أسرع علاج للجروح السطحية

الجروح السطحية

يُعدّ الجلد أكبر عضو في جسم الإنسان، وهو عضو لين حتى يُسهّل عملية الحركة، ويختلف الجلد في الملمس وسمكه من جسم إلى آخر، إذ يتكوّن من طبقتين رئيسَتَين؛ هما: البشرة والأدمة. حيث البشرة هي الطّبقة السّطحية من الجلد، أمّا الأدمة فهي أسفل البشرة، وتُكوّن من ألياف مرنة تعطي الجلد الليونة، وألياف البروتين التي تعطي الجلد القوة. كما توجد الغدد الدهنية وبصيلات الشعر والأعصاب والأوعية الدموية في الأدمة، وقد تُعرّض الطبقات السطحية للجلد للجروح أو التآكل، مما يستوجب علاجها لتجنّب الإصابة بالعدوى.[١]


علاج الجروح السطحية

يجرى علاج الجروح السطحية باتباع عدد من النّصائح، ومن أبرز هذه النصائح ما يلي:[٢]

  • غسل اليدين جيدًا لتجنب العدوى.
  • إيقاف النزيف، ففي الغالب تتوقف الجروح البسيطة والخدوش عن النزيف بمفردها، لكن في حال لزم الأمر يُنفَّذ ضغط لطيف بقطعة قماش نظيفة على الجرح حتى يتوقف النزيف.
  • تنظيف الجرح، ذلك عن طريق شطف الجرح بالماء للتقليل من خطر العدوى، كما يُغسَل ما حول الجرح بالصابون، مع تجنّب إصابة الجرح، وتجنّب استخدام بيروكسيد الهيدروجين، أو اليود الذي يكون حارقًا على الجروح المفتوحة، وتجب إزالة الأوساخ أو الحطام باستخدام ملاقط معقّمة بالكحول.
  • تطبيق المضادات الحيوية أو الفازلين؛ للحفاظ على رطوبة السطح، ومنع التندّب.
  • تغطية الجرح عن طريق تطبيق ضمادة الشاش المدرفل مع شريط ورقي؛ ذلك لإبقاء الجرح نظيفًا. وإذا كانت الإصابة مجرد كشط صغير أو خدش فيُترَك مكشوفًا.
  • تغيير الضمادة مرة واحدة على الأقل يوميًا، أو عندما تصبح الضمادة رطبة أو متسخة.
  • الحصول على حقنة الكزاز إذا كان الجرح عميقًا أو قذرًا.
  • مراجعة الطبيب في حال رؤية علامات العدوى على الجلد أو بالقرب من الجرح؛ مثل: الاحمرار، أو زيادة الألم، أو التصريف، أو الدفء، أو التورم.


أعراض مُصاحِبَة للجروح السطحية

يجب الاتصال بمقدم الرعاية الصحية في الحالات التالية:[٣]

  • إذا كان الجرح عميقًا أو فوق المفصل.
  • عدم إمكانية تنظيف الجرح.
  • الإصابة بجرحٍ شديد الثقب، أو في حال كان الشخص لم يأخذ لقاح الكزاز خلال آخر 5 إلى 10 سنوات.
  • في حال كان الجرح ناتجًا من لدغة بشرية أو حيوانية.


علاج الجروح الكبيرة

يُعالَج المصاب بالجروح الكبيرة من خلال تنفيذ الطرق التالية:[٤]

  • غسل الجرح بالماء لرؤيته بوضوح والتحقق من حجمه.
  • تغطية الجرح بقطعة من الشاش المعقم، أو وضع قطعة قماش نظيفة على الجرح كله.
  • صنع ضغط ثابت ومباشر على الجرح لمدة 5 دقائق باستخدام اليد.
  • تغيير قطعة الشاش في حال امتلائها بالدم.
  • الاتصال بالطبيب لعلاج الجروح الكبيرة جميعها في الحالات التالية:
  • عدم القدرة على إيقاف النزيف بعد 5 دقائق من الضغط ، أو إذا بدأ الجرح النّزف مرة أخرى.
  • عدم القدرة على تنظيف الأوساخ والحطام جيدًا، أو أنّ هناك شيئًا آخر عالقًا في الجرح.
  • إذا كان الجرح على وجه الطفل أو رقبته.
  • إذا كانت الإصابة ناجمة عن لدغة حيوانية أو بشرية، أو حروق، أو إصابة كهرباء، أو ثقب في الجرح -مثل الظفر-.
  • إذا كان طول الجرح أكثر من نصف بوصة، أو كان عميقًا، فقد تؤدي الجروح الكبيرة أو العميقة إلى إتلاف الأعصاب أو الأوتار.


المراجع

  1. "Skin cuts and abrasions", betterhealth, Retrieved 5/7/2019. Edited.
  2. "Cuts and scrapes: First aid", mayoclinic., Retrieved 5/7/2019. Edited.
  3. "Cuts or Lacerations Treatment", webmd, Retrieved 5/7/2019. Edited.
  4. "Dealing With Cuts", kidshealth., Retrieved 7/5/2019. Edited.