علاج احتباس الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٦ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
علاج احتباس الدورة الشهرية

الدورة الشهرية هي عبارة عن دورة من التغيرات الطبيعية التي تطرأ على جسم الأنثى كل شهر، تحدث الدورة الشهرية في كل من المبيضين والرحم، حيث تخرج بويضة ناضجة جاهزة للتخصيب من المبيضيين عبر قناة فالوب لتصل إلى الرحم وتلتصق بجدراه منتظرة التخصيب بحيوان منوي ذكري، وفي حال عدم حدوث التخصيب فإنه يحدث حت لجدار الرحم، مما يؤدي إلى سقوط خلايا جدار الرحم الممتلئة بالدم ، وهو ما يسمى بالطمث أو الدورة الشهرية، تتراوح مدة الدورة الشهرية بين 3 إلى 7 أيام من كل شهر تقريبًا، وتحدث كل 28 يوم تقريبًا عند معظم الفتيات وقد تصل المدة إلى 45 يومًا، يصاحب حدوث الدورة العديد من الأمور المزعجة كالصداع وألم في البطن والظهر، وأحيانًا قد يحدث ما يسمى باحتباس الدورة الشهرية، فما هو احتباس الدورة الشهرية؟ وما هي أسبابه؟ وكيف يمكن علاجه؟

احتباس الدورة الشهرية:


يقصد باحتباس الدورة الشهرية، عدم نزول الدورة الشهرية بموعدها المحدد والمعتاد، أي يحدث احتباس للدورة الشهرية فلا يحدث حث وسقوط لجدار الرحم بالرغم من عدم وجود تلقيح وتخصيب بحيوان منوي.

أسباب احتباس الدورة الشهرية:


- التخصيب بحيوان منوي وحدوث الحمل في حال كانت المرأة متزوجة.

- الرضاعة إذا كانت المرأة تقوم بإرضاع طفلها طبيعيًا بسبب اختلاف نسب الهرمونات.

- أسباب خلقية كعدم وجود رحم للأنثى.

- وجود انسداد في غشاء البكارة، مما يمنع تسريب الدم ونزوله فينحبس دم الدورة الشهرية، وهذه الحالة تعتبر من العيوب الخلقية.

- وجود اضطرابات هرمونية وخلل في نسب ومستويات الهرمونات في جسم الأنثى.

- حدوث خلل في الغدد التناسلية أو في المبيضين والبويضات، مما يؤدي إلى حدوث فشل بالطمث واحتباسه.

- الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض الي تؤثر على عمل المبيضين وتؤدي إلى احتباس الدورة الشهرية.

- ارتفاع في نسبة هرمون البرولاكتين في الجسم.

- التوقف عن تناول حبوب منع الحمل، مما يؤدي لحدوث خلل بالهرمونات.

- الضغط النفسي والتعب الجسدي الذي من شأنه أن يؤثر على هرمونات الجسم.

- انخفاض في نسبة هرمون الأستروجين الذي يؤدي إلى عدم حدوث الدورة الشهرية.

- خلل واضطراب في عمل الغدة الدرقية.

علاج انحباس الدورة الشهرية:


إن انحباس الطمث متعدد الأسباب، لذا فإنه لا يمكن تحديد علاج محدد له، حيث يجب على الأنثى مراجعة الطبيب المختص لمعرفة السبب الكامن وراء انحباس الطمث، فإذا تبين وجود حمل فإنه يتضح سبب احتباس الدورة الشهرية، أما في حالات الضغط النفسي والجهد الجسدي فيجب أخذ الراحة الكافية والابتعاد عن أسباب الضغط النفسي، وفي حال تكيس المبايض يجب اتباع خطة علاج عند الطبيب المختص ليقوم بصرف الدواء المناسب لتنشيف هذه الأكياس..