علاج ضعف المبايض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٤ ، ٦ أغسطس ٢٠١٨
علاج ضعف المبايض

 

 

ضعف المبايض من أكثر المشكلات شيوعًا بين النساء، وهي مشكلة قد تكون خَلْقِيَّةً أو نشأت في وقت مبكر من العمر، لكن تكتشفها المرأة بعد الزواج عندما تلاحظ تأخرًا في حدوث الحمل، أو اضطرابًا في دورتها الشهرية ترافقه أعراض التعب والإرهاق، وآلام متفرقة في الجسم، مع شعور بالتَّوتر والعصبية من أسباب تافهة، وسوء المزاج العام، وقد تظهر علامات أخرى تدل على وجود ضعف في المبايض لدى الأنثى، كالشعور بالألم عند الجماع، أو جفاف في المهبل، يرافقه اضطرابات شديدة في الوزن، كالنحافة والسمنة المفرطة.   وضعف المبايض يعني عجز المبيضين عن إنتاج بويضة سليمة ناضجة شهريًا، والتي تلعب دورًا هامًا في الحمل من خلال تلقيحها بالحيوان المنوي الذّكري وإنتاج البويضة المخصبة، ولعل من أسباب الضعف: تكيس المبايض، حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية، ووجود ألياف حميدة في الرحم، عيوب خلقية في الرحم، خلل في إفراز الهرمونات الأنثوية، كبر حجم البويضة أو صغرها.  

ولأنَّ شعف المبايض يشكل خطرًا كبيرًا على النساء، ويسبب قلقًا وإحراجًا عندهن فلا بد من علاج هذه المشكلة بعدة طرق منها:


  - ينصح بتناول المخلوط المكون من خمسمئة غرام من العسل الجبلي، وعشر غرامات من غبار طلع النخل، وعشر غرامات غذاء ملكات، وتخلط المكونات جيدًا ويتم تناولهم مرتين يوميًّا قبل الأكل.

- ينصح كذلك بتناول حبوب اللقاح بعد إذابتها في الحليب أو الماء الدافئ.

- ينصح بتناول وشرب كميات من عصير الأناناس.

- ينصح بتناول عشر حبات من التمر يوميًّا.

- ينصح بشرب اليانسون ثلاث مرات يوميًّا بعد غليه بالماء.

- يخلط عشر غرامات من الزنجبيل وخمسة غرامات من القرنفل، وعشر غرامات من الخردل وعشر غرامات من الزعتر وعشر غرامات من القرفة وعشر غرامات من غذاء الملكات، ويتم طحنها وخلطها مع خمسمئة غرام من العسل وتناول ملعقة واحدة منها ثلاث مرات يوميًّا.

- ينصح بتناول البردقوش مرتين يوميًا.

- ملعقتان مرة، وملعقتان محلب، وملعقتان عزروت، تطحن هذه المقادير وتؤخذ ملعقة في الصباح وملعقة في المساء طوال أيام الدورة.

- تحسين النظام الغذائي، باتباع نظام متوازن، بالابتعاد عن المشروبات الضارة كالشاي والقهوة والمشروبات الغازية، والتقليل من تناول الملح والسكر ومشتقات الحليب كاملة الدسم، إضافةً إلى تجنب المقالي بأنواعها والدهون المشبعة واللحوم، وزيادة تناول الخضراوات والفواكه والبقوليات.

- المداومة على شرب المشروبات الدافئة، لما لها من أثر فعال في علاج الضعف، وإعادة توازن الهرمونات الأنثوية، مثل: البابونج، والمليسة، والمرمية، والقرفة.

- عدم الجماع بين الزوجين قبيل فترة التخصيب بثلاثة أيام.

- الانتظام على ممارسة الرياضة والتمارين الرياضية الخفيفة كالمشي والجري بشكل يومي.

- أكل المكسرات كالجوز والبندق واللوز والسمسم بكثرة، فهي تحسن من أداء المبايض.

- المداومة على تناول ملعقة من العسل يوميًّا مع حبوب اللقاح، فهي مفيدة جدًّا في تنشيط عمل المبايض..