التهاب لثة ضرس العقل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٧ ، ٢٦ يناير ٢٠٢١
التهاب لثة ضرس العقل

التهاب لثة ضرس العقل

مع بروز أضراس العقل، والذي يحدث غالبًا في أواخر مرحلة المراهقة وبداية العشرينات، يُعاني الكثيرين من التهاب اللثة المُحيطة بهذه الأضراس، خاصةً السّفلية منها، فيندفع نسيج اللثة ويظهر على سطح المضغ للضرس، وهي الحالة التي تعرف طبيًّا باسم التهاب ما حول التاج (Pericoronitis)؛ والتي تؤثر بشكلٍ خاص في اللثة المُحيطة بالسن البارز جزئيًّا. فما هي أعراض التهاب لثة ضرس العقل؟ وكيف يمكن تخفيف الالتهاب؟ هذا ما سنجيب عنه في هذا المقال.[١][٢]


ما علامات التهاب لثة ضرس العقل؟

يُصاحب الإصابة بالتهاب لثة ضرس العقل العديد من الأعراض والعلامات مُختلفة الشِّدة، وهنا وجب التنويه على ضرورة الابتعاد عن تشخيص الإصابة بهذه المشكلة بناءً على العلامات والأعراض المذكورة في المقال، فالطبيب هو المسؤول عن تشخيص المشكلة وتحديد آلية علاجها. وعمومًا، تعتمد طبيعة الأعراض المُصاحبة للالتهاب لثة ضرس العقل على اختلاف شِدة العدوى، وفي الآتي توضيح ذلك:


علامات التهاب لثة ضرس العقل المزمن

تستمر علامات التهاب لثة ضرس العقل المزمنة مدّة 1-2 يوم، ولكنْ يتكرَّرة حدوثها خلال فترة تصل إلى شهورٍ عِدة، وفي الآتي ذكر لبعض علامات الإصابة بهذا الالتهاب المزمن:[٣]

  • الشعور ببعض الانزعاج الخفيف في اللثة.
  • الشعور بألم خفيف.
  • انتفاخ اللثة في الجزء المُصاب.
  • الشعور بوجود طعم سيء في الفم.


علامات التهاب لثة ضرس العقل الحاد

ومن جانبٍ آخر، تستمر علامات وأعراض التهاب لثة ضرس العقل الحادّ لفترة تتراوح بين 3-4 أيام تقريبًا، ومن هذه الأعراض:[٣]

  • نزول إفرازات قيحية من الالتهاب.
  • الشعور بألم شديد، قد يؤدي إلى اضطراب النوم.
  • انتفاخ وتورم الغدد اللمفاوية تحت الذقن.
  • الشعور بالألم أثناء البلع.
  • الإصابة بالحمّى.
  • انتفاخ الوجه في الجانب المُتأثر بالالتهاب.
  • فقدان الشهية للطعام.[٢]
  • الإصابة بمرض الضزز أو كزاز الفك (Trismus)؛ وهي الحالة التي يُواجه فيها المُصاب صعوبة أثناء فتح الفم والفكين.[٢]



هل يستدعي التهاب لثة ضرس العقل خلع الضرس؟

يلجأ الأطبّاء في الكثير من حالات التهاب لثة ضرس العقل إلى خلع الضرس كُليًّا، خاصةً في حالة حدوث الالتهاب بصورة مُتكرِّرة، فبروز ضِرس العقل في موقع غير مناسب وجزئيّ، قد يكون السَّبب وراء حدوث التهاب في اللثة المُحيطة، لذا يُمكن بخلعه منع حدوث أيَّة مضاعفات أو مشاكل مستقبليَّة أخرى ناتجة عن التهاب لثة ضرس العقل، وتسوسّه، وذلك بعد أنْ يقوم الطبيب بتنظيف منطقة الضرس جيدًا، وتصريف الخراج إنْ وُجد، وصرف المضاد الحيوي إذا دعت الحاجة لاستخدامه في حالات العدوى،[٣][١] وقد يوصِي طبيب الأسنان أيضًا بخلع أضراس العقل العُلوية والسّفلية لمنع قضم اللثة المتكرِّر بواسطة الأضراس، والذي ربما يكون سببًا في حدوث العدوى مستقبَلًا.[٢]

وعادةً ما يُجرِي الطّبيب خلع ضرس العقل في عيادته الخاصة، ليتمكَّن المُصاب من الرّجوع إلى المنزل في اليوم ذاته، ولكنَّه قد يعاني من عدم القدرة على فتح الفم كما كان لمدّة قد تصل إلى أسبوع، وربما يكون مصحوبًا ببعض الألم، والنزيف، والانتفاخ، وغيرها من الأعراض التي يُمكن السيطرة عليها باتّباع تعليمات الطبيب حول الأمر، أمَّا الرجوع للأنشطة الاعتيادية فهو قد يكون مُمكنًا بعد مضيّ بضعة أيام من الجراحة، وقد يستغرق الأمر فترة تصل إلى ستة أسابيع لضمان تعافي الفم بصورة كلية.[٤]


نصائح للتخفيف من أعراض التهاب لثة ضرس العقل

إلى جانب العلاج الطبي الذي يصِفه الطبيب، يوجد العديد من النصائح التي يُمكن اتباعها لتخفيف الأعراض، وفي الآتي نذكر مجموعة منها:[٥][٢]

  • استخدام غسول الفم المكوّن من الماء الدافيء والملح لتنظيف الأسنان، أو الغسول الذي يصِفه الطبيب في بعض الحالات للتأكد من خلوّ الفم من بقايا الطعام.
  • الحرص على تنظيف الأسنان بواسطة الفرشاة والخيط الطبي.
  • تناول مسكنات الألم التي يمكن صرفها دون الحاجة لوصفة طبية، مثل الأسيتامينوفين (Acetaminophen)، والآيبوبروفين (Ibuprofen).
  • تجنب استخدام الكمادات الدافئة، والتواصل مع الطبيب مباشرةً في الحالات التي تعاني فيها من الحمّى.



أسئلة شائعة

هل يمكن الوقاية من التهاب لثة ضرس العقل؟

في الحقيقة، يوجد مجموعة من الخطوات التي يُمكن اتباعها لتقليل فرصة الإصابة بالالتهاب لثة ضرس العقل، نذكر منها الآتي:[٣]

  • الحرص على نظافة الفم والأسنان، والذي يُساهم في تخليص الفم من بقايا الطعام والبكتيريا.
  • التواصل مع الطبيب في حالات الشك والقلق حول الإصابة بالتهاب لثة ضرس العقل.
  • الحرص على زيارة طبيب الأسنان بانتظام، إذْ يُمكن بذلك الكشف عن الأعراض أو المُشكلات التي تدلّ على وجود احتمالية الإصابة بالتهاب لثة ضرس العقل، لعلاج المشكلة في وقتٍ مبكّر.
  • استشارة الطبيب حول ضرورة خلع ضرس العقل قبل بروزه، لمنع حدوث التهاب اللثة المحيطة به.[١]

ما هي أسباب وعوامل خطورة الإصابة بالتهاب لثة ضرس العقل؟

يحدث الالتهاب نتيجة بروز ضرس العقل بشكلٍ جزئيّ، وتراكم البكتيريا حول النسيج مُسبِّبةً الالتهاب، وفي الآتي ذكر لمجموعة من العوامل التي قد تلعب دورًا في زيادة خطورة الإصابة بالتهاب لثة ضرس العقل:[٥]

  • زيادة كمية نسيج اللثة حول الضرس.
  • الشعور بالتعب الجسدي والضغوطات العاطفية.
  • سوء الحفاظ على نظافة الفم والأسنان.
  • العمر، فهذه الحالة أكثر شيوعًا بين الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 20-29 عامًا.
  • الحمل.

كيف يشخص الطبيب التهاب لثة ضرس العقل؟

يبدأ التشخيص الطِّبي عادةً بفحص ضرس العقل، ومُلاحظة المشكلات المتعلِّقة به، ووجود انثناء في اللثة حول الضرس، وأية أعراض أخرى ظاهرة؛ كالانتفاخ، أو العدوى، وقد يوصِي الطبيب أيضًا بعمل تصوير للأسنان بواسطة أشعة إكس للتأكد من اصطفاف أضراس العقل على مستوى واحد.[٢]

هل يوجد مضاعفات مُحتملة لالتهاب لثة ضرس العقل؟

نادرًا ما تحدث المضاعفات في حالة التهاب ضرس العقل، ولكنَّها مُحتملة الحدوث، ونذكر منها:[١]

  • الإصابة بذُبَاح لودفيغ أو خُنَّاق لودفيغ (Ludwig's angina)‏؛ والذي قد يظهر عند انتشار العدوى من الفم ليصل إلى الرقبة والرأس، وهي من المُشكلات التي قد تحمل خطورة، وتستدعي طلب الرعاية الطبية في أقرب فرصة مُمكنة.
  • المُعاناة من تسمم الدم (Sepsis): الذي قد يحدث بسبب انتقال العدوى إلى مجرى الدم.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Donna S. Bautista, "Pericoronitis", medicinenet, Retrieved 14/12/2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Pericoronitis", webmd, Retrieved 14/12/2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Tom Seymour (9/1/2018), "What causes pericoronitis?", medicalnewstoday, Retrieved 14/12/2020. Edited.
  4. Julie Marks (14/1/2019), "What You Should Know About an Impacted Wisdom Tooth", healthline, Retrieved 14/12/2020. Edited.
  5. ^ أ ب Ana Gotter, "Recognizing the Symptoms of Pericoronitis", healthline, Retrieved 14/12/2020. Edited.