علاج فطريات الجلد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٣ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٩
علاج فطريات الجلد

الفطريات

تُعد الفطريات كائنات حيةً بدائيةً، يعيش بعضها في النباتات والتربة والهواء والماء، ويعيش بعضها الآخر في جسم الانسان، ومثلها كباقي الميكروبات توجد منها الفطريات المفيدة والفطريات الضارة. وتتكاثر الفطريات في الهواء وتنتقل إلى جسم الانسان عن طريق استنشاقها أو نتيجة هبوطها على الجلد، وتبدأ الالتهابات الفطرية في المعتاد في الرئيتن أو الجلد.

كما تُعد الفطريات من الكائنات التي يصعب قتلها ويحتاج التخلص منها إلى التطبيق المباشر للدواء على المنطقة المصابة، أو عن طريق استعمال دواء عن طريق الفم للعدوى الخطيرة، ويزداد خطر الإصابة بها لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي، أو من يتناولون المضادات الحيوية، ومن الأعراض الشائعة الناجمة عن تعرض الجلد لعدوى فطرية تغير الجلد بحيث يصبح أحمر ومقشرًا، وتعتمد أعراض هذه العدوى على نوع الفطريات.[١][٢]


علاج فطريات الجلد

يختلف علاج الفطريات الجلدية حسب المسبب، وفي ما يلي أهم طرق العلاج المتبعة:[٣]

  • علاج قدم الرياضي: عادةً ما يتم علاج قدم الرياضي عن طريق استخدام الأدوية المضادة للفطريات الموضعية، والتي يتم تطبيقها على المنطقة المصابة مباشرةً، وعادةً ما يتم استخدام هذه الأدوية دون وصفة طبية، وفي الحالات الشديدة قد يتطلب الأمر استخدام الأدوية المضادة للفطريات عن طريق الفم، ومن الجدير بالذكر أن الحفاظ على جفاف القدمين واستخدام البودرة الخاصة بهما قد يساعد في منع الإصابة بقدم الرياضي.
  • حكة جوك: تُعد حكة جوك من الفطريات الجلدية سهلة العلاج، فقد يساهم إبقاء المنطقة نظيفةً وجافةً على التخلص منها، كما يمكن استخدام الأدوية المضادة للفطريات الموضعية، والتي تصرف دون وصفة طبية.
  • السعفة الجلدية: عادةً ما يتم علاج سعفة الجلد عن طريق استخدام الأدوية المضادة للفطريات الموضعية مكان الإصابة في حال كانت خفيفةً، وتشمل هذه الأدوية ما يأتي:[٤]
    • المايكونازول.
    • كلوتريمازول.
    • تيربينافين.
    • تولنافتات.

أما في حال كانت السعفة أو ما يعرف بالقوباء الحلقية منتشرةً في مختلف مناطق الجسم فقد يصف الطبيب في هذه الحالة مضادًّا للفطريات يتم تناوله عن طريق الفم، مثل الجريزوفولفين، وينصح بتجنب استخدام الأغراض الشخصية كالمناشف وفرشاة الشعر وغيرها من الأغراض الخاصة بالشخص المصاب، كما أن الحفاظ على النظافة الشخصية وتجفيف الجلد جيدًا بعد الاستحمام -خاصةً بين أصابع القدم- قد يساعد في التقليل من انتشار الإصابة.


الآثار الجانبية للأدوية المضادة للفطريات

قد يسبب استخدام بعض الأدوية المضادة للفطريات التي تؤخذ عن طريق الفم مجموعةً من الأثار الجانبية، والتي تشمل ما يأتي:[٥]

  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • التقيؤ.
  • الصداع.
  • التهاب الكبد.
  • القشعريرة، والحمى.
  • انخفاض مستوى البوتاسيم في الدم.
  • فقر الدم.
  • الطفح الجلدي.


تشخيص الالتهابات الفطرية

عادةً ما يقوم الأطباء بمجموعة من الإجراءات لتشخيص العدوى الفطرية، ففي البداية يطرح الطبيب مجموعةً من الأسئلة على الشخص المصاب، والتي تشمل ما يأتي:[٥]

  • تناول بعض أنواع الأدوية التي تثبط الجهاز المناعي، أو وجود أي أمراض أو اضطرابات تسبب إضعاف الجهاز المناعي.
  • السفر إلى منطقة ما والتعرض للعدوى.

في الخطوة التالية يأخذ الطبيب عينةً، وقد تكون من الدم أو القشع أو عينةً من الرئتين، وفحصها تحت المجهر، لكن قد يكون في بعض الأحيان التشخيص تحت المجهر غير واضح، وفي هذه الحالة يلجأ الطبيب إلى إجراء مجموعة من فحوصات الدم، والتي تكشف عن الأجسام المضادة والمستضادات أو أي أدلة أخرى على وجود الفطريات، وعليه يتم وضع خطة العلاج.[٥]


أنواع فطريات الجلد

توجد عدة أنواع للفطريات المسببة للعدوى الجلدية، وفي ما يلي أهم أنواع فطريات الجلد:[١]

  • قدم الرياضي: تُعد قدم الرياضي من الفطريات الجلدية الشائعة التي تصيب القدم، وعادةً ما يصاب بها الأشخاص الرياضيون نتيجة ارتداء الجوارب والأحذية لفترات زمنية طويلة، حيث تُعد البيئة الرطبة والدافئة هي المفضلة لدى الفطريات، وقد تختلف أعراض الإصابة بهذه الحالة من شخص إلى آخر، وفي ما يلي أكثر الأعراض شيوعًا:
    • حكة شديدة.
    • حرقة في المنطقة المصابة.
    • تقشير في الجلد.
    • احمرار أو ظهور بثور في المنطقة المصابة.

ومن الجدير بالذكر أنه ليست كل حكة في القدم دليلًا على أنها قدم الرياضي، فعادةً ما يقوم الأطباء بتشخيص هذه الحالة عن طريق كشط المنطقة المصابة وأخذ العينة وفحصها تحت المجهر.

  • حكة جوك: تُعد حكة جوك من الأمراض الفطرية الشائعة، والتي تكون في العادة في المنطقة ما بين الأفخاذ والأرداف؛ وذلك لأن الفطريات تفضل في العادة البيئة الرطبة والدافئة، ومن الجدير بالذكر أن حكة جوك تُعد من الاصابات الجلدية المُعدية، والتي تنتقل في الغالب عن طريق الاتصال المباشر مع الشخص المصاب، ومن الأعراض الشائعة التي يعاني منها المصاب بهذه الحالة ما يلي:
    • تقشير في الجلد.
    • احمرار في المنطقة المصابة ما بين الأفخاذ والأرداف.
    • تهيج وحكة وحرقة في المنطقة المصابة.
    • طفح جلدي أحمر دائري وله حواف بارزة.
  • القوباء الحلقية: تُعد القوباء الحلقية من الأمراض الفطرية التي تصيب الجلد والشعر والأظافر، وقد تظهر في أي مكان أخر من الجلد، وعادةً ما تعيش على الأنسجة الميتة، وتعد فطريات سعفة الجسم المسبب لهذا النوع من العدوى، وعادةً ما يسهل ملاحظة الإصابة، حيث تظهر العدوى على شكل بقع حمراء اللون، يكون الجزء الخارجي للبقع مرتفعًا وممتلئًا، أما بالنسبة للجزء الداخلي فيكون متقشرًا، وقد تتسبب الإصابة بحكة شديدة، ومن الجدير بالذكر أن السعفة الجلدية تُعد من الحالات المعدية، والتي تنتقل عن طريق الملامسة مع الشخص المصاب، أو عن طريق ملامسة الحيوانات، مثل الكلاب، وقد يتعرض الأشخاص الذين يلامسون التربة والطين للإصابة؛ وذلك لأن فطريات التينيا تعيش في التربة والطين.


عوامل خطر الالتهابات الفطرية

توجد مجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالالتهابات الفطرية، وتشمل هذه العوامل ما يأتي:[٥]

  • استخدام بعض أنواع الأدوية، مثل:
  • الإصابة ببعض الأمراض أو الاضطرابات، مثل:
    • ابيضاض الدم.
    • الحروق، خاصةً إذا كانت واسعة النطاق.
    • فيروس نقص المناعة المكتسب أو المعروف بالايدز.
    • مرض السكري.
    • لِمْفُومةُ هودجكيِن.


المراجع

  1. ^ أ ب Jon Johnson (15-11-2018), "What you need to know about fungal infections"، medicalnewstoday, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  2. "Fungal Infections", medlineplus, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  3. "Fungal Infections of the Skin", webmd,27-8-2019، Retrieved 26-11-2019. Edited.
  4. Jacquelyn Cafasso (23-8-2017), "Ringworm of the Body (Tinea Corporis)"، healthline, Retrieved 26-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث Sanjay G. Revankar (9-2019), "Overview of Fungal Infections"، msdmanuals, Retrieved 26-11-2019. Edited.