اسباب الهالات السوداء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٣٣ ، ٢٩ مارس ٢٠٢٠
اسباب الهالات السوداء

الهالات السوداء

تعرف الهالات السوداء بأنّها وصف لمظهر الجفون السفلية للعينين، والتي تظهر نتيجة وجود خلل ومشكلة في طبيعة الجلد، وظهور بعض التغيرات التي تؤدّي إلى ظهورها، ومثال ذلك زيادة صبغة الميلانين، أو فقدان الأنسجة الدهنية في الجفن أو المنطقة المحيطة بالعين، أو انتفاخ الجفون، أو ترقّق الجلد وشفافيته، كما يمكن أن تظهر كتظليل ناجم عن الشّكل التشريحي لمحجر العين، بالإضافة إلى أنّ تورم الدّهون وفقدان العضلات في المنطقة الواقعة أسفل العينين قد يؤدّي إلى ظهور الهالات السوداء.[١]


أسباب الهالات السوداء

توجد مجموعة من العوامل التي تؤدي دورًا مهمًا في ظهور الهالات السوداء أسفل العينين، وفي ما يأتي توضيح لأهم هذه الأسباب والعوامل:[٢]

  • النّوم المفرط، أو الإرهاق الشديد، أو التأخّر في النّوم لساعات أكثر من الطبيعي، كما أنّ قلة النوم تسبّب شحوب البشرة، ممّا يسمح بظهور البقع الداكنة، وبروز الأوعية الدموية تحت البشرة، بالإضافة إلى أنّ قلة النوم تساهم في تراكم السوائل أسفل العينين بصورة تبدو فيها منتفخةً، لذلك قد تظهر الهالات السوداء كظلال معتمة نتيجة انتفاخ جفن العين بهذا الشكل.
  • تقدّم الشّخص بالعمر، ممّا يسبّب ترقّق الجلد، وفقدان الدّهون والكولاجين من البشرة، وهي المواد المسؤولة عن الحفاظ على مرونتها.
  • التعرّض لتفاعل تحسّسي، وجفاف العينين، إذ يُفرَز مركّب الهيستامين كرد فعل للإصابة بعدوى بكتيرية، ممّا يؤدّي إلى ظهور مجموعة من الأعراض، مثل: الحكّة، واحمرار العينين وانتفاخهما، بالإضافة إلى توسّع الأوعية الدموية أسفل الجلد، وتصبح ظاهرةً للعيان، وتجدر الإشارة إلى أنّ فرك البشرة أسفل العينين يزيد من وضع الأعراض سوءًا وظهور الهالات السوداء.
  • الإصابة بالجفاف نتيجة عدم حصول الجسم على الكمية الكافية من السوائل.
  • وجود بعض العوامل الوراثية، وقد تختفي مع التقدّم بالعمر أو تبقى ملازمةً للشخص.
  • التعرّض للشمس بصورة مفرطة، ممّا يؤدّي إلى تحفيز الجسم لتصنيع صبغة الميلانين بنسبة زائدة، وهي الصبغة المسؤولة عن اللون الداكن للبشرة.


التخلص من الهالات السوداء

يوجد العديد من الطُّرُق التي تساهم في علاج الهالات السوداء، وفي ما يأتي توضيح لها بشيء من التفصيل:[٣]

  • العلاج المنزلي: يتضمّن ما يأتي:
    • استخدام بعض الكريمات التي تحتوي على الكافيين؛ إذ يُضيّق الأوعية الدّموية ويخفّف الانتفاخ، أو استخدام الكريمات التي تفتّح الهالات السوداء، مثل: فيتامين e، وفيتامين c، أو فيتامين a، ويجب التنويه إلى أنّها لا تعدّ علاجًا تامًّا للهالات السوداء.
    • استخدام مستحضرات التجميل لإخفائها، مع مراعاة استخدام المنتجات المناسبة للبشرة، والتي تتوافق مع لونها.
    • وضع أكياس الشاي الرطبة في الثلاجة، ثمّ وضعها على جفن العين لبضع دقائق؛ إذ يساعد الشاي على مكافحة الالتهابات، ويخفّف من الانتفاخ والهالات السوداء.
    • استخدام أدوية الحساسية في حال الإصابة بحكّة واحمرار في العين كأعراض مصاحبة لها، ويمكن لمضادات الهيستامين أو قطرات العين أن تساهم في تخفيف الهالات السوداء.
    • ارتداء النظارات الشمسية التي تحمي من الأشعة فوق البنفسجية، والتي تخفي الهالات السوداء.
  • العلاج الطبي: يتضمّن ما يأتي:[٤]
    • إجراء ترميم الجفن، وهو عملية تتضمّن إزالة الدهون في منطقة الجفن السفلي من قِبَل جراح تجميلي، أو جراح عيون، أو جراح جلدية، ممّا يقلّل من الظلّ الذي يظهر كهالة سوداء أسفل الجفن.
    • استخدام حقن الحشو التجميلية، إذ تُحقن الأنسجة أسفل العينين بحمض الهيالورونيك الحشوي، وهو مادة تساعد على تقليل الانتفاخ أسفل العين المسبب لهذه الهالات السوداء.
    • تقشير البشرة باستخدام التقشير الكيميائي، الذي يساعد على تفتيح لون البشرة أسفل العينين، وعادةً تستخدم مركبات حمض الجليكوليك أو هيدروكينون أو حمض ريتينوئيك لإجراء هذا التقشير من قِبَل اختصاصي الجلدية.
    • استخدام العلاج بالليزر، إذ يستهدف التصبغات الداكنة أسفل العينين من خلال تسليط طاقة حرارة تبخّر الخلايا المتضررة، كما قد يحفز مادة الكولاجين في البشرة.


الوقاية من الهالات السوداء

في ما يأتي أهم النصائح التي من شأنها أن تقلل من فرصة ظهور الهالات السوداء وتقلل من حدتها:

  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم، ويمكن رفع الرأس على وسائد إضافية للمساعدة على تقليل التورم حول العينين، وتخفيف مظهر الهالات.[٥]
  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن غني بالفيتامينات والمعادن والعناصر المهمّة للجسم، خصوصًا في حالات فقر الدم والأنيميا.[٦]
  • في حال الإصابة بالحساسية يجب الابتعاد قدر المستطاع عما يثيرها ويزيد من حدتها.[٧]
  • يمكن استخدام مستحضرات التجميل لتغطية الهالات السوداء والتخفيف من مظهرها.[٨]
  • ارتداء النظارات الشمسية لتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس، بالإضافة إلى استخدام الكريمات الواقية من الشمس.[٥]
  • الابتعاد عن التدخين والتقليل منه قدر المستطاع،[٥] وعن المخدرات تمامًا.[٩]
  • الحرص على شرب كمية كافية من الماء لا تقل عن 9 أكواب يوميًا للنساء، و13 كوبًا للرجال.[١٠]
  • الابتعاد عن مسببات القلق والتوتر، ومحاولة الاسترخاء وتجنب العصبية.[٥]
  • التدليك اللطيف حول منطقة العين لتحسين الدورة الدموية.[٥]


المراجع

  1. Brian Wu (7-2015), "Dark circles under the eyes"، www.dermnetnz.org, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  2. Kiara Anthony (20-6-2018), "What Causes Dark Circles Under Your Eyes?"، www.healthline.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  3. Stephanie Watson (19-9-2013), "5 Solutions for Dark Circles"، www.webmd.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  4. Scott Frothingham (26-6-2018), "How to Get Rid of Dark Circles Permanently"، www.healthline.com, Retrieved 14-7-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج Beth Sissons, "What causes dark circles under the eyes?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  6. Atulya Satishkumar, "Home Remedies To Remove Dark Circles Under Your Eyes"، www.stylecraze.com, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  7. Kyra Oliver, "How to Get Rid of Bags Under the Eyes: 13 Easy, Natural Ways"، draxe.com, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  8. Kiara Anthony, "What Causes Dark Circles Under Your Eyes?"، www.healthline.com, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  9. Melissa Conrad Stöppler, "Causes of Dark Circles Under the Eyes"، www.medicinenet.com, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  10. Ashley Marcin, "17 Ways to Get Rid of Bags Under Your Eyes", www.healthline.com, Retrieved 1-11-2019. Edited.