الكشف على البواسير

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٢١ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠١٨
الكشف على البواسير

البواسير

البواسير هي تورّم أو التهاب الأوردة في الجلد حول منطقة الشرج أو في المستقيم السفلي، وتنشأ البواسير نتيجةً لأسباب غير واضحة تمامًا، إلّا أنه قد يساعد على تشكّلها عدد من العوامل الشائعة والظروف الملائمة للنمو، فمثلًا يقلل التقدم في العمر من قوة العضلات في منطقة الشرج، مسببًا ضعف الأنسجة وانتفاخ البواسير، ويمكن أن تزيد السمنة والحمل من خطر الإصابة بالبواسير بسبب زيادة الضغط على الأنسجة في هذه المنطقة، كما يسبب الإمساك والإجهاد المتكرر أثناء التبرّز حدوث البواسير، والتي تعد من المشاكل الصحية المؤلمة رغم عدم خطورتها البالغة.[١]


أنواع البواسير

يمكن للطبيب تحديد نوع البواسير بعد الكشف عليها بإجراء الفحص الشرجي أو تنظير المستقيم، وهناك نوعان من البواسير:[٢]

  • البواسير الداخلية: تتواجد هذه البواسير في الثلثين العلويين من القناة الشرجية.
  • البواسير الخارجية: تتواجد هذه البواسير في الثلث السفلي، الأقرب إلى فتحة الشرج، وتنقل الأعصاب المتواجدة في الجزء السفلي شعور الألم، بينما يتعذر نقل هذا الإحساس من قبل الأعصاب في الجزء العلوي.

كما يمكن تصنيف البواسير تبعًا لحجمها وخطورتها على الشكل الآتي:

  • الدرجة الأولى: تضم هذه الدرجة من البواسير التورمات الصغيرة التي تتكون في البطانة الداخلية من الشرج، ويصعب رؤيتها من خارج فتحة الشرج،
  • الدرجة الثانية: وتشمل التورمات الكبيرة التي قد تظهر من فتحة الشرج عند التبرز قبل اختفائها للداخل مرة أخرى.
  • الدرجة الثالثة: تمتاز هذه الدرجة بوجود كتلة صغيرة رخوة أو أكثر تتدلى من فتحة الشرج، ويمكن دفعها للداخل، (أي الهبوط والاختزال).
  • الدرجة الرابعة: وتتضمن الكتل الأكبر التي تتدلى من فتحة الشرج، ولا يمكن دفعها للداخل ( أي غير قابلة للاختزال).


الكشف على البواسير

يشخّص الطبيب البواسير لدى الأشخاص المصابين بناءً على التاريخ الطبي للمريض والاختبار البدني، إذ يمكن الكشف على البواسير الخارجية عن طريق فحص المنطقة المحيطة بالشرج، أما للكشف على البواسير الداخلية، فيجري الطبيب فحصًا رقميًا للمستقيم وقد يقوم بإجراءات أخرى للبحث داخل فتحة الشرج والمستقيم، منها:[٣]

  • التاريخ الطبى للمريض، إذ ينبغي تقديم التاريخ الطبي للشخص، ووصف الأعراض للطبيب، كما قد يستفسر الطبيب عن العادات الغذائية، عادات التبرّز، استخدام الحقن الشرجية والمليّنات، والوضع الطبي الحالي للشخص.
  • الاختبار البدني، حيث يفحص الطبيب المنطقة المحيطة بالشرج بحثًا عن: الكتل والانتفاخات، البواسير الداخلية المتدلية عبر فتحة الشرج، البواسير الخارجية التي يصاحبها تجلط دموي في الوريد، تسرب البراز أو المخاط، تهيج الجلد، بقايا الجلد الزائدة التي تنتج عند تجلط الدم في البواسير الخارجية، الشق الشرجي، وهو تمزق صغير في الشرج قد يسبب الحكة أو الألم أو النزيف، ويفحص الطبيب المستقيم الرقمي للتحقق من قوة العضلات في فتحة الشرج، ووجود الدم، والبواسير الداخلية، والكتل.
  • إجراءات الكشف على البواسير الداخلية:
    • تنظير الشرج: يستخدم الطبيب منظار الشرج لمعاينة بطانة الشرج والمستقيم السفلي، ويجري فحصًا دقيقًا للأنسجة المُبطّنة لمنطقة الشرج والمستقيم السفلي للبحث عن علامات لمشاكل الجهاز الهضمي السفلي ومرض الأمعاء، ويمكن القيام بالتنظير الشرجي خلال زيارة الطبيب أو في العيادات الخارجية، ولا يحتاج معظم المرضى الى التخدير في هذا الإجراء.
    • تنظير المستقيم: ويشبه تنظير المستقيم التنظير الشرجي تمامًا، باستثناء استخدام الطبيب لمنظار المستقيم لفحص بطانة المستقيم والقولون السفلي، وقد يشخص الطبيب البواسير الداخلية أثناء قيامه بإجراءات لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي الأخرى كإجراءات تنظير القولون والتنظير السيني أو أثناء الفحص الروتيني للمستقيم والقولون.


المراجع

  1. Lindsey Konkel (21-2-2018), "Hemorrhoid Symptoms and Diagnosis: Internal and External Hemorrhoids"، www.everydayhealth.com, Retrieved 12-11-2018.
  2. "(Diagnosis - Haemorrhoids (piles)", www.nhs.uk,11-3-2016، Retrieved 12-11-2018.
  3. "Diagnosis of Hemorrhoids", www.niddk.nih.gov, Retrieved 12-11-2018.