القولون العصبي وثقل الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٠ ، ١٤ يناير ٢٠٢١
القولون العصبي وثقل الرأس

القولون العصبي وثقل الرأس

يُعدّ القولون العصبي واحدًا من اضطرابات القناة الهضميّة الشائعه بين الأفراد، خاصةً بين الفئة التي لا تتجاوز أعمارهم الخمسين عامًا، ويتميَّز هذا الاضطراب بظهور عدد من الأعراض؛ كانتفاخ البطن، والشعور بالمغص، والمُعاناة من الإمساك والإسهال، وغيرها من الأعراض الأخرى مُحتملة الحدوث، ومن ناحيةٍ آخرى، فإنَّ ثِقل الرأس عبارة عن عَرَض يُعانيه الفرد لوجود أسباب عديدة ومتنوعة، معظمها بسيط ويسهل التعامل معه، ولكنْ، هل من المُمكن أنْ يعاني المُصاب بالقولون العصبي من ثقل الرأس كواحدًا من أعراضه؟ هذا ما سنجيب عنه في هذا المقال. بالإضافة إلى مجموعة من المعلومات الأخرى ذات الأهمية.[١][٢]


هل ثقل الرأس من أعراض القولون العصبي؟

يبدو أنَّ ذلك مُحتمل الحدوث، ففي بعض الأحيان يظهر ثقل الرأس كواحدًا من أعراض القولون العصبي كغيره من الأعراض الأخرى التي يُعانيها المُصاب، وفي ما يأتي توضيح العلاقة بين ثقل الرأس والقولون العصبي:

الإعياء وثقل الرأس عند مرضى القولون العصبي

يُعدّ الإعياء الجسدي من الأعراض الشائعة لمتلازمة القولون العصبي، وعندما يُعاني الفرد من الإعياء والتعب الجسدي الشديد، قد يشكو أيضًا من صعوبة حمل رأسه وتثبيته طوال اليوم، لذا، قد يعاني بعض مرضى القولون العصبي من التعب الجسدي وثقل الرأس والحاجة للاستلقاء بصورة مستمرّة طوال اليوم.[١][٣]

القلق وثقل الرأس من مشكلات القولون العصبي

يعدّ القلق أيضًا واحدًا من أكثر المشكلات النفسيَّة التي يشكوها مرضى القولون العصبي، إذْ تكون هذه الفئة من المُصابين أكثر حساسية وعُرضة للمشكلات العاطفية، وعلى الرغم من عدم وضوح العلاقة الفعلية بين القلق والقولون العصبي، إلَّا أنَّ العديد من الأبحاث أشارت إلى ظهورهما معًا.[٤] وكما هو الحال مع الإعياء الجسدي، فنوبة القلق الشديد التي تظهر قبل بدء المواقف المُثيرة للتوتر أو خلالها أو بعدها، أو الشعور بالخوف، أو العصبية، قد تكون سببًا في إثارة الشعور بالضغط والثقل في الرأس إلى جانب أعراض أخرى؛ كتسارع نبضات القلب، وصعوبة التركيز، والتعرّق.[٣]

الشقيقة وثقل الرأس عند مرضى القولون العصبي

على الرغم من كوْنها ليست واحدة من أعراض القولون العصبي، إلَّا أنَّ فرصة إصابة مرضى القولون العصبي بصداع الشقيقة تكون أكثر مقارنةً بغيرهم، والعكس صحيح، واعتمدت إحدى الفرضيات تفسير العلاقة بينهما على ما يُعرف بالحساسية المركزية (Central sensitization)، وهي التغير التدريجي في الجهاز العصبي المركزي بعد التعرض المتكرِّر لمحفز معين، ممَّا يسبب الشعور بالألم أكثر من الطبيعي، وربما يعود ذلك أيضًا إلى الدور الذي يلعبه هرمون الإستروجين، والجينات، والبكتيريا في الأمعاء، وغيرها.[٥] وعمومًا، فإنَّ صداع الشقيقة الذي يعانيه بعض مرضى القولون العصبي، قد يكون سببًا في ظهور أعراض عِدة؛ كالإعياء، وألم الرأس، وتيبس الرقبة، الأمر الذي يزيد من احتمالية الشعور بثقل الرأس.[٣]


كيف يمكن التخفيف من الشعور بثقل في الرأس؟

نصائح علاجية

ثمّة مجموعة من الوسائل والنصائح التي يُمكنها المساهمة في تخفيف بعض حالات الشعور بثقل الرأس، وذلك اعتمادًا على سبب ظهور المشكلة، والتي نذكر منها الآتي:[٢]

  • تناول مسكنات الألم التي يُمكن صرفها دون الحاجة لوصفة من الطبيب في حالات ثقل الرأس الناجم عن الصداع، ومنها النابروكسين (Naproxen)، والباراسيتامول (Paracetamol)، والآيبوبروفين (Ibuprofen)، ولكنْ يجب الأخذ بعين الاعتبار استشارة الطبيب أو الصيدلاني حول الجُرعة المناسبة، والأعراض الجانبيّة المُحتملة، والتداخلات الدوائيّة، وإذا ما كنت تعاني مشكلة صحية معينة.
  • حل مشكلة وضعية الجسم غير المناسبة التي قد تؤدي إلى الشعور بثقل الرأس، وهنا يُمكن محاولة أخذ فترات من الراحة أثناء الكتابة، أو الطباعة، أو العمل، وتمدّد الرقبة والحفاظ على بقاءها في وضعية معتدلة.
  • معرفة المحفزّات التي أدت إلى إثارة صداع الإجهاد، وتجنُّبها قدر الإمكان، إذ على سبيل المثال، قد يكون التعب وعدم الحصول على القدر الكافي من النوم هو السَّبب وراء المُعاناة من الصداع، لذا يجدر بالفرد في هذه الحالة حل مشكلة النوم واضطرابه.
  • وضع كمادات دافئة على الرقبة والكتفين، مع الحرص على عدم استخدام الكمادات ذات درجة الحرارة العالية التي قد تؤذي البشرة، وتغطيتها بقطعة من القماش قبل وضعها على الجلد، ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار بعض الأمور، إذْ يتوجب على الفرد استشارة الطبيب قبل استخدام الكمادات الدافئة أو حقيبة الحرارة في حالة الإصابة بالسكري أو الاضطرابات العصبيّة.
  • مُمارسة تمارين تقوية العنق في حالة الشعور بضعف العضلات المكوِّنة لها، فهي تساهم في تخفيف الشدّ العضلي وتقوية الرقبة، ولكنْ، يتوجب على الفرد استشارة الطبيب قبل البدء بممارسة أيْ نوع من هذه التمارين.

أدوية يصفها الطبيب

ومن جانبٍ آخر، قد يوصي الطبيب باستخدام أنواع معيّنة من الأدوية في الحالات التي يُعاني فيها الفرد من مشكلة صحيّة تساهم في شعوره بثقل الرأس، ومن الأمثلة عليها:[٣]

  • الأدوية التي تساعد على التخفيف والوقاية من نوبات صداع الشقيقة.
  • أدوية هرمونات الدرقية.
  • مضادات الهستامين ومضادات الاحتقان لعلاج عدوى الجيوب الأنفية، أو الحساسيّة.
  • الأدوية المضادّة للقلق.
  • الأدوية المستخدمة في تخفيف أعراض الدوار.
  • المكملات الغذائية، في الحالات التي يعاني فيها الفرد من فقر دم نقص الحديد، أو نقص غيره من الفيتامينات الأخرى.


هل يجب مراجعة الطبيب عند شعور المصاب بالقولون العصبي بثقل في الرأس؟

كما بينّا سابقًا، فإنَّ مجموعة من العوامل والأعراض تساهم في شعور المصاب بالقولون العصبي بثقل الرأس، وقد تكون بعض هذه المشكلات خفيفة ولا تعيق حياة المُصاب، وعلى الرغم من ذلك، يجب على الفرد مراجعة الطبيب الذي يشخص سبب الشعور بثقل الرأس، وتحديد العلاجات اللَّازمة إنْ استدعى الأمر، كما أنَّ استمرار المشكلة أو تفاقمها قد يدلّ على وجود حالة أكثر خطورة، وبحاجة لطلب الرعاية الطبيّة في أقرب وقتٍ مُمكن، وذلك عندما يكون ثقل الرأس عند مريض القولون العصبي مصحوب بأعراض أخرى، منها:[٣]

  • الأفكار انتحارية.
  • فقدان الوعي.
  • صعوبة المشي.
  • حركة العين غير طبيعيّة.
  • الإصابة بالتشنجات.
  • تكرار نوبات الإغماء.
  • المُعاناة من الصداع الذي يزداد سوءًا مع الوقت، ولا يتحسّن بالرغم من استخدام الأدوية التي يُمكن صرفها دون الحاجة لوصفة طبيّة.
  • تكرار الشعور بالغثيان أو التقيؤ دون معرفة السبب.
  • الشعور بالقلق الذي يُعيق إنجاز المهام اليومية.
  • ضيق التنفس.
  • حدوث تغير مفاجيء في الرؤية، أو السمع، أو الكلام.
  • الشعور بصداع مفاجيء وشديد.
  • ظهور أعراض ثقل الرأس بعد التعرّض لحادث أو إصابة على الرأس.
  • حدوث النزيف الشرجي.[٦]
  • استمرار آلام البطن وعدم تحسُّنها سواءً مع التبرز أو تمرير الغازات.[٦]
  • المُعاناة من فقر دم نقص الحديد.[٦]
  • الإصابة بالإسهال خلال ساعات الليل.[٦]
  • صعوبة البلع.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب Lana Burgess (23/1/2019), "10 signs and symptoms of irritable bowel syndrome", medicalnewstoday, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب Rachel Nall (10/3/2018), "Why does my head feel heavy?", medicalnewstoday, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Jacquelyn Cafasso, "Why Does My Head Feel Heavy?", healthline, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  4. "Stress, Anxiety and Irritable Bowel Syndrome", webmd, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  5. Colleen Doherty, "Irritable Bowel Syndrome (IBS) and Migraine", verywellhealth, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "Irritable bowel syndrome", mayoclinic, Retrieved 9/1/2021. Edited.