أسباب اصفرار كف اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٠
أسباب اصفرار كف اليد

اصفرار كف اليد

قد يُلاحظ الشّخص تغيّر لون الجلد وتحوله إلى اللون الأصفر أو اللون الشاحب، وربما يكون هذا التغيير أكثر وضوحًا على منطقة كف اليد، ومن الجدير بالذّكر أنه يُمكن أن يُعزى للعديد من الأسباب منها الحميدة، ومنها الخطيرة اليت تتطلب عدم إهمال مراجعة الطّبيب، خاصةً عندما لا يعرف السبب وراء تحول لون الجلد للأصفر، كالعلم المسبق بتعرض كف اليد لصبغة ما أو مادة طلاء معينة في هذا المقال سنناقش أهم الأسباب المتعلقة باصفرار كف اليد.[١]


أسباب حميدة لاصفرار كف اليد

قد يحدث اصفرار كف اليد نتيجة أسباب حميدة لا تستدعي القلق والخوف ومن أبرز هذه الأسباب ما يأتي:[١]


  • فرط صبغة الكاروتين في الدّم، وهي حالة تؤدي إلى تحوّل لون الجلد للون الأصفر نتيجة ارتفاع صبغة البيتا كاروتين والتي تتواجد في النباتات البرتقالية ذات اللون الأخضر والأصفر، والتي تُحوّل أيضًا في الجسم إلى فيتامين أ، ويحدث ارتفاع صبغة البيتاكاروتين نتيجة للعديد من الأسباب من أبرزها الإفراط في تناول الأغذية الغنية بها كالقرع والبطاطا الحلوة والسبانخ، ومن الجدير بالذّكر أنّ ارتفاع هذه الصبغة يؤدي إلى اصفرار كف اليد وباطن القدمين بالإضافة إلى الجلد من منطقة الأنف إلى الفم.


  • صبغ كف اليد بالمواد الكيميائية، فقد يكون اصفرار كف اليد ناتجًا عن العمل بالأصبغة والتي تستخدم في صباغة الجلود والأغذية.


أسباب خطيرة لاصفرار كف اليد

على الرغم من أنّ اصفرار كف اليد نادرًا ما يكون ناتج عن أسباب خطيرة إلا أنّه قد يكون نتيجة حالة مرضية تستدعي القلق، وتتضمن أسباب اصفرار كف اليد الخطيرة الآتي:[١]

  • الإصابة ببعض الأمراض، قد يحدث اصفرار كف اليد نتيجة العديد من الأمراض بما فيها ما يأتي:
    • أمراض الكلية
    • مرض السكري (Diabetes)
    • ارتفاع كبير في مستويات الدهون في الدم الناتج عن خلل في عمليات الاستقلاب والتي تتسبب بارتفاع مستويات الدّهون، وهذا يؤدي إلى ارتفاع معدّل الكاروتينات وعدم طرحه عن طريق البول والبراز والتعرق بدرجة كافية.
    • أمراض الكبد والغدة الدرقية، وذلك لأنّ هرمونات الغدة الدرقية وأنزيمات الكبد تساهم في تحويل الكاروتينات إلى فيتامين أ، مما يؤدي إلى تراكمه، وحدوث اصفرار في كف اليد.


  • اليرقان، هو مصطلح طبي يُعبر عن اصفرار الجلد والعينين والأغشية المخاطية، ويرتبط بارتفاع مستويات صبغة البيلوروبين (bilirubin) ذات اللون البرتقالي المُصفر ر والتي تتشكّل عند تكسّر كريات الدم الحمراء، ويمر إنتاج البيلوروبين بثلاثة مراحل وعند حدوث أي خلل في هذه المراحل يصاب الشخص باليرقان، وتتأثر هذه المراحل بالعديد من العوامل التي قد تسبب اليرقان بما فيها:[٢]
    • فقر الدم الانحلالي، والذي يتسبب بتكسير كريات الدم الحمراء قبل انتهاء مدّة عمرها
    • استخدام بعض أنواع الأدوية مثل التّعرض لجرعات سامة وعالية من مسكن الباراسيتامول (Paracetamol)، والمُضادات الحيوية من عائلة البنسيلينات (Penicillins)، وموانع الحمل الفموية، الأدوية الهرمونية التي تحتوي هرمون الأستروجين أو السّتيرويدات البنائية.
    • التهاب المرارة
    • الإصابة بالتهابات الكبد الفيروسية بما في ذلك؛ التهاب الكبد A، وB، وC.
    • الإفراط في شرب الكحول
    • بعض اضطرابات المناعة الذاتية


  • بعض أنواع السرطان، ومن أبرز هذه الأنواع سرطان البنكرياس والذي يحدث عند حدوث خلل في نمو خلايا البنكرياس الطبيعية وذلك يؤدي إلى اصفرار كف اليد، بالإضافة إلى سرطان الكبد وهو أحد أنواع السرطانات التي تصيب خلايا الكبد وتؤدي إلى العديد من الأعراض كالتعب والغثيان والقيء واصفرار الجلد.[٣]


متى يجب مراجعة الطبيب؟

من الضروري قبل مراجعة الطبيب التأكد من أنّ الاصفرار ناتج عن حالة مرضية بالفعل أي ليس مجرد بقع وذلك من خلال غسل اليدين جيدًا، وبما أن اصفرار كف اليد قد ينتج عن حالات صحية خطيرة تحتاج إلى العلاج، يجب على أي شخص يلاحظ اصفرار في كف اليد دون وجود سبب واضح مراجعة الطبيب لمعرفة السبب والحصول على العلاج المناسب، وعمومًا يجب مراجعة الطبيب في أي من الحالات الآتية: [١]

  • وجود أي أمراض وراثية.
  • ظهور اصفرار كف اليد كأحد أعراض جانبية عند استخدام بعض أنواع الأدوية.
  • الإصابة باليرقان.
  • ظهور أعراض مرتبطة بالإصابة بأمراض الكبد.


أسئلة شائعة

وفي ما يلي ذكر لبعض الأسئلة الشائعة التي قد ترواد ذهنك عزيز القارئ:

هل يؤدي اصفرار كف اليد لمضاعفات؟

لا، وذلك لأنّ اصفرار كف اليد ليس حالة مرضية بحد ذاتها إنّما هو إشارة للإصابة بمرض ما، ولكن قد تؤدي الحالة المرضية المسببة لاصفرار كف اليد إلى مضاعفات وخاصةً إذا كانت ناتجة عن اليرقان والذي يصيب الأطفال حديثي الولادة بشكل كبير ومع أنّه لا يستمر إلى فترة طويلة إذ إنّه يزول خلال عدّة أيّام لكن ارتفاع مستويات صبغة البيلوروبين لمستويات عالية جدًا قد تؤدي إلى تلف دماغي يشابه إلى حدّ كبير التلف الناتج عن الشلل الدماغي.[٤]

هل يمكن الاستمرار في الرضاعة عند إصابة الطفل باليرقان؟

عادةً يمكن للأم إكمال رضاعة الأطفال حديثي الولادة، إذ إن ذلك ينعكس إيجابًا عليهم كونه يُمدّ الطفل بالسعرات الحرارية ويرطب جسم الرضيع، وهذا يساعد في التقليل من معدّلات صبغة البيلوروبين، ولكن في بعض الحالات النادرة قد يطلب الطبيب عدم إرضاع الطفل لفترة قد تستمر من يوم إلى يومين مع ضرورة توفير البدائل الغذائية كالحليب المبستر، لذلك يُفضل استشارة الطبيب حول هذا الموضوع.[٥]

هل يمكن الوقاية من اصفرار كف اليد الناتج عن اليرقان؟

لا تقتصر الإصابة باليرقان على الأطفال حديثي الولادة فحسب إنّما قد يؤثر على جميع الأشخاص رجالًا كانوا أم نساءً وبالتحديد في منتصف أعمارهم، وكون اليرقان يحدث نتيجة العديد من الأسباب فيصعب وجود أساليب وقائية محددة إلا أنّه يمكن لبعض الإجراءات أن تقلل من نسبة الإصابة بالاصفرار ومن أبرزها ما يأتي:[٢][٦]

  • الحفاظ على مستويات طبيعية من الكوليسترول.
  • الحفاظ على وزن صحي مثالي.
  • اتخاذ التدابير الوقائية لمنع الإصابة بالتهاب الكبد.
  • الابتعاد عن الكحول.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Suzanne S. Wiley, "What Causes Yellow Color in My Hands?", livestrong.com, Retrieved 2020-11-10. Edited.
  2. ^ أ ب "Adult Jaundice", clevelandclinic.org, Retrieved 2020-11-10. Edited.
  3. Kristeen Moore (2018-04-25), "What is Causing My Yellow Skin ", www.healthline., Retrieved 2020-11-10. Edited.
  4. Jeff Levine, "Early Hours of Life Critical for Babies With Deadly Jaundice", webmd.com, Retrieved 2020-11-10. Edited.
  5. "Jaundice", cdc.gov, 2019-12-24, Retrieved 2020-11-10. Edited.
  6. Cleveland Clinic medical professional (2018-07-22), "Adult Jaundice: Prevention", my.clevelandclinic, Retrieved 2020-11-10. Edited.