رجيم الرمان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٩
رجيم الرمان

الرمان

يملك الرمان العديد من الفوائد الصّحية للجسم، ويتميز بمذاقه اللذيذ للغاية، وخصائص مضادة للفيروسات والأورام، وتحتوي على فيتامينات ومعادن عديدة، ومن أبرزها الكالسيوم، والبوتاسيوم، والزنك، وفيتامين ك، والنياسين، والفولات، بالإضافة إلى فيتامينات أ، و ج، و هـ، التي تتميز بخصائص مضادة للأكسدة، وتحتوي هذه الفاكهة على ثلاثة أضعاف المواد المضادة للأكسدة الموجودة في الشّاي الأخضر.

ووفقًا لبعض البحوث المنشورة، فإنّ الرمان غني بالبوليفينول، ويحتوي على مستويات مرتفعة من مضادات الأكسدة، وقد ثبت أنّه يساعد في خفض ضغط الدم، ويقلل من الإصابة ببعض أنواع أمراض القلب؛ كتصلب الشرايين، ويملك خصائص مضادة للالتهابات.[١]  

رجيم الرمان

لا يُتبَع رجيم يعتمد على الرمان فقط، لكنّ الشخص يُدخِله إلى النظام الغذائي للحصول على خصائصه المخفضة للوزن، ومن أبرز هذه الخصائص ما يأتي:[٢]

  • التقليل من الدهون ومنع مقاومة الأنسولين، يُعدّ الرمان مصدرًا غنيًّا للحامض البوني، وأظهرت دراسة أجريت في المركز الطبي لجامعة ليدن بهولندا أنّ الفئران السمينة والمقاومة للأنسولين بعد رضاعة زيت بذور الرمان لمدة اثني عشر أسبوعًا، أظهرت انخفاضًا في وزن الجسم، وانخفاضًا كبيرًا في دهون الجسم، وتخفيف حساسية الأنسولين في الخلايا[٣]، كما أُجريَت دراسة بحثية في قسم العلوم البيولوجية والتكنولوجيا الحيوية في جامعة تسينغهوا في الصين للتحقيق في الآثار المضادة للسمنة لمستخرج أوراق الرمان، وعالج العلماء الفئران السمينة بمستخلص أوراق الرمان لمدة خمسة أسابيع، ولاحظوا تثبيط السمنة، ومستوى الدهون في الدم، وخلص العلماء إلى أنّ هذا المستخلص مثبّط للشهية[٤].
  • تعزيز الشبع، والتحكم بالشهية، ومنع الإفراط في الطعام، تملك الألياف الغذائية تأثيرًا فسيولوجيًا كبيرًا في الشّبع، وتُطيل هذه الألياف المرحلة المعوية من عملية الهضم والامتصاص، مما يوفر وقتًا جيدًا للمُغذّيات الكبيرة لنقل إشارات الشبع، بالتالي منع الإفراط في تناول الطعام، وتُعدّ هذه الخاصية مفيدةً للغاية في إدارة الوزن، والرمان مصدر غني بالألياف الغذائية، وتوفّر كل فاكهة ما يزيد على أحد عشر غرامًا من الألياف، مما يؤفر نحو خمسة وأربعين في المئة من حاجة الشخص اليومية، وتمتصّ الألياف الغذائية الماء، مما يؤدي إلى تمديدها في المعدة، مما يعزز الشبع، بالتالي يقلّل من سرعة امتصاص الطعام، ويمنع تناول السعرات الحرارية غير الضرورية.
  • انخفاض محتواه من السعرات الحرارية، يُعدّ وجود نظام غذائي منخفض السعرات أمرًا ضروريًا للحصول على أفضل وزن، ويحتوي الرمان على ثلاثة وثمانين سعرة حرارية في كل مئة غرام منه، كما أنّه خالٍ من الكوليسترول والدهون المشبعة، وأثبت الباحثون أنّه يساعد بصورة إيجابية في تحطيم الكوليسترول، إذ يساعد في إنقاص الوزن؛ لأنّ ارتفاع نسبة الكوليسترول في الجسم يؤدي إلى تكوين لوحة تصلب الشرايين.
  • منع الإجهاد التأكسدي السائد في السمنة، يُعرَف الإجهاد التأكسدي بأنّه خلل في إنتاج أنواع ذرات الأكسجين التفاعلية، وقدرة الجسم على مواجهة الآثار الضارّة من خلال تحييدها، وتشير التقارير إلى أنّ الإجهاد التأكسدي يؤدي إلى الإصابة بـمرض باركنسون، ومرض ألزهايمر، واحتشاء عضلة القلب، واضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط، والسرطان[٥]، كما لوحظ أن اتباع نظام غذائي غني بالدهون، المنتشر لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، مسؤول عن زيادة الإجهاد التأكسدي، وتؤدي مادة بيروكسيد الدهون إلى أكسدة الدهون، مما يُولّد الجذور الحرة التي تضرّ بالخلايا، وأظهرت دراسة أجريت في جامعة هامارد في نيودلهي، أنّ تناول الرمان عن طريق الفم لمدة واحد وعشرين يومًا أدى إلى انخفاض كبير في نسبة السكر في الدم، والكوليسترول الكلي، والدهون الثلاثية، وبيروكسيد الدهون[٦].


فوائد الرمان للجسم

يُذكَر عدد من أبرز فوائد الرمان في ما يأتي:[٧]

  • محاربة سرطان البروستاتا، يُعدّ سرطان البروستاتا نوعًا شائعًا من السّرطان لدى الرجال، وتشير الدراسات المعملية إلى أنّ مستخلص الرمان يؤدي إلى إبطاء تكاثر الخلايا الخبيثة، أو حتى موت الخلايا المبرمج، ومضاد البروستاتا المحدد علامة في الدم على الإصابة بهذا السرطان، والأشخاص الذين يتضاعف لديهم هذا المضاد في مدة زمينة قصيرة أكثر عرضة للوفاة بسبب هذا المرض، ووجدت دراسة أنّ شرب ما يقارب من ربع لتر من عصير الرمان يوميًا يُطيل المدة التي يحتاجها هذا المضاد للمضاعفة من خمسة عشر شهرًا إلى أربعة وخمسين شهرًا[٨].
  • محاربة سرطان الثدي، حيث سرطان الثدي أحد أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين النساء، ويمنع مستخلص الرمان تكاثر خلايا هذا المرض، ويقتل بعضها، ومع ذلك، فإنّ الأدلة تقتصر حاليًا على الدراسات المختبرية.
  • مقاومة التهاب وآلام المفاصل، يُعدّ هذا الالتهاب مشكلةً شائعةً في الدول الغربية، ويوجد العديد من أنواع التهابات المفاصل، لكنّ معظمها ينطوي على شكل من الالتهابات، وبالنظر إلى أنّ المركبات النباتية في الرمان لها آثار مضادة للالتهابات، فمن المنطقي أنّها تساعد في علاج التهابات المفاصل، وتشير الدراسات المخبرية إلى أنّ مستخلص الرمان يحجب الإنزيمات المسببة لإتلاف المفاصل لدى الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام، كما تَبيّن أيضًا أنّ هذا المستخلص يخفّف التهاب المفاصل في الفئران، لكنّ الأدلة المأخوذة من الأبحاث المستندة إلى الإنسان محدودة للغاية.
  • المساعدة في علاج ضعف الانتصاب، يؤذي الضرر الأكسدي تدفق الدم إلى مناطق الجسم جميعها؛ بما في ذلك النسيج المنتصب، وتبيّن أنّ عصير الرمان يساعد في زيادة تدفق الدم، واستجابة الانتصاب عند الأرانب[٩]، وفي دراسة أُجريَت على ثلاثة وخمسين رجلًا يعانون من ضعف الانتصاب، ظهر أنّ الرمان له بعض الفائدة، لكنّها ليست ذات دلالة إحصائية[١٠].
  • تحسين الذاكرة، توجد بعض الأدلّة على أنّ الرمان يحسّن من الذاكرة، ووجدت إحدى الدّراسات التي أُجريَت على مرضى العمليات الجراحية أنّ اثنين جرام من مستخلص الرمان منع العجز في الذاكرة بعد الجراحة[١١]، وتشير الدراسات التي أجريت على الفئران أيضًا إلى أنّ الرمان قد يساعد في مكافحة مرض الزهايمر[١٢].
  • تحسين الأداء في التمارين الرياضية، يُعدّ الرمان مصدرًا غنيًا بالنترات الغذائية، التي ثبت أنّها تُحسّن أداء التمرينات، وأظهرت دراسة أُجريَت على تسعة عشر رياضيًا أنّ تناول غرامًا واحدًا من الرمان قبل ثلاثين دقيقة من التمرين يعزّز تدفق الدم بصورة كبيرة، مما يؤخّر ظهور التعب، ويزيد من كفاءة التمارين[١٣].
  • مكافحة الالتهابات البكتيرية والفطرية، حيث المركبات النباتية في الرمان تساعد في محاربة الكائنات الحية الدقيقة الضارة، فعلى سبيل المثال، ثبت أنّها تحارب بعض أنواع البكتيريا، وفطريات المبيضة البيضاء، وهذه التأثيرات واقية من العدوى، والتهابات الفم؛ كالتهاب اللثة.


أضرار الرمان

يُعدّ عصير الرمان آمنًا للغاية بالنسبة لمعظم الأشخاص عندما يؤخذ عن طريق الفم، ولا يعاني معظم الأشخاص من أيّ آثار جانبية لتناوله، وبعض الأشخاص يعانون من ردّ فعل تحسسي على فاكهة الرمان، أمّا مستخلصها فهو آمن على الأغلب عندما يؤخذ عن طريق الفم، أو يوضع على الجلد، وتتضمّن أعراض الحساسية الحكة، والتورم، وسيلان الأنف، وصعوبة التنفس، وتُعدّ جذور أو قشور الرمان غير آمنة عندما تؤخذ عن طريق الفم بكميات كبيرة، إذ تحتوي هذه الأجزاء على السموم، ويجب على بعض الأشخاص توخّي الحذر قبل تناول هذه الفاكهة، ومنهم ما يأتي:[١٤]

  • السيدات الحوامل، والمرضعات.
  • الأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم.
  • الأشخاص الذين سيُجرون عمليات جراحة.


المراجع

  1. "7 Amazing Benefits Of Pomegranates", www.organicfacts.net, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  2. "6 Reasons Why Pomegranate is Good for Weight Loss", healthyy.net, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  3. "Pomegranate seed oil, a rich source of punicic acid, prevents diet-induced obesity and insulin resistance in mice.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  4. "Evidence of anti-obesity effects of the pomegranate leaf extract in high-fat diet induced obese mice.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  5. "A long-term high-fat diet increases oxidative stress, mitochondrial damage and apoptosis in the inner ear of D-galactose-induced aging rats.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  6. "Antidiabetic effect of Punica granatum flowers: effect on hyperlipidemia, pancreatic cells lipid peroxidation and antioxidant enzymes in experimental diabetes.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  7. "12 Health Benefits of Pomegranate", www.healthline.com, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  8. "Phase II study of pomegranate juice for men with rising prostate-specific antigen following surgery or radiation for prostate cancer.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  9. "Oxidative stress in arteriogenic erectile dysfunction: prophylactic role of antioxidants.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  10. [Efficacy and safety of pomegranate juice on improvement of erectile dysfunction in male patients with mild to moderate erectile dysfunction: a randomized, placebo-controlled, double-blind, crossover study. "https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/17568759"], www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  11. [Pomegranate Supplementation Protects against Memory Dysfunction after Heart Surgery: A Pilot Study "https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3789410/"], www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  12. "Pomegranate juice decreases amyloid load and improves behavior in a mouse model of Alzheimer's disease.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  13. "The effects of pomegranate extract on blood flow and running time to exhaustion", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14-12-2019. Edited.
  14. "POMEGRANATE", www.webmd.com, Retrieved 14-12-2019. Edited.