ما هو مرض جريفز

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٩ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٩
ما هو مرض جريفز

مرض جريفز

هو مرض فرط نشاط الغدة الدرقية، وهو أحد الأشكال الشّائعة من فرط نشاط الغدة الدرقية، ويحدث بسبب اضطراب في الجهاز المناعي يؤدي الى زيادة إفراز هرمون الغدّة الدّرقية في الجسم، إذ تؤثّر هرمونات الغدّة الدّرقية على عدة أجزاء من جسم الإنسان، مثل الجهاز العصبي، ودرجة حرارة الجسم، بالإضافة الى نمو الدماغ وتطوّره، وغير ذلك من الأمور الصّحية في الجسم، وفي حال لم يُعالج فرط الغدة الدرقية، فإن الهرمونات ستؤثّر أكثر وتسبب فقدان الوزن، وعدم التحكم في العاطفة مثل عدم السيطرة على البكاء والضحك، بالإضافة إلى الاكتئاب والتعب العقلي والجسدي.[١]


أسباب مرض جريفز

يحدث مرض جريفز عندما يهاجم الجهاز المناعي خلايا الجسم السليمة، إذ يُنتج الجهاز المناعي البروتينات التي تسمّى بالأجسام المضادّة والتي تحارب الأجسام الغريبة مثل الفيروسات والبكتيريا، ولكن في مرض جريفز يُنتج الجهاز المناعي عن طريق الخطأ، أجسام مضادة تسمى الغلوبولينات المناعية للغدة الدرقية، والتي تبدأ بمهاجمة خلايا الغدّة السليمة، ولم يستطع العلم تحديد السبب الذي يؤدي الى ذلك الخطأ.[١]


أعراض مرض جريفز

توجد أعراض كثيرة شائعة لمرض جريفز، تشمل ما يأتي:[٢]

  • التهيج.
  • رجفة خفيفة في اليدين والأصابع.
  • زيادة إفراز العرق في الجسم، والحساسية للحرارة.
  • يفقد المصاب وزنه رغم عدم تغيير نوعية الطعام.
  • تضخم الغدة الدرقية.
  • اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • ضعف الرّغبة الجنسية.
  • حدوث حركة متكررة في الأمعاء.
  • انتفاخ العيون.
  • إعياء.
  • زيادة ضربات القلب وعدم انتظام خفقات القلب.
  • اعتلال عين جريفز: وهو التهاب حول العينين يظهر ضمن أعراض مرض جريفز، وتعرف باسم اعتلال العين في جريفز، وهي تصيب حوالي 30% من مرضى جريفز، إذ يؤثر الالتهاب وما ينتج عن اضطراب الجهاز المناعي على العضلات والأنسجة المحيطة بالعينين، ويمكن أن تتضمن العلامات ما يأتي:
  • انتفاخ العيون وجحوظها.
  • الشعور بالضغط أو الألم في العين.
  • احمرار العينين أو التهابهما.
  • حساسية العين للضوء.
  • فقدان البصر.
  • اعتلال الأعصاب: من أعراض مرض جريفز غير الشائعة، وهو احمرار الجلد، وغالبًا ما يصيب السيقان أو أعلى الأقدام.


علاج مرض جريفز

توجد عدّة علاجات مختلفة تستخدم لتثبيط الإفراط في إنتاج الهرمونات من الغدة الدرقية، وتشمل العلاجات ما يأتي:[٣]

  • العلاج باليود المشعّ: يُعطَى عن طريق دواء يتراكم بجانب الغدة الدرقية ليدمّر الخلايا ذات النشاط المفرط ببطء، ويُعد من العلاجات الأكثر شيوعًا.
  • أدوية مضادة للغدة الدرقية: تمنع هذه الأدوية الغدة من الإفراز الزائد للهرمونات من خلال أكسدة اليود في الغدة الدرقية.
  • حاصرات بيتا: وهي ليست علاجًا لمرض جريفز وإنما تعالج بعض الأعراض المصاحبة له، فهي تمنع تأثير الأدرينالين والذي يسبب بعض الأعراض مثل التعرّق الزّائد وزيادة ضربات القلب، لذا فهي تستخدم بجانب العلاجات الأخرى للمرض.
  • الجراحة: هي من العلاجات الأقلّ شيوعًا في الوقت الحالي، إذ تطوّرت العلاجات الأخرى لمرض جريفز، ولكن في بعض الحالات يحتاج المريض إلى إجراء استئصال للغدد الدرقية أو جزء منها حسب الحالة والأعراض النّاتجة عنها.


المراجع

  1. ^ أ ب Elly Dock , Matthew Solan (4-1-2016), "Graves' Disease"، www.healthline.com, Retrieved 16-1-2019. Edited.
  2. "Graves' disease", www.mayoclinic.org,6-3-2018، Retrieved 16-1-2019. Edited.
  3. Peter Lam (19-12-2017), "All about Graves' disease"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 16-1-2019. Edited.