علاج حفر الوجه بالليزر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٩ ، ٣ يوليو ٢٠١٨
علاج حفر الوجه بالليزر

   

حُفر الوجه أو النّدبات، هي عبارةٌ عن علامات في الجلد سواءً في الوجه أو أي منطقة في الجسم، حدثت نتيجة التَّعرض لإصابات أو جروح أو حروق وتسمّى ندبةً في حال لم يتم شفاء هذه الإصابات بالكامل، عندها يحدث تغيُّر للون الجلد وشكله. للنّدبات أو الحفر تأثير سيّئ على الشخص المصاب بها وخاصةً عندما تكون في الوجه، بعض النّدبات الخفيفة التي يمكن إخفاؤها بمجرّد وضع بعض الكريمات أو مستحضرات التّجميل، ولكن هنالك ندبات يصعب إخفاؤها كتلك التي تبقى لعدّة أعوام. أغلب الحفر والنَّدبات الموجودة على الوجه يكون سببها حب الشّباب، وتترك آثارًا على الوجه بسبب الالتهابات التي يتعرّض لها الحب، لذلك يجب المسارعة في إيجاد الحل والعلاج المناسب لهذه المشاكل، حتى لا تزداد الالتهابات وتصل إلى عمق الجلد وعندها يصعب علاجها.

 

طرق التخلص من الحُفر والندبات على الوجه


  1. التقشير الكيميائي: وتعتمد على درجة عمق الحُفرة أو النّدبة. 2. الفراكسل ليزر: وهو أن يتم علاج الحُفر باستخدام الليزر، وهو ليزر يعتمد على أشعة تتجه إلى سطح الجلد بالتدريج، لتساعد على التئام الجروح وتنشيط الألياف وتكوين ألياف جديدة كالكولاجين، الأمر الذي يساعد على علاج آثار الحفر الموجودة في البشرة.

 

كيف يتم العلاج باستخدام الليزر


  • مرحلة ما قبل العلاج: - يتم تحديد المنطقة المراد علاجها، من ثم يتم تحديد خطة العلاج. - تصوير المنطقة باستخدام الكاميرا الرّقمية. - يجب إزالة المكياج وتجريد الجسم من الإكسسوارات أو المعادن، من ثم غسل الوجه بالماء الصابون جيّدًا وتجفيفه. - دهن المنطقة باستخدام كريم مخدر يسمى (EMLA) قبل الدخول إلى العملية بساعة. - إزالة الليزر ووضع جل هلامي القوام ليعطي كثافةً أكثر لليزر، بالإضافة إلى تسهيل انزلاق قطعة الليزر الآلية على الجلد.

 

• مرحلة العملية: - في هذه المرحلة يتم تصويب الليزر على الوجه، ويعتمد وقت العلاج على المساحة المراد علاجها. - يجب أن يكون الكريم المخدر قوي كفاية، وذلك لتقليل الآلام أثناء العملية. - يوجد بجهاز الليزر المستخدم جهاز تبريد، يساعد هذا الجهاز على تقليل الألم.

 

• مرحلة ما بعد العملية: - يتم إزالة الجل عن الوجه. - سيشعر الشخص بالحرقان ولكن سرعان ما يزول خلال ساعة تقريبًا. - ظهور التّورم في مكان العملية الذي يزول بعد ثلاث أيام تقريبًا. - يتم تشكل الجلد الجديد بعد 24 ساعة من وقت العملية، لذلك سيلاحظ الشخص ظهور بعض التقشرات على سطح الجلد وذلك بسبب تساقط الجلد الميت ونمو جلد جديد. - يتم التشافي تمامًا خلال عدة أشهر لذلك ينصح بالتّقليل من التعرض لأشعة الشمس، مع أهمية وضع كريم الحماية من أشعة الشمس. - عدد الجلسات يعتمد على قوة الليزر المستخدمة، عادةً تجرى من 4-5 جلسات لتحقيق النتائج المرجوة.

 

ملاحظة: العلاج باستخدام الليزر لا يوجد له مضاعفات جانبية، ولكن يمكن ملاحظة زيادة التقشر للجلد أو تورم الجلد لأكثر من أسبوع أو زيادة تصبغات الجلد.