أكياس الماء في القدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٠ ، ٢٨ يوليو ٢٠١٩
أكياس الماء في القدم

أكياس الماء في القدمين

هي ظهور بثور أو بقع صغيرة من السوائل على جزء معين من الجلد في شكل فقاعات، ويجب عدم العبث بالبثرة أو لمسها؛ لأنّ البثرة المفتوحة تُنقَل إليها العدوى والأمراض بسهولة، وتجب تغطيتها بضمادة لاصقة، ومن أسباب أكياس الماء في القدم: انتعال الأحذية الضيقة التي تسبب الاحتكاك، مما يسبب تراكم السائل تحت طبقة الجلد الخارجّية.

كما قد تسبب الالتهابات الفطرية، والمشي أو الوقوف لساعات طويلة في اليوم زيادة الضغط على أصابع القدم والكعبين، ويؤدي التعرّق الزائد إلى ظهور أكياس على الجلد، بالإضافة إلى الإصابة بجدري الماء، وانتعال الأحذية لمدة طويلة دون تهوية القدم، وتعرّض الشخص لحروق الشمس، والصقيع، وتحسس الجلد، والاستخدام المفرط لمستحضرات التجميل والمنظفات.

ومن المهم التعامل الصحيح مع البثرة، ذلك بتعقيم الإبرة بالكحول، وغسل اليدين بالماء الدافئ والصابون، ومسح البثرة بالمطهر، واستخدام مرهم مضاد للجراثيم أو كريم طبي، وتغطيتها بضمادة أو شاش. [١]


كيفية تجنب أكياس الماء في القدمين

هناك عدة طرق لتجنب ظهور الأكياس، ومن أبرزها ما يلي: [١]

  • تجنب الاستخدام المفرط للمواد الكيماوية والمنظفات.
  • تجنب ارتداء أحذية غير طبية.
  • تجنب ارتداء الأحذية بمقاسات غير مناسبة.
  • تجنب مستحضرات التجميل المهّيجة للبشرة؛ فهذا يقلل من ظهور البثور الجديدة.


أمراض في القدمين

فطر القدم الرياضي

يحدث بسبب انتعال الحذاء لمدة طويلة مما يوفر بيئة مناسبة ورطبة لنمو الفطريات والجراثيم، إذ يحتوي جلد القدم على الكيراتين الذي تتغذى عليه الفطريات، وعادًة ما يصيب الرياضيين بسبب انتعال الأحذية لمدة طويلة، ومن أعراضه: احمرار الجلد، والشعور بحكة وحرقة، ويتحول الجلد إلى اللون الأبيض مع حدوث انتفاخ، وفي بعض الحالات قد يسبّب فطر القدم الرياضي القيح، والحكة الشديدة، والشعور بالضيق، ويحدث فطر القدم الرياضي لعدة أسباب، ومنها: الفطريات التي تصيب الجلد من خلال الشقوق الصغيرة أو الجروح، وحساسية الجلد، ومشاكل في الدورة الدموية في الساقين؛ مثل: ضيق الأوعية الدموية أو ما يسمى عرق النسا، وحدوث عدوى في الجلد، والاستعداد الوراثي للإصابة، وضعف جهاز المناعة.[٢] وتجرى الوقاية من الإصابة بقدم الرياضي باتباع بعض الخطوات التي تخفف من أعراض فطر القدم الرياضي، ومنها:[٣]

  • عدم مشاركة المناشف أو الأحذية أو الجوارب مع أشخاص آخرين.
  • تجفيف القدم جيدًا بمنشفة نظيفة بعد الاستحمام.
  • انتعال أحذية مناسبة.
  • إضافة معقمات خاصة مضادة للفطريات عند الغسيل.
  • عدم ارتداء الحذاء نفسه يومين متتاليين إلا بعد التهوية.
  • خلع الحذاء كلما أمكن ذلك؛ لتهوية القدم.
  • غسل الجوارب عند 60 درجة مئوية أو أكثر للتعقيم.
  • إضافة معقمات خاصة مضادة للفطريات عند الغسيل.
  • يفحص الطبيب الأجزاء المصابة، وقد يأخذ عينة من الجلد لاستبعاد حالات أمراض الجلد المشابهة، ويتضمن ذلك إزالة جزء صغير من الجلد لتحديد نوع الفطريات بواسطة المجهر.
  • علاج فطر القدم الرياضي؛ ذلك باستخدام الكريمات أو البخاخات المتوفرة في الصيدليات.
  • استخدام العلاجات المنزلية؛ مثل: زيت شجرة الشاي، أو بعض حمامات القدم العشبية.


الوذمة

هي حدوث تورم في الجلد وانتفاخه بسبب احتباس السوائل في أنسجة الجسم، وخاصًة الجلد، وتصيب عادةً اليدين والذراعين والكاحلين والقدمين، وتحدث في الغالب عند كبار السن والنساء الحوامل، ومن أعراضها: ارتفاع ضغط الدم، وحدوث ألم في المفاصل، والتغير في الوزن بالزيادة أو النقصان، وحدوث صداع مع ألم في البطن، وفي بعض الحالات قد يصاب الشخص باستفراغ وغثيان، وهناك بعض الأمور التي تخفف من الوذمة؛ مثل:[٣]

  • تجنب كلّ من الجلوس أو الوقوف لمدة طويلة.
  • تجنب الحمامات الساخنة جدًا أو حمامات البخار عند الإصابة بالوذمة.
  • ارتداء جوارب داعمة.
  • تمديد الساقين؛ لتحسين الدورة الدموية.
  • تناول مدرَات البول، إذ تساعد في التخلص من السوائل الزائدة عن طريق زيادة معدل التبول.
  • التقليل من الملح.
  • ممارسة التمارين الرياضية.


المراجع

  1. ^ أ ب Valencia Higuera (18-5-2017), "Blisters on Feet: What You Need to Know"، www.healthline.com, Retrieved 24-7-2019. Edited.
  2. "Athlete's foot", www.informedhealth.org,14-6-2018، Retrieved 24-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Christian Nordqvist (21-8-2017), "Everything you need to know about edema"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-7-2019. Edited.