الم تحت السرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٩
الم تحت السرة

الم تحت السرة

تكثُر المشاكل في منطقة البطن، وبالتحديد في أسفله أو في منطقة السرة؛ ذلك بسبب تجمّع العديد من الأعضاء في تلك المنطقة الصغيرة، إذ تحتوي هذهِ المنطقة على المثانة والمستقيم والزائدة الدودية والمسالك البولية وغيرها العديد من الأعضاء، لذلك يصعب تشخيص الأسباب وراء الآلام التي تحدث في تلك المنطقة.[١] وفي بعض الحالات التي يكون التشخيص فيها صحيحًا توجد حاجة إلى إجراء أكثر من فحص؛ كـفحص الدم أو البول، لكن يجب على المريض دائمًا أن يشرح حالته المرضية للطبيب بشكل مفصّل؛ حتى يُجري الفحص الإكلينيكي والسريري بشكل دقيق وصحيح.[١] ويرتبط ألم أسفل البطن بمنطقة الحوض أحيانًا، لكن قد لا يُعرَف لدى غالبية الناس، خاصة عند الإناث؛ بسبب ما تحتوي عليه هذه المنطقة من تركيبات لا توجد إلّا لدى الإناث [٢]. في هذا المقال حديث عن الأمراض التي تسبب آلام أسفل البطن وما هي طرق العلاج.


أسباب آلام تحت السرة

تشمل الأسباب الشائعة لألم أسفل السرة ما يلي:

  • التهاب الزائدة الدودية، فالزائدة الدودية هي أنبوبة من الأنسجة الموصولة بالأمعاء الغليظة، وقد يسبب التهاب الزائدة الدودية الشعور بآلام حادة في الجزء الأيمن من أسفل البطن، وتصاحب هذا الإصابة بالالتهاب، والحمى، والتقيؤ، خاصة، عند الضغط على هذا الجزء.[١]
  • التهاب المسالك البولية، يُعدّ التهاب المسالك البولية شائعًا لدى النساء أكثر من الرجال، لكن يصاب بها أي شخص حتى الأطفال، كما أنّها تسبب ألم البطن، خاصة أسفل السرة.[٣]
  • التهاب المعدة والأمعاء، ينجم التهاب المعدة والأمعاء عن العدوى البكتيرية أو الفيروسية أو الطفيلية؛ مثل: إنفلونزا المعدة، وتشمل أعراض التهاب المعدة والأمعاء: الإسهال، والغثيان، والتقيؤ، والحمى، والتعرق.[١]
  • حصى المرارة، حيث نوبات الألم الناتجة من حصى المرارة شديدة للغاية، والألم الشديد المؤشر الأول إلى وجود حصى المرارة، إذ يميل الألم إلى أن يبدأ في البطن ثم ينتقل إلى منطقة السرة.[٣]
  • التهاب البنكرياس، عند الإصابة بـالتهاب البنكرياس تبدأ الإنزيمات الهاضمة في الانتقال إلى البنكرياس قبل إطلاقها في الأمعاء الدقيقة لتهاجم البنكرياس، ويُعدّ ألم منطقة السرة من الأعراض الشائعة لالتهاب البنكرياس، والتهاب البنكرياس من المشاكل المزمنة؛ لذلك قد يبقى ألم منطقة السرة موجودًا لمدة طويلة.[٣]
  • القرحة الهضمية، تتشكّل القرحة الهضمية في المعدة أو الأمعاء الدقيقة العليا (الاثني عشر)، وتنجم الإصابة بالقرحة الهضمية عن العديد من الأسباب؛ مثل: الإصابة ببكتيريا هليكوباكتر بيلوري، أو الاستخدام الطويل للأدوية؛ مثل: الأيبوبروفين أو الأسبرين. وتسبب القرحة الهضمية الألم الذي يمتد من منطقة الشرة حتى عظام الصدر، كما أنّها تسبب اضطراب المعدة، والشعور بالانتفاخ، والغثيان، أو التقيؤ، وفقدان الشهية، والتجشؤ.[١]
  • الفتق السري، هو انتفاخ يحدث في أنسجة البطن لتبرز من خلال فتحة في عضلات البطن حول السرة، ويحدث الفتق السري لدى الرضع، لكن يصيب البالغين أيضًا، ويسبب الشعور بالألم أو الضغط في موقع الفتق، وانتفاخ موقع الفتق.[١]
  • انسداد الأمعاء الدقيقة، تَسدّ الأمعاء الدقيقة نتيجة وجود كتلة تسدّ الأمعاء بشكل كلي أو جزئي، مما يمنع محتويات الأمعاء الدقيقة من المرور في الجهاز الهضمي، وتصبح هذه الحالة خطيرة إذا تُرِكَت من دون علاج، ويحدث انسداد الأمعاء الدقيقة نتيجة العديد من الأسباب؛ مثل: العدوى، أو الفتق، أو الأورام، أو أنسجة الندبات الناجمة عن جراحة سابقة في البطن.[١]
  • تمدّد الأوعية الدموية الأبهري، ينتج تمدد الأوعية الدموي الأبهري من ضعف جدران الشريان الأورطي وانتفاخه، ويتسبب في حدوث مشاكل تهدد الحياة إذا حدث تمزّق في الشريان، إذ ينجم عن التمزق نزيف داخلي في البطن، وكلما ازداد تمدد الأوعية الدموية الأبهري زاد الشعور بألم ثابت ونابض في البطن.

أمّا عند تمزق الشريان فقد يشعر المريض بألم مفاجئ وشديد قد ينتقل إلى الأجزاء الأخرى من الجسم، وتشمل الأعراض الاخرى لتمزق الأوعية الدموية الأبهري صعوبة التنفس، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، والإغماء، والضعف المفاجئ على جانب واحد من الجسم.[١]

  • آلام التبويض، هي من الآلام التي تحدث على جانبَي البطن وتحت السرة في منتصف الدورة الشهرية عند النساء.[٤]
  • آلام قد تظهر قبل نزول الطمث أو الدورة الشهرية، وهذا الألم يختفي بمجرد نزول الدورة.[٥]


علاقة سرطان القولون والمستقيم بظهور الآلام أسفل السرة

هناك علاقة بين ظهور الآلام أسفل السرة بالإصابة بمرض سرطان القولون والمستقيم الأيسر، حيث الأعراض التي تظهر على الجهة اليسرى من القولون معظمها ناتجة من صعوبة مرور البراز داخل القولون؛ ذلك بسبب الانسداد الجزئي الحادث في تلك المنطقة نتيجة زيادة حجم الورم، وفي هذه الحالة قد يشتكي المريض من:[٦]

  • آلام في منطقة أسفل البطن ومغص.
  • الإصابة بالإمساك الشديد، التي قد تتناوب مع الإسهال.
  • البراز الدامي، هو خروج أيّ من الدم أو المخاط مع البراز.
  • الإصابة بـفقر الدم وخسارة الوزن، وهذهِ من الأعراض المتأخرة التي تظهر.
  • تقلصات في منطقة السرة وألم.
  • التعب والإعياء.
  • فقدان الوزن غير المبرر.

يسبب سرطان القولون والمستقيم النزيف في الجهاز الهضمي في كثير من الأحيان، وفي بعض الأحيان يُرى الدم في البراز، أو يتحوّل لون البراز إلى اللون الداكن، لكن في كثير من الأحيان قد يبدو البراز طبيعيًا. ويتسبب النزيف الناجم عن سرطان القولون والمستقيم في فقدان الدم الكبير، مما يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم، وأحيانًا تمثّل أول علامة على الإصابة بسرطان القولون والمستقيم هي انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء الذي يظهر في فحص الدم.


تجنب حدوث آلام تحت السرة والبطن بشكل عام

تساعد بعض التدابير في التقليل من الإصابة بألم البطن وأسفل السرة أو الوقاية منها، وتشمل هذه التدابير ما يلي:

  • محاولة عدم تناول الوجبات كبيرة الحجم، واستبدال وجبات صغيرة ومتعددة بها.[٧]
  • محاولة عدم شرب السوائل أثناء تناول الطعام، خاصة المشروبات الغازية.[٧]
  • محاولة عدم النوم بعد تناول الطعام مباشرة.[٧]
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.[٧]
  • الإكثار من شرب الشاي الأخضر بالنعناع أو بالبابونج.[٨]


علاج آلام البطن وأسفل السرة

يعتمد علاج ألم أسفل السرة على السبب المؤدي إلى الشعور بالألم، وقد يقترح الطبيب طرق العلاج التالية بعد التشخيص:[٧]

  • المضادات الحيوية لتخليص الجسم من العدوى البكتيرية.
  • الأدوية المضادة للالتهاب، إذ تساعد هذه الأدوية في تخفيف الأعراض الناتجة من أمراض المناعة الذاتية؛ مثل: مرض التهاب الأمعاء.
  • نظام غذائي خفيف يسمح للأمعاء والجهاز الهضمي بالتعافي بعد بعض الاسباب؛ مثل: انسداد الأمعاء، أو الأمراض المُعدية التي تسبب الألم أسفل السرة.
  • الجراحة لبعض الحالات؛ مثل: التهاب الزائدة الدودية.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Jill Seladi-Schulman, "What is periumbilical pain?"، healthline, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  2. Claudia Gambrah-Sampaney, "Causes of Pain Around the Belly Button & When to Seek Care"، buoyhealth, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Lana Barhum, "Common causes of belly button pain"، medicalnewstoday, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  4. Rachel Gurevich , "Is Ovulation Pain Normal?"، verywellfamily, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  5. "Dysmenorrhea: Painful Periods", acog, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  6. "Colorectal Cancer", cancer, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج "How Can I Prevent Belly Pain?", webmd, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  8. Sarka-Jonae Miller, "What Kind of Tea Settles Your Stomach?"، livestrong, Retrieved 9-10-2019. Edited.