على طاقة جسم الحامل: يُفضل تجنب تناول الأطعمة صعبة الهضم والأطعمة الحمضية والدهنية المسببة لـحرقة المعدة، وتجنب الأطعمة والمشروبات الغنية بالسكر التي تعطي دفعة فورية للطاقة لكن لا تستمرّ لمدةٍ طويلة، وتجنب أيّ مأكولاتٍ غير آمنة خلال الحمل، والحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة خلال ساعات الصيام.[٤]


متى يمنع الصيام للحامل؟

يجب على المرأة الحامل أن لا تتردد بطلب المشورة الطّبية إذا لاحظت أي ممّا يأتي خلال فترة صيامها:[٢]

  • إذا شعرت المرأة الحامل بالصّداع، أو الألم أو الحمّى.
  • إذا شعرت بالغثيان وبدأت بالتقيؤ.
  • إذا شعرت بعطش شديد مع ملاحظتها بأن عدد مرات التّبول أقلّ، أو أصبح لون البول غامقًا وكانت له رائحة قوية، فقد تكون العلامات سابقة من مؤشرات إصابتها بالجفاف أو التهابات المسالك البولية وغيرها من المضاعفات.
  • إذا لاحظت عدم اكتسابها للوزن، أو أنها بدأت بخسارة وزنها.
  • إذا لاحظت تراجع معدل حركة الجنين؛ كأنّ الجنين لا يتحرك ولا يركل.
  • إذا لاحظت انقباضات قوية.
  • إذا شعرت بالدّوار والدّوخة والضعف العام، وتشويش الذهن والتّعب الشّديد خاصةً بعد أخذها لقسط كافٍ من الرّاحة فهما يجب عليها وقف صيامها وشرب ماء محتوي على السّكر والملح.


تأثير الصيام على الرضاعة الطبيعية

يعتقد معظم الأطباء أنّ صيام يوم واحد خلال مرحلة الرضاعة الطبيعية لا يؤثر سلبًا في حليب الثدي، كما لا يؤثر في صحة كلٍّ من الأم والطفل بشرط زيادة السوائل المتناولة خلال ساعات الإفطار، والحدّ من ممارسة مجهود بدني شديد خلال ساعات الصيام، لكنّ الصيام لأوقاتٍ طويلة أو لأيام متتالية قد يؤثر سلبًا في كمية الحليب، مما قد يبطّئ زيادة وزن الطفل على المدى الطويل.[٥]


هل يؤثر الصيام على حركة الجنين؟

أثبتت بعض الدراسات أن الصيام قد يؤثر على حركة الجنين، فيقللها نظرًا لانخفاض مستويات سكر الجلوكوز في دم الأم الحامل، وانخفاض نسبة العناصر الغذائية في دمها، بالإضافة إلى أن بعض الدراسات الأخرى أشارت إلى انخفاض وزن المولود وتراجع نموّه، إذا كانت أمه قد صامت خلال فترة الحمل به.[٦]


المراجع

  1. "Fasting While Pregnant or Breastfeeding", whattoexpec, Retrieved 18-3-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Fasting in pregnancy", babycentre, Retrieved 2019-9-7. Edited.
  3. ^ أ ب "Ramadan and pregnancy", nutrition,2018-4، Retrieved 2019-9-7. Edited.
  4. "Ramadan and Pregnancy - Should I be fasting?", tommys. Retrieved 2019-9-7. Edited.
  5. Sara Novak (2018-10-27), "Fasting While Pregnant or Breastfeeding"، whattoexpect, Retrieved 2019-9-7. Edited.
  6. "The effect of Ramadan fasting during pregnancy on perinatal outcomes: a systematic review and meta-analysis", bmcpregnancychildbirth.biomedcentral.com, Retrieved 22-05-2020. Edited.

فيديو ذو صلة :

410 مشاهدة