تناول الطعام في وقت متأخر ليلاً: هل هذا مسموح لمرضى السكري

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٩ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
تناول الطعام في وقت متأخر ليلاً: هل هذا مسموح لمرضى السكري

تناول الطعام في وقت متأخر من الليل

أحيانًا يضطر بعض الأشخاص إلى تناول الطعام متأخرًا في الليل بسب انشغالهم أو حبهم لتناول هذه الوجبة المتأخرة، لكنّ هذه عادة سيئة وذات تأثير سلبي خطير في صحة الجسم، وقد تزيد خطر الإصابة ببعض الأمراض إضافة إلى تأثيرها المعروف بزيادة وزن الجسم -خاصةً في محيط البطن-.[١]


آثار تناول الطعام في وقت متأخر من الليل

الآثار السلبية لتناول الطعام متأخرًا عديدة وخطيرة، ومن أهمها:[١]

  • زيادة خطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب المختلفة، فالوجبة الليلية المتأخرة تسبب ارتفاع مستوى هرمون الإنسولين ومستوى الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم.
  • اكتساب الوزن الزائد بسبب انخفاض قدرة الجسم على حرق الدهون أثناء الليل.
  • ارتجاع حمض المعدة إلى المريء والإصابة بالحموضة؛ لذا يوصي الأطباء بتناول الطعام قبل موعد النوم بساعتين أو ثلاث ساعات لتجنب ذلك.
  • زيادة خطر الإصابة بالنوبة القلبية؛ نتيجة ارتفاع ضغط الدم أثناء النوم على عكس الوضع الطبيعي الذي يجب أن يحدث، وهو انخفاض ضغط الدم في بداية الليل، ثم ارتفاعه تدريجيًا قبل الاستيقاظ ليعود إلى مستواه الطبيعي.


آثار تناول الطعام متأخرًا في مرضى السكري

أحيانًا يحتاج مريض السكري الذي يستخدم حقن الأنسولين أو أدوية السكري إلى تناول وجبة صغيرة بعد وجبة العشاء لتجنب الإصابة بانخفاض سكر الدم أثناء النوم؛ لذا تناول مريض السكري وجبة خفيفة مساءً قبل النوم أمر مقبول بشرط اختيار وجبات صحية لتجنب الآثار السلبية لهذه الوجبات. إذا شعر مريض السكري بالجوع بعد تناول وجبة العشاء فعليه محاولة شرب كوب ماء في البداية، فأحيانًا لا يميّز جسم مريض السكري بين الشعور بالعطش والشعور بالجوع، لكن إذا استمر الشعور بالجوع رغم ذلك فعليه تناول وجبة صغيرة منخفضة النشويات والسعرات الحرارية غنية بالبروتين والألياف. ومن الوجبات التي يُفضّل لمريض السكري تناولها الزبادي أو كمية صغيرة من المكسرات أو ملعقة صغيرة من زبدة فول السوداني مع الحبوب أو خمس جزرات صغيرة الحجم أو كوب إلّا ربع من الفشار أو سلطة خضراء تحتوي على الخيار وزيت الزيتون والخل أو بيضة واحدة مسلوقة جيدًا أو جبنة منخفضة الدهن أو شرائح التفاح مع زبدة الفول السوداني.[٢][٣]


متى يأكل مريض السكري

يجب على بعض مرضى السكري الالتزام بموعد ثابت تناول الطعام يوميًا، بينما بعضهم لديه بعض المرونة في مواعيد تناول الطعام، كما قد يعتمد موعد الوجبات وحجمها على نوع الأدوية والأنسولين المستخدمَين عبر المريض، ويُمنع على المصاب بالسكري تفويت أي وجبة رغم تناول الدواء؛ لتجنب الإصابة بانخفاض السكر في الدم.[٤] تجب اسشارة الطبيب لتحديد أنواع الأطعمة وحجمها التي يُفضّل للمصاب بالسكري تناولها، فتنظيم حجمها ومواعيدها أهم خطوات تنظيم سكر الدم؛ لذا يجب على مرضى السكري -خاصةً الذين يستخدمون الأنسولين- توزيع الوجبات على مدار اليوم؛ فمثلًا: يمكنهم تناول وجبة الإفطار بعد الاستيقاظ من النوم بساعة أو ساعة ونصف، ثم تناول وجبة كل 4-5 ساعات، وتناول وجبة خفيفة في حال الشعور بالجوع بين الوجبات، ووجبة خفيفة مساءً قبل النوم لتجنب انخفاض السكر في الدم. ويجب عدم تفويت وجبات حتى لا يشعر المصاب بالسكري بالجوع الشديد فيضطر لتناول المتاح أمامه الذي قد يبدو ضارَا أو غنيًا بالسكريات.[٥]


ماذا يأكل مريض السكري

يصف اختصاصي التغذية أو الطبيب نظام تغذية للمصاب بالسكري؛ إذ يضمن مستوى السكر المتوازن في الجسم، ويلبّي رغبة المصاب في تناول الأطعمة التي يفضّلها ويتماشى مع نمط حياته، ويتضمن النظام الغذائي لمريض السكري العناصر الأساسية الآتية:[٦]

  • النشويات الصحية: خلال عملية الهضم تتكسّر النشويات البسيطة والمركبة إلى الجلوكوز أو السكر الذي يتّجه إلى الدم لتستخدمه الخلايا في إنتاج الطاقة؛ لذا فالنشويات عنصر أساسي لا يُستغنى عنه في الوجبات، لكن يجب اختيار الأنواع الصحية منها؛ مثل: الموجودة بالخضروات والفواكه والبقوليات والحبوب الكاملة.
  • الألياف: جزء من النبات لا يستطيع الجسم هضمه أو امتصاصه؛ لذا تبقى في الأمعاء لتساعدها في عملية الهضم وتنظيم مستوى السكر في الدم؛ لذا يُنصح مصابو السكري بالإكثار منها، ومن أشهر الأطعمة الغنية بالألياف الفواكه والخضروات والمكسرات والبقوليات والحبوب الكاملة.
  • الدهون الصحية: الأطعمة الغنية بالدهون غير المشبعة تخفّض مستوى الكوليسترول في الدم، ومن أشهرها الأفوكادو والمكسرات وزيت الزيتون وزيت الفول السوداني.
  • البروتين: اللحوم الحمراء الخالية من الدهون، والدجاج، والسمك، والبيض، والمكسرات.
  • الحليب: ومنتجاته الخالية من الدهون أو منخفضة الدهن؛ مثل: الزبادي وأنواع الجبن المختلفة.
  • الأسماك المفيدة للقلب: يُفضّل أن يتناول مصاب السكري الأسماك الغنية بزيت أوميجا 3 مرتين أسبوعيًا على الأقل؛ لما لها من دور مهم في خفض مستوى الدهون في الدم والوقاية من الإصابة بأمراض القلب. ومن أشهر هذه الأسماك السلمون والماكريل والتونة والسردين. كما يجب على مصاب السكري تجنب تناول الأسماك المقلية أو المحتوية على كمية كبيرة من الزئبق.

أمّا الأطعمة التي يجب على مصاب السكري تجنب تناولها فهي التي ترفع مستوى الدهون في الدم، وتسبب تصلب الشرايين وانسدادها، وتضر بصحة القلب؛ مثل: الدهون المشبعة والكوليسترول. كما ينبغي تجنب تناول الأطعمة الغنية بأملاح الصوديوم؛ مثل: ملح الطعام والمعلبات، كما يجب تفادي تناول السكريات والحلويات والأطعم الغنية بالسكر.


المراجع

  1. ^ أ ب "HEART HEALTH: 4 REASONS TO AVOID EATING LATE AT NIGHT", altushospital, Retrieved 2020-4-26. Edited.
  2. M. Regina Castro (2019-9-28), "Late-night eating: OK if you have diabetes?"، mayoclinic, Retrieved 2020-4-26. Edited.
  3. Jenna Fletcher (2019-4-4), "Which are the best bedtime snacks for diabetes?"، medicalnewstoday, Retrieved 2020-4-26. Edited.
  4. "Diabetes Diet, Eating, & Physical Activity", niddk.nih,2016-2، Retrieved 2020-4-26. Edited.
  5. Brunilda Nazario (2018-3-6), "Meals and Insulin: Timing Is Key"، webmd, Retrieved 2020-4-26. Edited.
  6. Mayo Clinic Staff (2019-2-19), "Diabetes diet: Create your healthy-eating plan"، mayoclinic, Retrieved 2020-4-26. Edited.