تغذية رضيع الشهر الثالث

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٣ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨

تحتم عاطفة الأمومة لدى الأم عليها أن تبقى قلقة اتجاه نمو طفلها ووزنه والمراقبة الدائمة لصحته منذ فترة الحمل وحتى الولادة ابتداءً من النفس الأول لهذا الطفل الصغير على وجه هذه الحياة، فأول اهتمامات الأم هي غذاء طفلها وكيفية زيادة وزنه من أجل الحفاظ على صحته قريبة من صحة أقرانه.

تبدأ الأم في عمر الثلاثة الأشهر لطفلها بالعمل على إضافة الأغذية المطبوخة إلى غذاء طفلها، بالإضافة للحليب الذي يكون الغذاء الأساسي والوحيد لطفلها في الشهرين الأولين من عمره، لكن يجب عليها الحذر من اختيار نوعية الطعام المناسبة لعمر طفلها فهنالك الكثير من الأغذية التي يحظر إطعامها للطفل قبل عمر اللسنة مثلًا، كما أن هنالك الكثير من الأطعمة الثقيلة على معدة الطفل في هذا العمر ولا يمكنه هضمها، في مقالنا هذا سنوضح لكم أهم الأطعمة التي يمكنك إضافتها إلى البرنامج الغذائي لطفلك في عمر الثلاثة أشهر إلى عمر السنة، مع التركيز على حليب الأم في الأشهر الثلاثة الأولى وذلك لأن معدة الطفل غير معدة بشكل تام لتناول الأغذية الثقيلة، لكن بعد أتمام الطفل للشهر الثالث يمكن لأم إضافة بعض الأغذية لطعام طفلها.

 

أطعمه يمكنك إضافتها إلى غذاء طفلك بعد إتمامه للشهر الثالث:


- يمكنك إطعام طفلك عصير الطماطم بكميات قليلة لكن دون أية إضافات من السكر أو الملح وذلك في الشهر الثالث.

- بعد انتهاء الطفل من الشهر الثالث يمكن للأم تناول مسحوق الأرز أو مسحوق القمح المخلوط بالحليب لغذاء طفلها أو المهلبية، ولكن بكميات قليلة جدًا، يمكن تغذية الطفل بهذا الطعام أيضًا خلال الأيام الأخيرة من الشهر الثالث.

- يمكن للأم تغذية طفلها بالقليل من عصير الفواكه الطبيعي دون السكر، كما يمكن إضافة الخضار المهروسة مثل الجزر المهروس أو البطاطا المهروسة إلى غذاء الطفل لكن بعد الانتهاء من الشهر الرابع.

- في نهاية الشهر الخامس يمكن للأم إضافة صفار البيض إلى غذاء طفلها، كما يمكن تغذية طفلها باستخدام البطاطا المسلوقة أو شوربة الخضار، كما يمكن إضافة الفواكه لأكل الطفل مثل الموز عن طريق هرسه أو التفاح لكن يجب أن يكون مبروشًا لتسهل على الطفل مضغ الطعام.

- في الشهر السابع وحتى السنة: يمكن للأم إضافة البروتينات إلى غذاء طفلها مثل إطعامه كبد الدجاج المهروس أو الدجاج المهروس بالإضافة إلى الخضار، كما يمكن إطعام الطفل البقوليات كالعدس والفاصوليا، بياض البيض، البسكويت بكميات صغيرة جدًا والأرز المسلوق، هنا في هذا العمر يمكن للأم إضافة الحليب الطازج مثل حليب الأبقار إلى غذاء طفلها.