تورم الخد بسبب الاسنان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٠
تورم الخد بسبب الاسنان

هل يستدعي تورم الخد بسبب الأسنان القلق؟

تستيقظ في صباح يومٍ ما لتنظر في المرآه، وتغمرك الدهشة عند رؤية وجهك في جانب الخدّ منتفخًا، وحينها تتذكّر أنك عانيت مؤخرًا من آلامٍ مستمرّة في الأسنان، وأعراض أخرى تُثير انزعاجك، إذْ يُصاحب وجود عدوى في الفم والأسنان أحيانًا انتفاخ الخد، ويعدّ الالتهاب والتورّم ردّ فعل طبيعي يحدث في الجسم استجابةً للتعرض لمحفز ما تعرَّض له، والذي يدلّك دائمًا على وجود مشكلة معينة بحاجة للعلاج.[١][٢]


في الحقيقة يستدعي ذلك القلق، فعلاج العدوى وحلها جذريًّا يمنع حدوث أيَّة أضرار محتملة، وهذا يعني ضرورة التوجّه إلى الطبيب فورًا لتشخيص الحالة، وتحديد طريقة العلاج الأنسب للالتهاب، ومنع مضاعفاته، بل لا بدّ من دخول قسم الطواريء في الحالات الشديدة التي يعاني فيه الشخص من الحمى إلى جانب تورم الخد، والتي يصعب فيها زيارة الطبيب، وظهور مجموعة من العلامات الأخرى؛ كصعوبة البلع، وضيق التنفس، والتي ربما دلّت على انتقال العدوى بعمق داخل الأنسجة، أو حتى الأجزاء الأخرى المجاورة.[١][٢]


هل تورم الخد مرتبط فقط بالأسنان؟

بالطبع لا، فحتى لو كان سبب هذا التورم مشكلات متعلقة في الأسنان، فكما ذكرنا سابقًا، يمكن علاجها ومنع حدوث المضاعفات، التي قد يؤدي إلى فقدان السن، كما وتوجد العديد من الأسباب والمشكلات الأخرى غير المرتبطة بالأسنان، التي قد تكون وراء حدوث تورم الخدّ، بعضها بسيط ويسهل التعامل معه، وبعضها يُعدّ من المشكلات الخطِرة التي تحتاج الكثير من الرعاية الطبيّة، ويبقى الطبيب هو الشخص المخوّل بتشخيص المشكلة وتحديد سبب حدوثها بعيدًا عن التكهنات، وفي الآتي ذكر لمجموعة من الأسباب الأخرى المرتبطة بتورم الخد:[٣][٤]

  • الإصابات: في بعض الحالات يسبِّب السقوط حدوث تلف في الأنسجة اللينة والعظام في الوجه، وهذا قد يكون سببًا في حدوث انتفاخ الخدّ.
  • النكاف (Mumps): يعدّ النكاف من أنواع العدوى الفيروسية التي تصيب الغدد اللعابية، ممَّا يُسفر عنه تورم في أحد الخدين أو في كلاهما، وقد يُصاحبه أعراض أخرى؛ كألم العضلات، والحمّى، والصداع، والألم أثناء المضغ.
  • التحصّي اللعابي (Salivary stones): وهي من المشكلات التي غالبًا ما تؤثر في الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 30-60 عامًا، وهي أكثر شيوعًا بين الذكور، ويعبّر التحصّي اللعابي عن تجمع رواسب الكالسيوم في الغدد اللعابيّة، والذي قد يؤدي عدم علاجها إلى انسداد قنوات اللعاب والإصابة بالعدوى، وظهور مجموعة من الأعراض، أبرزها تورّم أحد الخدين، والشعور بألم عند لمسه، وصعوبة في مضغ الطعام، وربما الإصابة بالحمّى، وغيرها من الأعراض المحتملة.


  • ورم الغدد اللعابية: قد يؤدي الورم المتكوّن في الغدد اللعابية إلى انتفاخ الخدّ، بالإضافة إلى أعراض أخرى محتملة، كتدلّي الوجه، والشعور بالتنميل فيه، وصعوبة البلع.


  • انتفاخ الغدد اللمفاويّة: يحدث الانتفاخ في واحدة أو أكثر من العقد اللمفاوية استجابةً لوجود عدوى في الرقبة أو الرأس، وهذا من شأنه أنْ يؤدي إلى تورّم أحد الخدّين أو كليهما.


  • التهاب الهلل أو التهاب النسيج الخلوي (Cellulitis): من أنواع العدوى التي قد تؤثر في منطقة الوجه، والتي تحدث عادةً نتيجة دخول البكتيريا الجلد عبر جرح أو قطع معيّن فيه، وإلى جانب تورّم الخد، قد تظهر على المُصاب مجموعة من الأعراض الأخرى؛ كالحمّى، والاحمرار، وظهور البثور، وسخونة الجلد، وغيرها من الأعراض المحتملة، التي تستدعي زيارة الطبيب لمنع انتشار العدوى.


ما حالات الأسنان التي تسبب تورم الخد؟

يتورّم الخد في الحالات التي يُصاحبها وجود عدوى في الفم والأسنان، وهذا ما بيّنّاه في بداية المقال، وغالبًا ما يظهر الانتفاخ في أحد الخدين، إلى جانب الشعور بألم في داخل الفم،[١] ومن الأمثلة على حالات عدوى الفم التي قد يُصاحبها تورم الخد، نذكر الآتي:


  • الخراج السنّي (Tooth abscess): وهو عبارة عن كيس من القيح المتكوِّن في اللثة أو الأسنان، والذي ينجم عن الإصابة بعدوى بكتيريّة، ويُصاحبه العديد من الأعراض، كانتفاخ الخد، وربما الإصابة بالحمّى، والشعور بالألم الشديد والمستمرّ في الأسنان، والألم الناجم عن المضغ أو القضم، وصعوبة التنفس أو البلع، وغيرها من الأعراض المحتملة التي تستدعي زيارة الطبيب، والحصول على العلاج المناسب، فقد يُجري الطبيب تصريف لمحتوى الخراج، إلى جانب القيام بإجراءات طبية مناسبة للحفاظ على الأسنان، أو كما تستدعيه الحالة، ومن العوامل التي تزيد خطورة الإصابة بالخراج السني ما يأتي:[٢]


  • الإصابة بجفاف الفم، والذي يزيد من خطورة الإصابة بتسوّس الأسنان.
  • عدم الحرص على نظافة الفم، والذي يزيد من فرصة الإصابة بأمراض اللثة، وتسوس الأسنان، والخرّاج السني، وغيرها من مشكلات الأسنان ومضاعفاتها.
  • الإكثار من تناول السكريات، كالمشروبات الغازية والحلويات.


  • التهاب ما حول التاج أو التهاب حوائط التاج (Pericoronitis): هو الالتهاب الذي ينشأ في النسيج المحيط بطواحين العقل، وغالبًا ما يحدث في الحالات التي تكون فيها الطاحونة محشورة أو غير بارزة كليًّا، وتعتمد الأعراض المُصاحبة لالتهاب ما حول التاج على طبيعته، فالحالة الحادة قد تظهر على صورة ألم بسبب الانتفاخ، وتورّم في نسيج اللثة، ونزول إفرازات من القيح، وألم عندالبلع، وتورم في أحد الخدين في الجانب المصاب بالالتهاب، ومن العوامل التي تزيد من خطورة الإصابة بهذه المشكلة:[٥]


  • عدم بروز طواحين العقل بصورة كاملة.
  • تراوح العمر بين 20-29 عامًا.
  • الحمل.
  • فرط نموّ نسيج اللثة.
  • التعرض للضغوطات العاطفية والتوتر.
  • عدم المحافظة على نظافة الفم والأسنان.


نصائح للتخفيف من تورم الخد بسبب الأسنان

يوجد مجموعة من النصائح التي ربما تساهم في تخفيف انتفاخ الخد إلى جانب العلاج الطبي، فهذه النصائح ليست بديلًا عن العلاج المتخصِّص الذي يوصي به الطبيب، وفي الآتي ذكر لبعض من هذه النصائح:[٦][٥]


  • الحرص على تنظيف الفم والأسنان، باستخدام الفرشاة والخيط الطبي.
  • استخدام الماء الدافيء المضاف إليه الملح كغسول فموي إذا كان الطبيب يوصي بذلك في حالة خراج الأسنان.
  • استخدام مسكنات الألم التي يمكن صرفها بدون وصفة، كالآيبوبروفين (Ibuprofen)، والباراسيتامول (Paracetamol)، ولكنْ يجب استشارة الطبيب قبل تناول أيْ دواء لمعرفة الجرعة المناسبة، والأعراض الجانبيّة المحتملة، وتداخلاته مع الأدوية الأخرى، وغير ذلك من المعلومات ذات الأهمية.
  • تجنب استخدام الكمادات الساخنة على منطقة الورم.
  • إمكانيّة استخدام الكمادات الباردة، وذلك بوضعها على الخد المتورِّم مدة 10 دقائق، والتأكد من وضع الثلج داخل منشفة قبل تطبيقه على الخد، إذْ تُساهم الكمادات الباردة في تخفيف التورم، والألم.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Facial swelling on one side explained", buoyhealth, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Tooth abscess", mayoclinic, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  3. ^ أ ب Valencia Higuera (2019-03-18), "Whats Causing My Cheek to Swell and How do I Treat it?", healthline, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  4. Jamie Eske (2020-07-26), "What causes swollen cheeks?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  5. ^ أ ب Ana Gotter, "Recognizing the Symptoms of Pericoronitis", healthline, Retrieved 2020-11-14. Edited.
  6. "Tooth abscess", mayoclinic, Retrieved 2020-11-14. Edited.