إفرازات متجبنة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٤٠ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠١٨
إفرازات متجبنة

الإفرازات المتجبنة

الإفرازات المهبلية جزء طبيعي من عميلة تنظيف المهبل لذاته، فهي تعد إحدى الطرق للقضاء على البكتيريا المتكونة والنامية وتخليص المهبل من خلاياه الميتة لتتجدد بطانته بشكل صحي وسليم، وهو أمر غير مقلق أن ترى النساء بعضًا من آثار هذه الإفرازات على ملابسها الداخلية بين كل فترة زمنية، خاصة في مرحلة الإباضة حيث تزيد كميات هذه الإفرازات نتيجة للتغير الكبير في مستوى الهرمونات في جسم المرأة وبالتالي تغير مستوى الوسط الحمضي للمهبل. وهي إحدى إفرازات المهبل غير الطبيعية، ويقصد بها الإفرازات البيضاء التي يفرزها المهبل، بسبب النمو المفرط لنوع من الفطريات يسمى بالمبيضات، حيث تكون الإفرازات بيضاء كريمية، ذات قوام كريمي ورائحة تشبه الجبن العفن، إضافة إلى وجود أعراض أخرى تؤكد الإصابة بالفطريات، منها ألم وحرقة أثناء التبول، أو الجماع، والحكة.[١]


أسباب الإفرازات المتجبنة

تحدث عادة عدوى الخميرة المهبلية للنساء بسبب فرط نمو نوع من الفطريات يسمى المبيضات، إذ توجد عادة كميات صغيرة من الخميرة والبكتيريا في المهبل، وكذلك في الفم والجهاز الهضمي، وتحدث الفطريات المهبلية عندما يختل توازن الكائنات في المهبل، وتزداد كمية الفطريات بشكل كبير، مما يتسبب في الإصابة بها، ومن المرجح أن تكون إصابات الفطريات ملحوظة قبل أو بعد فترة الحيض مباشرة.[٢]


أعراض الإفرازات المتجبنة

تتعدد أعراض الإصابة بفطريات المهبل، وتكون في الغالب واضحة، وهي:[٣]

  • الإفرازات البيضاء ذات القوام الكريمي السميك، ورائحة تشبه الجبن العفن.
  • تورم وألم حول منطقة الفرج.
  • حكة شديدة.
  • ألم أثناء التبول أو الجماع.
  • حرقان أثناء التبول.
  • حكة في منطقة المهبل.
  • احمرار.


علاج الإفرازات المتجبنة

الفطريات البسيطة

بالنسبة لعدوى الفطريات البسيطة، يصف الطبيب عادة دواء لمدة ثلاثة أيام من كريم أو مرهم أو قرص أو تحميلة مضادة للفطريات، ويمكن أن تكون هذه الأدوية إما في شكل وصفة طبية أو بدون وصفة طبية. وتشمل الأدوية الشائعة ما يلي:[٣]

  • بوتوكونازول.
  • كلوتريمازول.
  • ميكونازول.
  • تيركونازول.
  • فلوكونازول.

يجب على النساء المصابات بفطريات المهبل البسيطة المتابعة مع أطبائهن للتأكد من نجاح الدواء، وتحتاج أيضًا إلى زيارة متابعة في حالة عودة الأعراض خلال شهرين.


الفطريات المعقدة

أما الفطريات المعقدة يتم علاجها من خلال معالجة سبب نموها، وهي الحالات التي تشمل:

  • احمرار حاد وتورم وحكة تؤدي إلى تقرحات أو تمزقات في أنسجة المهبل.
  • وجود أكثر من أربع إصابات فطرية في السنة.
  • الحمل.
  • مرض السكري غير المنضبط أو ضعف نظام المناعة نتيجة الأدوية مثل المضادات الحيوية.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

وتشمل العلاجات في هذه الحالات:

  • كريم مهبلي أو مرهم أو قرص أو تحميلة مهبلية مضادة للفطريات لمدة 14 يومًا.
  • اثنين أو ثلاث جرعات من فلوكونازول.
  • وصفة طبية طويلة الأمد من الفلوكونازول، وتؤخذ مرة واحدة في الأسبوع لمدة ستة أسابيع أو على المدى الطويل من الأدوية المضادة للفطريات الموضعية.

إضافة إلى استخدام الواقي الذكري للشريك عند ممارسة الجنس إذا أصيب أحدهما بالفطريات.


نصائح لتجنب الإفرازات المتجبنة

من النصائح التي يمكن اتباعها لتجنب حدوث فطريات المهبل، أو الإصابة بها، هي:[٣]

  • تناول غذاء صحي متوازن وتجنب السكريات بكثرة.
  • غسل منطقة الفرج بالماء والصابون الذي يخلو من المواد العطرية، ويُفضل استخدام الماء الفاتر والدافئ في الشطف.
  • عند مسح المنطقة وتجفيفها يجب مراعاة أن تكون حركة التجفيف من الأمام إلى الخلف، وذلك تجنبًا لانتقال أية ميكروبات وجراثيم قد تكون في فتحة الشرج إلى المهبل الحساس.
  • الحرص دائمًا على إبقاء المنطقة جافة وغير رطبة، حيث تعد البيئة الرطبة المنزل الأكثر احتضانًا للميكروبات ونموها.
  • ارتداء الملابس القطنية؛ لكونها القماش الأمثل في المحافظة على الجفاف لقدرته العالية على امتصاص السوائل، واستخدام الفوط اليومية.
  • في حال ملاحظة الرائحة الكريهة على الإفرازات ولكن بشكل قليل ينصح باستعمال أحد المراهم التي تقضي على المشكلة بشكل سريع وتحمي منها فترة من الزمن.
  • عند إزالة الشعر من المنطقة يحبذ استخدام الطرق التي تزيل الشعر كاملًا كالحلاوة والشمع، حيث إن ترك جذور الشعر داخل الجلد يسبب مشاكل للبشرة كظهور الحب أو الحكة التي تزيد من ملامسة اليد للفرج، واليد تعتبر من أكثر الأعضاء مليئة بالبكتيريا والجراثيم بعد اللسان، مما يؤدي في بعض الحالات إلى التهاب المهبل.
  • الجلوس في أحواض المياه الساخنة أو أخذ حمامات ساخنة متكررة.


المراجع

  1. "Vaginal Discharge (Symptoms, Causes, and Treatments)", emedicinehealth.com, Retrieved 30/09/2018. Edited.
  2. "Vaginal Yeast Infections (Candidiasis)", youngwomenshealth.org, Retrieved 30/09/2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Vaginal Yeast Infection", healthline.com, Retrieved 30/09/2018. Edited.