علاج للضيق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ١٨ يوليو ٢٠١٨
علاج للضيق

قال تعالى: (وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُون. فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِين. وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِين(. صدق الله العظيم.

ذكر الله عزوجل في آياته وقرآنه الحكيم طبيعة النفس البشرية التي قد تتعرض للهم والضيق والأذى، كما خاطب الله عز وجل بهذه الآيات رسوله الكريم محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وذكر أنه أصابه الأذى والهم والحزن من المشركين والكفار. فقد تعرض عليه السلام لضيق الصدر والهم وهو سيد المرسلين، فالهم والضيق عارضة تصيب جميع البشر، وتسبب لهم الحزن والقلق، وترجع أسباب هذا الضيق لأمور دنيوية تصيب الإنسان وتؤثر على نفسيته سلبًا.

ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى الإحساس بالضيق والاكتئاب، ما يلي:


  • طبيعية الحياة المزدحمة بالهموم والمتاعب.
  • تعرض الأشخاص في بعض الأحيان إلى الإصابة بقلق الوساوس.
  • التعرض للإصابة بالإحباط المصحوب بالفكر التشاؤمي.
  • الشعور بالذنب تجاه أمر معين ومحاسبة النفس بقسوة شديدة.
  • عدم تلبية حاجات النفس الفطرية والعقائدية.
  • تعرض الإنسان للهزيمة وعدم قدرته على تحقيق أهدافه.
  • البيئة المحيطة بالإنسان التي تلعب دورًا مهمًا في تحقيق الطمأنينة والسعادة والراحة له، كما تساهم بعكس ما ذكر، وتسبب للإنسان الهم والضيق وزيادة الأحزان.
  • يتعرض الإنسان للضيق والهموم بسبب تفكيره وانشغاله ببعض الأمور الدنيوية التي يعتبر الدّيْن من أهمها، وذكره الله عز وجل في قرآنه الكريم لما يسببه للإنسان من هم وضيق، كما ويسبب انشغال الإنسان بتفكيره بالمستقبل الهم والضيق له.

طرق علاج الضيق:


  • تغيير نمط الحياة المتبع عند الشخص المصاب بالضيق، وفيما يلي بعض الأمور التي تساعد على ذلك:
  1. الإيمان المطلق والصادق بوجود الله عز وجل ومحاولة إبعاد جميع الشكوك الشيطانية.
  2. محاولة إشغال النفس بعلم نافع ينفع النفس البشرية ويطرد الوسواس والشكوك.
  3. التوبة إلى الله عز وجل، ومراجعة النفس والإقبال على العبادة.
  4. الإحسان إلى الخلق، فالإحسان خلق نبيل يتحلى صاحبه براحة نفسية ورضا عن الذات يسبب السعادة والرضا النفسي.
  5. تخليص النفس من الصفات غير المحمودة كالحسد والغيرة والغل والبغضاء.
  6. محاولة تجاهل الماضي والتطلع للمستقبل بنظرة التفاؤل.
  7. ذكر نعم الله الظاهرة على الإنسان، فالتحدث بالنعم يذهب الهم وضيق الصدر وينسي الإنسان الأمور التي يرغب بها ولا يملكها.

علاجات عشبية تعمل على إزالة الهم والضيق، نذكر منها:


  1. استعمال شاي إكليل الجبل، فهو يساعد النفس على التخلص من الإحباط، ويتم تحضير هذا الشاي عن طريق طحن بعض أوراق إكليل الجبل وغليها لمدة عشر دقائق ثم تناولها.
  2. استعمال بعض الزيوت العطرية التي تساعد في تحسين الحالة النفسية، كزيت البابونج والياسمين والخزامى، ويمكن استعمال هذه الزيوت العطرية بوضعها في أحواض الاستحمام.

علاجات من الكتاب والسنة:


  1. الإكثار من قراءة القرآن.
  2. الالتزام بالصلاة والاستغفار.
  3. قراءة بعض الأدعية التي تطرد وتذهب الهم والحزن.