تحليل سرعة الترسيب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٥٩ ، ٩ مارس ٢٠٢٠
تحليل سرعة الترسيب

تحليل سرعة الترسيب

يُعرَف تحليل سرعة الترسيب ESR بأنّه فحص دم يقيس مدى الالتهاب في الجسم، ويحدد مدى سرعة ترسب خلايا الدم الحمراء في قاع أنبوب الدم خلال مدّة زمنيّة محدّدة؛ لذلك يُطلق عليه أيضًا تحليل معدّل ترسيب خلايا الدم الحمراء، وعادةً ما يطلب الطبيب هذا الفحص لتشخيص سرعة تطوّر الالتهاب في بعض الأمراض؛ مثل: التهاب المفاصل أو الأمراض الالتهابية؛ إذ تزيد سرعة الترسيب في حالات الالتهاب والسرطان؛ لأنّ الالتهاب يسبب تكتُّل الخلايا، ويجعلها أكثر كثافةً، مما يزيد من سرعة ترسيبها، كما أنّه يساعد في تقييم مدى فاعلية العلاج للمصاب[١]، ولأنّ تحليل معدل سرعة الترسيب يكشف للطبيب إذا بدا المصاب يعاني من التهاب في مكانٍ ما من جسمها، ولا يُظهِر مكان هذا الالتهاب أو ما يُسبّبه سيستخدم الطبيب تحاليل أخرى للالتهابات؛ مثل: تحليل البروتين التفاعلي C لإعطاء التشخيص الدقيق[٢].


أهمية تحليل سرعة الترسيب

يزداد معدل الترسيب في حالات الالتهابات والعدوى والسرطان والأمراض الروماتيزمية وأمراض الدم ونخاع العظام[٣]؛ لذلك فقد يبدو تحليل الترسيب جزءًا من تشخيص أحد الأمراض الآتية[٤]:

  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • الذئبة الحمامية المجموعيّة.
  • الخرّاجات.
  • التهاب المفاصل الصدفي.
  • التهاب المفاصل الإنتاني.
  • التهابات الأوعية الدموية.
  • التهاب المفاصل الارتكاسي.
  • ألم العضلات الروماتيزمي.
  • التهاب العضلات.
  • السرطان[٢].
  • التهاب الشرايين الصّدغي[٢].


حالات إجراء تحليل سرعة الترسيب

الطبيب يطلب إجراء تحليل سرعة الترسيب في حال بدا المريض يعاني من أحد الأعراض الآتية[٥]:

  • صداع و ألم في الرأس، خاصّةً إذا ترافق مع آلام الكتفين.
  • ألم وتصلب المفاصل لأكثر من 30 دقيقة -خاصةً في الصباح-.
  • ألم في الأكتاف والرقبة أو الحوض.
  • فقدان غير طبيعي في الوزن.
  • أعراض الجهاز الهضمي؛ مثل: الإسهال، والحمى، والدم في البراز أو ألم البطن غير العادي.


طريقة تحليل سرعة الترسيب 

يستغرق هذا التحليل بضع دقائق فقط؛ إذ يُوجِد فني المختبر وريدًا في الذراع ليسحب منه عيّنة الدم المطلوبة لإجراء التحليل، وينبغي أن يُخبر المصاب الفنيَّ عن إصابته بإغماء أو دوار عند إجرائه لهذا التحليل في السابق، أو إذا بدا لديه خوف من الإبر؛ حتى يتمكّن الفنّي من اتخاذ الاحتياطات اللازمة، ويربط الفني قطعة من المطاط حول الذراع أعلى المنطقة التي سيسحب الدم منها للمساعدة في زيادة تدفُّق الدم.

بعد تنظيف المنطقة بالكحول تُدخَل إبرة صغيرة رقيقة في الوريد لسحب الدم، ثمّ يوضع الدم المسحوب في أنبوب طويل نحيف وعموديّ، وفي هذه المرحلة ينبغي للمصاب إخبار الفني فورًا إذا كان يشعر بالدوار أو قُرب الإغماء، وبعد سحب عيّنة الدم يَفُكّ فنّي المختبر قطعة المطاط، ويزيل الإبرة من الذراع، ثمّ سيضع كرة من القطن على مكان إدخال الإبرة مع الضغط عليها لإيقاف أي نزفٍ ممكن، وهذا التحليل لا يُعطِّل أنشطة المرء الاعتيادية، فيمارس حياته بعده كما كانت، ويستغرق الحصول على النتائح بضعة أيام[٦].

 

القراءات الطبيعية لتحليل سرعة الترسيب

يُدرج نتائج تحليل سرعة الترسيب بحيث المسافة التي تقطعها خلايا الدم الحمراء تُقاس بالملليمترات (ملم) خلال ساعة واحدة (س)[٧]، وليس من الضروري أن يبدو المصاب صائمًا عند إجراء الفحص؛ إذ تؤخذ عينة الدم من الوريد في المختبر، ليفرّغها فني المختبر في أنبوب طويل ليقيس بعدها سرعة ترسيب خلايا الدم الحمراء، فكلّما زادت سرعة الترسيب دلّت على وجود التهاب في الجسم، أمّا عن القراءات الطبيعية فيظهرها الجدول الآتي[٢]:

العمر الجنس معدّل سرعة الترسيب
أقل من 50 عامًا ذكر (0 - 15) مم/ س
أكبر من 50 عامًا ذكر (0 - 20) مم/ س
أقل من 50 عامًا أنثى (0 - 20) مم/ س
أكبر من 50 عامًا أنثى (0 - 30) مم/ س

 

تفسير نتائج تحليل سرعة الترسيب

تُوضّح نتائح تحليل سرعة الترسيب في ما يأتي: [٨]

  • نقص مستويات ترسّب الدّم، فقد يشير انخفاض معدّل ترسّب كريات الدم الحمراء إلى وجود إحدى الحالات الآتية لدى الأشخاص:
  • فقر الدّم المنجلي؛ هو حالة تؤثّر في شكل كريات الدّم الحمراء.
  • سرطان الدّم.
  • ارتفاع تعداد خلايا الدم الحمراء.
  • فشل القلب الاحتقاني.
  • انخفاض مستويات بروتين الفيبرينوجين في الدّم.
  • فرط لزوجة الدّم.
  • ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء.
  • ارتفاع متوسّط أو طفيف في معدّل ترسّب الدم، قد لا يشير هذا الارتفاع الطفيف في سرعة ترسّب كريات الدم الحمراء إلى وجود حالة مَرَضية لدى الأشخاص، غير أنّه قد يشير أحيانًا إلى إصابة الأشخاص بإحدى الحالات الآتية:
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • داء الأمعاء الالتهابي.[٩]
  • الحمى الروماتيزميّة.[٩]
  • فقر الدّم؛ حالة تختصّ بانخفاض عدد خلايا الدّم الحمراء.
  • مرض الغدة الدرقية.
  • مرض الكلية.
  • تشوّهات خلايا الدم الحمراء؛ مثل: كبر الكريات.
  • بعض أنواع السّرطان؛ مثل: سرطان الغدد اللمفاوية.
  • السلّ.
  • العدوى والالتهاب في العظم.
  • عدوى القلب.
  • العدوى الجهازيّة.
  • ارتفاع شديد في معدّل ترسّب الدم، فقد تشير زيادة سرعة ترسب كريات الدم الحمراء عن 100 مم / ساعة إلى إصابة الأشخاص بإحدى الحالات الآتية:
  • الورم النقوي المتعدِّد؛ هو سرطان يصيب خلايا البلازما.
  • وجود الغلوبيولين الكبروي في الدّم المنسوب لفالدنشتروم؛ سرطان يصيب خلايا الدّم البيضاء.
  • التهاب الشرايين الصّدغية، أو ألم العضلات الروماتزمي.


مضاعفات تحليل سرعة الترسيب

تنطوي عملية سحب الدم على مخاطر محدودة، وهذه المخاطر تتضمن ما يأتي[٥]:

  • نزيف يتراوح بين الخفيف جدًا والحاد.
  • إغماء.
  • ورم دموي.
  • كدمات مكان سحب الدم.
  • الإصابة بعدوى.
  • التهاب الوريد.
  • ألم مكان سحب الدم عند الضغط عليه.
  • شعور بالدوار.
  • ألم خفيف إلى متوسط عندما تخترق الإبرة الجلد.


المراجع

  1. "Sedimentation Rate (Erythrocyte Sedimentation Rate or ESR)", medicinenet.com, Retrieved 21-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "What Is Your Sedimentation Rate?", webmd.com, Retrieved 21/10/2018.
  3. "NCI Dictionary of Cancer Terms", cancer, Retrieved 2019-11-25. Edited.
  4. William C. Shiel Jr., MD, FACP, FACR (2018-10-18), "Sedimentation Rate"، emedicinehealth, Retrieved 2019-11-25. Edited.
  5. ^ أ ب Gretchen Holm, Amber Erickson Gabbey, Tim Jewell (2019-3-28), "Erythrocyte Sedimentation Rate Test (ESR Test)"، healthline, Retrieved 2019-11-25.
  6. Carol Eustice (2019-11-7), "Erythrocyte Sedimentation Rate (Sed Rate) Overview"، verywellhealth, Retrieved 2019-11-25. Edited.
  7. "Sed rate (erythrocyte sedimentation rate)", mayoclinic,2019-8-3، Retrieved 2019-11-25. Edited.
  8. Daniel Murrell (13-9-2018), "What does it mean if your ESR is high?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-7-2019.
  9. ^ أ ب "Erythrocyte Sedimentation Rate (ESR)", medlineplus.gov,29-8-2017، Retrieved 14-7-2019.