أفضل علاج طبيعي لنقص فيتامين د

أفضل علاج طبيعي لنقص فيتامين د
أفضل علاج طبيعي لنقص فيتامين د

فيتامين د

يعدّ فيتامين د أو ما يعرف بفيتامين الشمس من أهم الفيتامينات المهمة لجسم الإنسان، إذ يمكن الحصول على هذا الفيتامين بصورة أساسيّة من تعرّض الجلد لأشعّة الشمس ليقوم الجسم بتصنيعه، كما يمكن الحصول عليه من العديد من الأطعمة التي تحتوي على كميّة جيدة من فيتامين (د)، مثل: زيت كبد الحوت، والأسماك، وصفار البيض، وسمك السلمون، وغيرها العديد من الأطعمة.

كما يُعدّ فيتامين (د) من أبرز العناصر الأساسية لبناء العظام، بالإضافة إلى دوره المهم في تحقيق استفادة جسم الإنسان من عنصر الكالسيوم، وتوجد بعض الاعتقادات التي تربط نقص فيتامين (د) بداء الكساح أو تلين عظام الأطفال، والذي يعرف بأنّه مرض يؤدّي إلى فقد العظام قدرتها الطّبيعية على البناء وتحقيق الاستفادة من العناصر الموجودة في الجسم، ويهدف العلاج إلى بناء عظام صلبة وقويّة.[١][٢]


أفضل علاج طبيعي لنقص فيتامين د

يوجد العديد من العلاجات التي يمكن اتّباعها لتعويض نقص فيتامين (د) في الجسم، ومن أبرز هذه العلاجات ما يأتي:[٣][٤]

  • التعرّض لأشعة الشمس بانتظام: يعدّ التعرّض لأشعة الشمس من أفضل الطرق لمعالجة نقص فيتامين (د)، لذا يُنصح بالتعرّض لها، إلّا أنّه يجب عدم البقاء لفترة طويلة تحت أشعة الشّمس لتفادي الإصابة بالحروق أو تغيّر لون البشرة.
  • المُكمّلات الغذائية: تعدّ المكملات الغذائية الخيار المُناسب عند عدم التعرّض لأشعة الشمس يوميًا، ويعدّ فيتامين (د3) من أفضل أنواع المُكمّلات، فهي الخيار الآمن للاستعمال في أغلب الحالات.
  • الأطعمة الغنية بفيتامين د: يوجد العديد من الأطعمة التي تحتوي على نسبة جيدة من فيتامين (د)، ومن أهمّ هذه الأطعمة ما يأتي:
    • أسماك السّلمون: تزوّد الحصة الواحدة من سمك السلمون الجسم بـ 988 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • أسماك الرنجة: تزوّد 100 غرام من سمك الرّنجة الجسم بـ 1628 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • أسماك السردين: تزوّد الحصة الواحدة من سمك السردين الجسم بـ 272 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • المحار: تزوّد 100 غرام من المحار الجسم بـ 320 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • الجمبري: تزوّد الحصة الواحدة من الجمبري الجسم بـ 152 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • صفار البيض: يزوّد صفار البيضة الجسم بـ 30 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • الفطر البرّي: تحتوي كلّ 100 غرام من الفطر البرّي على 2300 وحدة دولية من فيتامين (د2).
    • عصير البرتقال: يزوّد الكوب الواحد من عصير البرتقال المُدعّم الجسم بـ 142 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).
    • الحبوب والشوفان: يزوّد نصف الكوب الواحد من الحبوب بـ 55-154 وحدةً دوليّةً من فيتامين (د).


أعراض نقص فيتامين د

يوجد العديد من الأعراض والعلامات التي تظهر عن التعرّض لنقص فيتامين (د)، ومن أبرز هذه الأعراض ما يأتي:[٥]

  • فقدان كثافة العظام: أشارت بعض الدراسات التي أجريت إلى أنّ نقص فيتامين (د) يرتبط بانخفاض كثافة العظام، لذا فإنّ الحصول على الكمية الموصى بها من فيتامين (د) يفيد في المحافظة على كثافة العظام، والوقاية من التعرّض للإصابة بالكسور.
  • المعاناة من تساقط الشّعر وضعفه: أشارت بعض الدراسات إلى وجود علاقة تربط بين نقص فيتامين (د) واحتمالية الإصابة بمرض الثعلبة الذي يسبّب فقدان الشّعر الشديد.
  • التعرض للإصابة ببعض الاأراض أو العدوى: يلعب فيتامين (د) دورًا كبيرًا في المحافظة على صحة جهاز المناعة، إذ يمكّن الجسم من محاربة البكتيريا والفيروسات المسببة للأمراض، وأشارت بعض الدراسات إلى أنّه توجد علاقة تربط بين نقص فيتامين (د) واحتمالية الإصابة بالعدوى في الجهاز التنفّسي، مثل: التهاب الشعب الهوائيّة، والزكام، والالتهاب الرّئوي.
  • الشّعور بألم في الظهر والعظام: يفيد فيتامين (د) في المحافظة على صحّة العظام وسلامتها، وذلك عن طريق مجموعة من الطّرق، منها ما يكمن في تعزيز امتصاص عنصر الكالسيوم في الجسم، وأشارت العديد من الدّراسات إلى أنّه توجد علاقة تربط بين نقص فيتامين (د) والشّعور بالألم أسفل الظهر، وأيضًا آلام العظام في الأضلاع، أو السّاقين.


المراجع

  1. "Vitamin D Deficiency ", webmd, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  2. "How to Safely Get Vitamin D From Sunlight", healthline, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  3. "How do I get the vitamin D my body needs?", vitamindcouncil, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  4. "9 Healthy Foods That Are High in Vitamin D", healthline, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  5. "8 Signs and Symptoms of Vitamin D Deficiency", healthline, Retrieved 2019-7-25. Edited.

فيديو ذو صلة :

406 مشاهدة