ألم في الثدي الأيسر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٧ ، ٦ أغسطس ٢٠١٨
ألم في الثدي الأيسر

هنالك العديد من أشكال الثدي التي تختلف من امرأة لأخرى،

حيث إن بعض السيدات لديهن ثدي مستدير وصغير أو أن يكون واحد أكبر حجمًا من الآخر أو أعلى منه أو أدنى،

كما يمكن أن يكونا مستديرين وممتلئين وقد يكونا منتصبين بعيدًا عن جدار الصدر أو متدليين عليه،

وغيرها العديد من الأشكال. بعض حلمات الثدي تكون بارزة، أما البعض الآخر فتكون مقلوبة،

ولكن جميع الأنواع تصنف على أنها من الأثداء الطبيعية، تبدأ نموها عند البلوغ وتبقى تحت تأثير هرمون الأستروجين الأنثوي،

كما أن شكلها يعتمد على النسيج الدهني والليفي الذي يحيط بشبكة الغدد التي تعمل على إفراز الحليب من الثدي،

بالإضافة إلى أن ثديي المرأة يكتمل نموهما عادةً عند قرابة سن العشرين ويحملان عضلات الصدر من أعلى ومن أسفل.

آلام الثدي هي من الآلام الشائعة جدًا والتي من النادر أن تنذر عن الإصابة بمرض خطير،

الأغلبية يعتقدون أن ألم الثدي يكون سببه سرطان الثدي، ولكن ما يجهلونه أن سرطان الثدي نادرًا ما يصاحب أي أعراض أو آلام

فهنالك أنواع متعددة من الآلام التي تظهر على السيدات،

وتختلف من امرأة لأخرى، فهنالك ألم يظهر عليها عندما تحدث الدورة الشهرية أو قبل حدوثها بفترة قليلة،

وهنالك بعض السيدات يشعرن بآلام في الثدي،

والتي غالبًا ما تختفي بعد الدخول في سن اليأس وغيرها.

أنواع آلام الثدي الأيسر:


  1. الآلام الدورية، وهي الآلام الذي تظهر وتختفي بشكلٍ مستمر، وعادةً ما ترتبط بالدورة الشهرية.
  2. الآلام غير الدورية، وهي الآلام الذي لا ترتبط بالدورة الشهرية، وإنما تكون لها علاقة بمرض آخر.

أسباب الإصابة بألم الثدي عند السيدات


 هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى الشعور بألم في الثدي، منها:

  1. التغيرات الهرمونية في الجسم، حيث إن هذه التغيرات يمكن أن تؤدي إلى تبدّل شدة الألم في فترات معينة من حياة الأنثى، كالدورة الشهرية أو الحمل والرضاعة.
  2. بعض العادات الغذائية التي قد تؤدي إلى زيادة الألم في الثدي، كتناول الأطعمة الدسمة والكافين (القهوة، الشوكولا).
  3. الإصابة ببعض أمراض الثدي، حيث إن العديد من أمراض الثدي تسبب الألم الشديد، مثل: بعض الالتهابات، والكيسات، والأورام السليمة.
  4. تناول بعض الأدوية، بالأخص عند تناول الحبوب المانعة للحمل ومحرضات الإباضة.
  5. الأسباب التشريحية، حيث إن كبر حجم الثدي أحيانًا، يمكن أن يسبب حدوث ألم في الثدي.
  6. الإصابة بسرطان الثدي، وقد تم وضعه في آخر القائمة لأن وجود هذا الألم بدون ظهور كتلة نادرًا ما يشير إلى الإصابة بسرطان الثدي.

طرق تخفيف آلام الثدي:


  1. العمل على ارتداء حمّالة الصدر بشكلٍ دائم، بالأخص عند المشي أو الحركة، مع ضرورة أن تكون مريحة وتدعم الثديين بشكلٍ جيد.
  2. القيام ببعض التعديلات على النظام الغذائي، بالإضافة إلى تخفيف المواد التي تحرّض الألم، بالمقابل زيادة المواد التي تعمل على تخفيف آلام الثدي.
  3. العمل على تخفيف الوزن وممارسة التمارين الرياضية.
  4. المعالجة الدوائية.