ادوية تثبيت الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
ادوية تثبيت الحمل

 

 

يُعتبر أمر تثبيت الحمل من الأمور المؤرقة والمقلقة لدى الأم الحامل، ذلك لأن فكرة الإجهاض هي فكرة مؤسفة على جميع الأصعدة، سواء النفسية أو الجسدية بالنسبة للزوجين، بالأخص عند حدوث هذهِ المشكلة أكثر من مرة. لا يوجد حل طبي ثابت يُساعد على منع حدوث الإجهاض نهائيًا، بالإضافة إلى أن جميع النساء الحوامل مُعرضون لحدوث الإجهاض لمرة واحدة على الأقل في حياتهم الزوجية. يكثر حدوث الإجهاض غالبًا في الأشهر الأولى أو الثلث الأول من الحمل، وذلك بسبب ضعف بطانة الرحم وعدم حدوث التصاق كامل للبويضة داخل الرحم، ولتجنب حدوث الإجهاض يجب على السيدة اتباع بعض الخطوات البسيطة التي قد تساعدها في الحفاظ على الحمل كتناول الأغذية الصحية والسليمة، والابتعاد عن الأعمال المُجهدة، أو تناول بعض الأدوية التي يتم وصفها فقط من قِبل طبيبها المُختص، وغيرها من الخطوات التي سنتعرف عليها مفصلًا في هذا المقال.

 

طرق تثبيت الحمل وتجنب الإجهاض


 

1. عمل الفحوصات الطبية اللازمة، حيث إن القيام ببعض الفحوصات اللازمة قبل الحمل وعلاج أي مرض مزمن كالصرع أو أمراض الغدة الدرقية والأمراض المنقولة جنسيًا وغيرها من الأمراض، يساعد في منع حدوث الإجهاض عند المرأة.

2. تناول دواء أو حمض الفوليك أسيد، حيث إنهُ يجب تناول هذا الدواء يوميًا، من أول يوم من الحمل وحتى الشهر الرابع أو الخامس تقريبًا، والذي يُساعد على تثبيت الحمل وحماية الجنين من الإصابة بأي تشوهات.

3. الابتعاد عن تناول الكافيين، كالقهوة، لأنها تؤثر على مستوى الهرمونات في الجسم، لذلك فهي ليست جيدة للمرأة الحامل ولا يُسمح لها بتناول أكثر من كوبين صغيرين في اليوم.

4. لتثبيت الحمل أيضًا يجب على المرأة ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة يوميًا، وذلك لأنها تُساعد على إفادة الأم والجنين معًا من خلال تنمية الدورة الدموية وتغذية الرحم بالإضافة إلى المحافظة على مستوى هرمونات الجنس.

5. تجنبتناول الأطعمة النيئة أو غير المطبوخة جيدًا، بالأخص منتجات الألبان واللحوم، وذلك بسبب احتوائها على بعض البكتيريا التي قد تُسبب الإصابة بالتهاب الليستيريا وداء المقوسات اللذين يزيدان من فرصة حدوث الإجهاض عند المرأة.

ما هي أدوية أو مثبتات الحمل؟


 

مُثبتات الحمل، هي عبارة عن أدوية يتم وصفها للنساء اللواتي تعرضن لحدوث الإجهاض مُسبقًا في أي فترة من فترات حياتهن، من هذهِ المثبتات:

- حبوب Dydrogesterone، وهي عبارة عن هرمون البرومسترون الذي يُعتبر من مثبتاتالحمل، ويستخدم لدى السيدات المُصابات بتكيس المبايض أو النزيف المهبلي، فهو من الأدوية التي تُساعد على إيقاف النزيف،وبالأخص في الثلث الأول من الحمل.

- أدوية تحتوي على البروجسترون، وهي من الأدوية المشابهة للـ Dydrogesteroneوتستخدم عن طريق المهبل على شكل تحاميل.

- الإبر المُثبتة للحمل، والتي تعطى مرة واحدة كل أسبوع أو أسبوعين.

- حُقن steroid homone، ولكن من سلبياتها أنها قد تُسبب الألم عند الحقن بها، وذلك لأنها تحتوي على مواد زيتية أثقل من الماء.