إنتفاخ جفن العين العلوي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٦ يناير ٢٠٢٠

انتفاخ جفن العين العلوي

يشكل انتفاخ جفن العين أو تورّمه حالةً شائعةً بين الأشخاص، وقد يصاب الجفن العلوي أو السفلي به، وعادةً ما يحدث انتفاخ جفن العين العلوي نتيجةً لعدد من الأسباب المحتملة، والتي تتباين بين احتباس السوائل إلى الإصابة بأحد أنواع العدوى الشديدة، وتزول معظم الحالات خلال 24 ساعةً.

يمكن علاج انتفاخ جفن العين العلوي بطرق عديدة تتباين تبعًا للسبب الكامن وراء حدوثه، ويفيد استخدام بعض العلاجات المنزلية في علاج بعض الحالات، خاصةً انتفاخ الجفن الناجم عن احتباس السوائل أو الحساسية أو قلة النوم، مثل: استخدام محلول ملحي لغسل جفن العين عند خروج الإفرازات منه، واستخدام كمادات باردة على العين، ووضع أكياس باردة من الشاي الأسود عليها؛ إذ يساهم ذلك في تقليل الانتفاخ، بالإضافة إلى استخدام قطرات العين المضادة للهستامين في حالة انتفاخ الجفن الناجم عن الحساسية.[١]


أسباب انتفاخ جفن العين العلوي

قد يصاب جفن العين العلوي بالانتفاخ والتورم نتيجةً لعدد من الأسباب المحتملة، منها ما يأتي:[٢]

  • شحاذ العين، هو عدوى تصيب إحدى الغدد الموجودة على جفن العين، وتصيب أكثر الأنواع الشائعة من شحاذ العين الغدد الدمعية الموجودة في قاعدة الرموش، وقد يتشكل داخل الجفن عند إصابة الغدد الدهنية بالعدوى، ويتمثّل بحدوث انتفاخ أو تورم أحمر اللون يؤدي إلى الإحساس بالألم والحكة، ثم يأخذ التورم شكل البثرة بعد مرور بضع ساعات أو أيام، وينبغي للمصابين بشحاذ العين تجنب استخدام منتجات العين، مثل الماكياج والكريمات، كما يجب عدم العبث به لتجنب انتشار العدوى وإلحاق الأذى بالعين.
  • البردة، وهي تورم صغير يشبه شحاذ العين، إلا أنه غير ناجم عن الإصابة بعدوى، بل ينشأ عند انسداد غدة دهنية في الجفن، ويزداد خطر نشوء أكثر من بردة واحدة على الجفن لدى الأشخاص الذين تشكلت لديهم من قبل، كما قد يزداد حجم النتوء، لكن يَندُر أنّ تسبب البردة ضررًا للعين، ويقل حجمها تلقائيًا في غضون عدة أيام، ويمكن التخلص منها بسرعة بوضع الكمادات الدافئة.
  • الحساسية، فقد يحدث تورم جفن العين المصاحب للحكة والاحمرار وخروج الدموع من العين بسبب الإصابة بالحساسية الناجمة عن أحد المثيرات، مثل: الغبار، وحبوب اللقاح، وتسبب هذه المواد تهيج العين وحدوث رد فعل تحسسي.
  • الإجهاد أو الإعياء، أو احتباس السوائل خلال الليل، أو عدم الحصول على فترات كافية من النوم.
  • البكاء، فقد يسبب تورم الجفون نتيجة احتباس السوائل الناجم عن زيادة تدفق الدم إلى المنطقة المحيطة بالعينين.
  • استخدام مستحضرات التجميل، فقد تدخل هذه المواد إلى العين مسببةً تهيجها وتهيج الأنسجة المحيطة بها، وحدوث ردود فعل تحسسية ينجم عنها انتفاخ جفن العين.
  • التهاب النسيج الخلوي المداري الناجم عن عدوى تصيب الأنسجة الداخلية في جفن العين.
  • هربس العين، يعرف بعدوى الهربس التي تصيب داخل العين وما حولها.
  • التهاب الجفن، وتنجم هذه الحالة عن وجود البكتيريا داخل العين والمنطقة المحيطة بالجفن بنسبة أكبر من باقي المناطق.
  • انسداد القناة الدمعية، وتسبب هذه الحالة عدم إفراز العين للدموع بنسبة كافية، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالألم واحمرار جفن العين.
  • العين الوردية أو التهاب الملتحمة، وهو التهاب يصيب الغشاء المخاطي الشفاف الذي يبطن داخل الجفن ويغطي بياض العين، ويتشكل عند التعرض للبكتيريا أو الفيروسات أو الحساسية، ويواجه الأشخاص في هذه الحالة تراكم المخاط في إحدى العينين أو كلتيهما مسببًا التصاق الجفنين ببعضهما عند الاستيقاظ صباحًا، وقد تنتفخ الجفون وتتعرض العينان للاحمرار والحكة والتهيج.[٣]
  • داء غريفز، إذ ينجم تورم جفن العين أو انتفاخه عن الإصابة بهذا المرض أو مشكلات الغدة الدرقية، كما قد يعاني المصابون به من انتفاخ العينين وجحوظهما، وانخفاض حركة العين أو ضعف الرؤية، وعادةً ما يؤثر هذا المرض في كلتا العينين.[٣]


أعراض مصاحبة لانتفاخ جفن العين العلوي

ينبغي للأشخاص استشارة الطبيب عند مصاحبة انتفاخ الجفن العلوي لأعراض أخرى، منها ما يأتي:[١]

  • الشعور بألم في العين.
  • غباش أو عدم وضوح في الرؤية.
  • تدهور الرؤية.
  • الإحساس بوجود جسم داخل العين.
  • عدم القدرة على تحريك عضلة العين.


المراجع

  1. ^ أ ب Traci Angel (13-2-2017), "Swollen Eyelid: Causes, Treatment, and More"، www.healthline.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  2. Zawn Villines (4-7-2017), "Twelve causes and treatments of a swollen eyelid"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Troy Bedinghaus (19-9-2019), "Top Causes of Swollen Eyelids"، www.verywellhealth.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.