أنواع أورام الدماغ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٧ ، ١٠ سبتمبر ٢٠١٩

أورام الدماغ

يعدّ الدماغ أهمّ الأعضاء في جسم الإنسان، والمسؤول عن العديد من الوظائف الحيوية في الجسم، إذ يمكن أن يتعرّض الدماغ للإصابة ببعض الأورام التي يمكن أن تعيق عمله، ويتكوّن الدّماغ من نصفين، ينظّم كلّ منهما الجهة المعاكسة له من الجسم ويسيطر عليها، بالإضافة إلى أنّ الدّماغ يُقسم إلى أربعة فصوص لكلّ منها وظيفة محدّدة، وهي: الفصّ الجبهي، توجد فيه مراكز للتحكّم بالحركة، والمنطق، والكلام التعبيري، والمشاعر، أمّا الفص الجداري فهو يتحكّم باللمس والإحساس، مثل: الحرارة، والألم، والضّغط، والفصّ الصّدغي يعدّ الجزء المسؤول عن التحكّم ببعض حواس الجسم مثل السّمع والذّاكرة، وأخيرًا الفص القذالي، وهو الفصّ المسؤول عن التحكّم، وتنظيم عملية الرؤية، لذا فإنّ أيّ ضرر تلحقه الأورام تؤثّر على طرق عمل الدّماغ.[١][٢]


أنواع أورام الدماغ

تقسم أورام الدماغ إلى الأورام الحميدة والأورام الخبيثة، كما تقسم الأورام الخبيثة إلى عدّة أقسام، مثل: الأورام السرطانيّة المهاجرة، والتي تعرف بأنّها أورام أصابت أحد أجهزة الجسم ثمّ انتشرت إلى أجزاء الجسم الأخرى مثل الدّماغ، والأورام السرطانيّة الأوليّة، وتعرف بأنّها أورام تنشأ في الأغشية المحيطة، ومنها ما يأتي:[١][٣]

  • أورام الدماغ الحميدة: تعدّ هذه الأورام حميدةً، إلّا أنّها تشكّل تهديدًا على حياة المصاب، إذ من الممكن أن تسبّب زيادة الضّغط داخل الدّماغ، بالتّالي إلحاق الضّرر بأنسجة الدّماغ، ولهذه الأورام عدّة أنواع، منها ما يأتي:
    • الأورام السحائيّة، يعدّ هذا النوع من أكثر أورام الدماغ الحميدة شيوعًا، إذ إنّها تنشأ من سحايا الدماغ، وتشكّل ما يقارب 10-15% من جميع أورام الدّماغ.
    • الأورام الحبليّة، تنشأ هذه الأورام بصورة شائعة في الجزء السفلي من النخاع الشوكي أو في قاعدة الجمجمة.
    • الأورام الشفانيّة، تعرف بأنّها من أورام الدّماغ الشائعة التي تتكوّن في خلايا شوان، وهذه الخلايا تكمن وظيفتها في صناعة طبقة عازلة أو طبقة حامية للخلايا العصبيّة.
    • الأورام القحفيّة البلعوميّة، يعدّ هذا النوع من الأورام صعب الاستئصال؛ نظرًا لوجودها بالقرب من أجزاء الدّماغ الداخليّة الحيوية للدّماغ، وغالبًا تنشأ هذه الأورام في جزء من الغدّة النّخاميّة.
    • أورام الغدّة النخاميّة، هي التي تصيب الغدّة النخاميّة.
  • أورام الدماغ الخبيثة: يوجد العديد من أنواع أورام الدّماغ الخبيثة، منها يأتي:
    • الأورام الدبقيّة، تعرف بأنّها أورام تنشأ في الخلايا الدبقية، والتي تكمن مهمتها في دعم أجزاء الدماغ، وتزويد خلاياه بالغذاء، وكذلك تخليصها من الفضلات، وتضمّ هذه الأورام عدّة أنواع، مثل: الأورام النجميّة، والأورام الأروميّة الدبقيّة متعدّدة الأشكال، وأورام البطانة العصبيّة، وتجدر الإشارة إلى أنّ الأورام الدّبقية تعدّ من أكثر أورام الدماغ الخبيثة شيوعًا عند البالغين، إذ إنّها تشكّل نسبة 78% تقريبًا من أورام الدّماغ الخبيثة.
    • الأورام الأروميّة الوعائيّة، تعدّ من الأورام التي تصيب الرجال أكثر مقارنةً بالنّساء، وتنشأ هذه الأورام في الأوعية الدّمويّة.
    • الأورام العصويّة، تعدّ هذه الأورام من أصعب الأورام وأشدّها، ومن النادر الإصابة بها، وغالبًا تنتشر داخل الجهاز العصبيّ.


أعراض الإصابة بأورام الدماغ

يوجد العديد من الأعراض والعلامات التي تظهر على الأشخاص المصابين بأورام الدماغ، لكن تعتمد هذه الأعراض على عدّة عوامل، مثل: حجم الورم، ونوعه، وموقعه، ومعدّل نموّه، كما توجد بعض الأنواع من أورام الدماغ لا تُسبّب أيّ أعراض واضحة على المصاب حتّى يزيد حجمها لتصبح كبيرةً، ممّا يؤدّي إلى حدوث تراجع سريع وشديد في صحّة الشخص المصاب، ويوجد العديد من الأعراض التي يعاني منها المصابين بأورام الدماغ، ومن أهمّ هذه الأعراض ما يأتي:[٤][٥]

  • المعاناة من الإصابة بصداع يزداد شدّةً مع الزمن، ولا يستجيب لأي نوع من أنواع العلاجات المختلفة.
  • المعاناة من حالات الغثيان والتقيّؤ بصورة غير مبرّرة.
  • التعرّض لحدوث مشكلات في الرؤية، مثل: زغللة العين، وازدواجيّة الرؤية، وضعف الرؤية الطرفيّة.
  • المعاناة من الوخز أو التنميل، أو التعرّض لفقدان الإحساس في أحد الأطراف وعدم القدرة على تحريكها.
  • الشّعور بالتشوّش أو الارتباك، والمعاناة من حدوث تغيّرات في السلوك أو القدرات العقليّة والشّخصيّة.
  • التعرّض لمشكلات في التّوازن، والسّمع، والمشي.
  • حدوث مشكلات في التحدّث، والمعاناة من صعوبة النطق.
  • المعاناة من النوبات التشنّجيّة.
  • حدوث مشكلات على مستوى الذّاكرة.
  • إيجاد صعوبة في القدرة على التّركيز.


المراجع

  1. ^ أ ب "Brain Tumor: Introduction", cancer, Retrieved 2019-8-6. Edited.
  2. "Brain Tumors", aans, Retrieved 2019-8-6. Edited.
  3. "Brain Tumor", healthline, Retrieved 2019-8-6. Edited.
  4. "Brain tumor", mayoclinic, Retrieved 2019-8-6. Edited.
  5. " Brain Tumors in Adults ", webmd, Retrieved 2019-8-6. Edited.