تطور الطفل في الشهر العاشر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨

    الأطفال بعمر العشرة أشهر سيتعلمون كيفية التكلّم والتواصل مع الآخرين، وربما يكون البكاء هو الوسيلة الوحيدة في التواصل، فقد يبكي الطفل مجرد شعورهِ بالجوع أو العطش أو الانزعاج، ويكون هكذا تقريبًا في عمر الثلاثة أشهر، وقد يبدأ الطفل بالثرثرة مع نفسهِ ومع الأم عندما تبدأ بالتحدث إليهِ، بالإضافة إلى قدرتهِ على التعرف على اسمهِ،وفيما بعد في عُمر الستةأشهر يُمكن أن يبدأ بالنطق المبدئي، كنطق الأحرف الأولى من أسماء الوالدين، وذلك لسهولة نطقها أو لتكرار سماعها حوله.   عندما يصل الطفل إلى الشهر العاشر أو الشهر الـ 12-17، يبدأ بإدراك أهمية الكلام وتزيد قوته في التعبير عن حاجاته، ويمكن أن يستعمل وسيلة التلويح إلى الشيء الذي يريده بالإضافة إلى الكلام والإلحاح عليه. يبدأ الطفل في هذا العمر بفهم التعليمات البسيطة التي يلقيها عليهِ الآباء مثل: التقط دميتك أو تعال إلى هنا وغيرها.  

الأسبوع الأول من الشهر العاشر


  في هذا الأسبوع يستطيع الطفل أن يحبو أو يزحف بشكلٍ جيّد جدًا، وذلك من خلال الجلوس على أيديه وركبه ومفاصلهبطريقة مُستقيمة. يحاول الأطفال أن يبدأو بالحبو أو الزحف في المرحلة التي تسبق الشهر العاشر، ولكنهم يصبحوا أكثر براعة في الشهر العاشر، حيث إن الطفل في هذا الشهر يبدأ بالجلوس بكل ثقة، بالإضافة إلى قدرتهِ على الاتكاء على أثاث المنزل، ويمكنهُ أن يقف للحظات دون مساعدة أي شخص.

سيجد الطفل في هذا العمر طريقة جديدة لتسلّق الأثاث أو حتى الحبو على السلالم، ويُمكن أن تُساعد الأم الطفل على المشي وذلك من خلال مسك يديه ومحاولة تمشيتهِ خطوة خطوة.  

الأسبوع الثاني


  في هذا الأسبوع تُصبح أصابع الطفل أكثر مرونة،فبهذا يُصبح قادرًا على التقاط الأشياء الصغيرة جدًا، بالإضافة إلى قدرة الأشياء الصغيرة على إثارتهِ وزيادة اهتمامهِ ورغبتهِ في معرفة المزيد عن الأشياء المحيطة، كما أن حاسة التذوق تبدأ بالتأثير وذلك من خلال زيادة رغبتهِ في تذوق كل شيء.

تبدأ شخصية الطفل بالظهور ويبدو اجتماعيًا أكثر، بالإضافة إلى بدئه في توزيع الابتسامات العريضة على كل شخص يلتقي به، أو قد يظهرعلى أنهُطفل خجول جدًا، فيسرع إلى تخبئة وجههِ عند محاولة اقتراب أي شخص منهُ.  

الأسبوع الثالث


  قد يفهم الطفل في هذا الأسبوع بعض الكلمات أو الجمل البسيطة، لذلك فإنهُ من المهم أن تُحدثهُ الأم باستمرار، بالإضافة إلى حرصها على توجيه طفلها إذا كان من الأطفال الثرثارين إلى الطريقة الصحيحة في التخاطب، كأن تنبههُ إلى الطريقة الصحيحة في نطق الكلمات والطريقة التي يجب أن يتحدث بها مع الآخرين، ويُفضل أن تكون الطريقة في التصحيح خالية من أي جمل تدلل (دلال)، وتجنب استخدام الكلمات الطفولية، وذلك لتعزيز نمو الطفل بالطريقة الصحيحة.  

الأسبوع الرابع


  قد يمر الطفل في هذا الأسبوعبفتراتخوف تجاه أي أمر يعجز عن فهمهِ، كخوفهِ من جرس الهاتف أو المنزل، لذلك يجب على الأم عند حدوث مثل هذا الأمر أن تطمئنهُ وتواسيه وتؤكد لهُ أنها موجودة وبقربهِ ليشعر بالآمان.