أسباب تأخر الدورة الشهرية للعزباء

أسباب تأخر الدورة الشهرية للعزباء
أسباب تأخر الدورة الشهرية للعزباء

ما هي أسباب تأخر الدورة الشهرية للعزباء؟

توجد العديد من الأسباب الممكنة لتأخر الدورة الشهرية للعزباء، منها ما يرتبط بأسلوب حياة المرأة وما تتعرّض له من قلق أو توتّر يوميًا، وبعضها قد يرتبط بأخذها لبعض الأدوية أو إصابتها ببعض الحالات الصحية،[١] وسنُوضّح أكثر الأسباب شيوعًا فيما يأتي:

تغيرات في جدول الحياة اليومي

فعدم وجود روتين ثابت نوعًا ما يوميًا، قد يتسبب بتأخر الدورة الشهرية للمرأة، أو تقدّمها، أو غيابها، والتغيّر في الجدول اليومي يُقصد به مثلًا سفر المرأة برحلات جوية طويلة باستمرار، أو طبيعة عملها التي تتطلّب منها التنقّل بين نوبات العمل الصباحية أو المسائية، وهكذا.[٢]

ممارسة التمارين الرياضية بإفراط

فممارسة التمارين الرياضية بإفراط قد تتسبّب بتغيّرات في هرمونات الغدة الدرقية والنخامية، ممّا يؤثر في الإباضة والحيض، وتأخر الدورة الشهرية، ولكن تسبّب التمارين الرياضية بهذا الأمر يتطلّب ممارستها للعديد من الساعات يوميًا، وليس لساعة أو ساعتين يوميًا.[٢]

ولتجنّب تأثير التمارين الرياضية على الدورة الشهرية، يمكن للمرأة استشارة متدربة متخصصة لمساعدتها على ما يأتي:[٢]

  • تنسيق جدول تمارين مناسب.
  • تنسيق جدول غذائي يُوفر العناصر الغذائية التي توفر الطاقة.
  • تعلّم تمارين الإطالة أو التمدّد.
  • عمل فحوصات دم بانتظام (للحديد، والفيتامينات، والهرمونات).

التوتر المستمرّ

فتعرّض المرأة للتوتر المستمرّ يُغيّر من روتينها اليومي، ويتسبب باضطراب الهرمونات في جسمها، وقد يؤثر في جزء الدماغ المسؤول عن تنظيم الدورة الشهرية، وهو تحت المهاد أو الهايبوثلاموس (Hypothalamus)، وكل هذا يؤثر في انتظام الدورة الشهرية، وقد يتسبب في تأخرها.[١]

من المفترض أن تعود الدورة الشهرية إلى طبيعتها خلال أشهر قليلة من تخلّص المرأة من موجة التوتر التي تتعرّض لها،[٢]وللتقليل من التوتر يمكن اتباع ما يأتي:[٣]

اختلاف وزن الجسم

فانخفاض وزن الجسم الشديد أو زيادة وزن الجسم، من الممكن أن توثر في منطقة تحت المهاد المسؤولة عن إنتاج هرمونات تُنظّم المبايض، وبالتالي هذا سيؤثر في انتظام الدورة، وقد يتسبب بتأخّرها.[٥]

أخذ بعض أنواع الأدوية

منها ما يأتي:[٦]

  • مضادات الذهان (Antipsychotics).
  • مضادات الاكتئاب (Antidepressants).
  • أدوية العلاج الكيماوي (Chemotherapy drugs).
  • الكورتيكوستيرويدات (Corticosteroids).
  • أدوية الغدة الدرقية.[٢]
  • أدوية مضادات الاختلاج (Anticonvulsants).[٢]

في حال كانت المرأة تأخذ أي ممّا سبق من الأدوية، يمكنها مناقشة الطبيب للتأكد ممّا إذا كانت السبب في تأخر دورتها، وحينها قد يُبدّل لها الطبيب الأدوية، ولكن من المهم عدم إيقاف أيّ دواء قبل استشارة الطبيب.[٦]

الإصابة بمشكلة صحية

فبعض المشكلات الصحية قد تتسبب بتأخر الدورة الشهرية للعزباء، أشهرها ما يأتي:

  • متلازمة تكيس المبايض (PCOS)،

وهي شائعة جدًا، تتسبب بتأخر الدورة بسبب عدم انتظام الإباضة، أو عدم حدوثها من الأساس، فهذه المتلازمة تؤدي إلى إنتاج جسم المرأة لكمية كبيرة من هرمون الذكورة (هرمون التستوستيرون)، ممّا يؤدي لتكون أكياس صغيرة على المبايض، وحدوث مشكلة في الإباضة.[١]

  • اضطرابات الغدة الدرقية (Thyroid disorder)،

منها خمول أو نقص نشاط الغدة الدرقية (حالة تُفرز فيها الغدة كميات أقل من هرموناتها).[٦]

  • بطانة الرحم المهاجرة (Endometriosis)،

وهي حالة تنمو فيها بطانة الرحم خارج الرحم، فقد تتسبّب أحيانًا بتأخر الدورة، ونزيف الحيض الذي يزيد عن 5-7 أيام.[٧]

  • الأمراض المزمنة،

منها مرض السكري.[٧]

متى ينبغي زيارة الطبيب؟

من الطبيعي أن يختلف موعد الدورة الشهرية قليلًا من شهرٍ لآخر، فتأخّرها لأقل من 5 أيام عن موعدها يُعدّ أمرًا طبيعيًا عامةً، ولكن إذا مضى أكثر من 5 أيام عن موعدها، فهي متأخرة،[٨]ولا بدّ من زيارة الطبيب خاصةً إذا:[٣]

  • شعرت المرأة بالتوتر المفرط.
  • غياب الدورة الشهرية لعدة مرات خلال الأشهر السابقة.
  • ظهور أعراض متلازمة تكيس المبايض، مثل نمو الشعر الزائد على الوجه والجسم، وظهور حب الشباب، والسمنة.
  • ارتفاع حرارة الجسم.[٨]
  • الغثيان والتقيؤ.[٨]
  • الشعور بالضغط في أسفل البطن.[٨]

ملخص المقال

قد تتأخر الدورة الشهرية للعزباء لأسباب عديدة، منها عدم انتظام جدولها اليومي أو تغيّره باستمرار، كما يحدث في حال عملها بنوبات صباحية ومسائية، أو سفرها بالطائرة باستمرار لساعات طويلة، وقد يرجِع السبب لتعرّضها للتوتر المفرط، أو أخذها لبعض أنواع الأدوية، أو ممارستها للرياضة بشكل مفرط، وأحيانًا قد تتأخر الدورة نتيجة مشكلة صحية، مثل متلازمة تكيس المبايض أو خمول الغدة الدرقية، لذا إذا تأخرت دورتك لأكثر من 5 أيام، أو غابت لعدة أشهر، راجع طبيبك لمعرفة السبب، وعلاجه إن لزم الأمر.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Why Is My Period Late? 8 Possible Reasons", healthline, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Why is My Period Late? 10 Reasons and What to Do", verywellhealth, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "Eight possible causes of a late period", medicalnewstoday, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  4. "Relaxation techniques: Try these steps to reduce stress", mayoclinic, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  5. "7 Reasons for a Late Period (That Aren't Pregnancy)", parents, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  6. ^ أ ب ت "11 Reasons for a Missed or Late Period", whattoexpect, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  7. ^ أ ب "11 reasons your period is late", singlecare, Retrieved 8/8/2022. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث "How Late Can a Period Be Before You Should Worry? 8 Reasons for a Delayed Period", flo, Retrieved 8/8/2022. Edited.

فيديو ذو صلة :

36 مشاهدة